St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-012-Father-Abdel-Messih-Basiet-Abo-El-Kheir  >   006-Al-Engil-Kayfa-Koteb
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب الإنجيل: كيف كُتِبَ؟ وكيف وصل إلينا؟ - القمص عبد المسيح بسيط أبو الخير

45- وحدة الإنجيل في كل أسفار العهد الجديد

 

"كل الكتاب هو موحى به من الله" (29) وكل أسفار العهد الجديد هي رسالة المسيح والأخبار السارة التي كتبت للعالم أجمع وقلبها جميعًا هو المسيح.

St-Takla.org Image: Arabic Holy Bible, with golden paper edges - click for the Arabic Bible Search صورة في موقع الأنبا تكلا: الكتاب المقدس باللغة العربية، مع حواف ورق ذهبية- اضغط للدخول لصفحة البحث في الإنجيل

St-Takla.org Image: Arabic Holy Bible, with golden paper edges - click for the Arabic Bible Search

صورة في موقع الأنبا تكلا: الكتاب المقدس باللغة العربية، مع حواف ورق ذهبية- اضغط للدخول لصفحة البحث في الإنجيل

وتتكون هذه الأسفار من ثلاثة أنواع؛ تاريخية وتعليمية ونبوية ويتكون القسم التاريخي من الإنجيل بأوجهه الأربعة وسفر أعمال الرسل، ويتكون القسم التعليمي من جميع الرسائل التي كتبها الرسل بالروح القدس، ويتكون القسم النبوي من سفر الرؤيا. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والكتب الأخرى). ولكنهم جميعًا يضعون في داخلهم الأنواع الثلاثة، فالإنجيل بأوجهه الأربعة يسجل تاريخ وأحداث تجسد السيد المسيح وأعماله وتعليمه، وسفر الأعمال يسجل تاريخ المسيحية في فجرها الباكر وكرازة الرسل بالأخبار السارة ويضم في ذاته تعليم المسيح ووصايا الرب القائم من الأموات وما أوحى به الروح القدس من خلال الرسل، وجميعهم، الإنجيل وسفر الأعمال يضمون نبوءات تنبأ بها السيد المسيح ونبوءات تنبأ بها الرسل وأنبياء العهد الجديد، وتضم الرسائل إلى جانب التعليم تاريخ وأحداث انتشار الكرازة وأخبار بعض الرسل وتلمح إلى تاريخ وأحداث تجسد المسيح وتسجل أيضًا كثيرًا من النبوءات المرتبطة بالمجيء الثاني للمسيح والأحداث السابقة والمتزامنة مع مجيئه، كما تسجل نبوات أخرى، أما سفر الرؤيا فهو سفر نبوي بالدرجة الأولى وكله رؤيا مستقبلية إسخاتولوجية.

وجميعهم يمثلون ويكونون الإنجيل المكتوب بالروح القدس ومحورهم جميعًا هو شخص وعمل وتعليم المسيح، فهو البداية والوسط والنهاية، في الإنجيل هو الإله المتجسد النازل من السماء آخذًا صورة عبد، هو الكلمة الذي اتخذ جسدًا والذي جال يصنع خيرًا ويشفى جميع المتسلط عليهم إبليس والذي بذل ذاته عن حياة العالم وتمم عمل الفداء بتقديمه ذاته على الصليب وبرهن بقيامته من بين الأموات على الحياة الأبدية والخلود، وفى سفر الأعمال هو مؤسس الكنائس في كل المسكونة بواسطة تلاميذه وإرشاد روحه القدوس، وفى سفر الرؤيا هو الرب الحي في السماء الذي يحفظ الكنيسة ويقودها ويرشدها والذي يقف في وسطها ويمسكها بيمينه، وهو العريس السماوي الآتي على السحاب في مجد، في مجيئه الثاني، ليأخذ عروسه، كنيسة المفديين بدمه إلى مدينة الله السماوية أورشليم الجديدة، حيث يسكن المفديون معه إلى أبد الآبدين.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-012-Father-Abdel-Messih-Basiet-Abo-El-Kheir/006-Al-Engil-Kayfa-Koteb/The-Holy-Bible_Writing-n-Reaching-Us__045-NT.html