St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary  >   16_TAH
 

قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

شرح كلمة

طرز | مطرزة

 

طرز الثوب وشاَّه وزخرفه، وكانت الملابس الثمينة توشي، بخيوط الحرير أو بأسلاك الذهب والفضة. وكان بصلئيل بن حوري وأهوليآب بن أخيساماك حاذقين في الحياكة والتوشية والتطريز (خر 35: 35، 38: 22 و23)، وقد وهبهما الله هذه الحكمة والمهارة للعمل في خيمة الاجتماع. فكان سجف مدخل الخيمة "من أسمانجونى وأرجوان وقرمز وبوص مبروم صنعة الطراز" (خر 26: 36، 36: 37). وكذلك كان سجف باب الدار "من أسمانجوني وأرجوان وقرمز وبوص مبروم صنعة الطراز" (خر 27: 16 ، 38: 18) كما أمر الرب بخصوص ثياب هرون، أن " تخرَّم القميص من بوص، وتصنع العمامة من بوص، والمنطقة تصنعها صنعة الطراز" ( خر 28: 39، 39: 29). كما كانت صدرة القضاء logion موشاة بأسلاك من الذهب (خر 28: 15، 39: 2).

وكانت الثياب المطرزة تعتبر من أثمن الغنائم في الحروب، فتقول دبورة في نشيدها الانتصاري، إن امرأة سيسرا كانت تنتظر "غنيمة ثياب مصبوغة مطرزة، ثياب مصبوغة مطرزة الوجهين" (قض 5: 20).

ويصف المرنم عروس الملك بالقول: "كلها مجد ابنة الملك في خدرها، منسوجة بذهب ملابسها، بملابس مطرزة تحضر إلى الملك" (مز 45: 13 و14)

ويقول الله للشعب القديم كيف كانت حالته ميئوسًا منها كوليدة طرحت على وجه الحقل بكراهة نفسها، ولكنه أشفق عليها وغمرها بإحسانه، وألبسها مطرزة ونعلها بالتخس.. فتحلَّت بالذهب والفضة ولبست الكتان والبز، وجملَّت جدًَّا صَت صارت تصلح لمملكة (خر 16: 5-14).

ويصف حزقيال النبي نبوخذنصر ملك بابل، وصفًا مجازيًا، بأنه "نسر عظيم كبير الجناحين، طويل القوادم واسع المناكب ذو تهاويل" (حز 17: 3)، و"ذو تهاويل" هي نفسه الكلمة العبرية المترجمة "مطرزة"، أي أن مناكبه كانت واسعة منقوشة وكأنها مطرزة.

كما يتنبا حزقيال عن سقوط صور، وحزن رجال البحر عليها: "فتنزل جميع روساء البحر عن كراسيهم ويخلعون جببهم، وينزعون ثيابهم المطرزة " خر 26: 16)، وستجد المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في صفحات قاموس وتفاسير الكتاب المقدس الأخرى. ويصف عظمة صور بالقول : "كتان مطرز من مصر شراعك ليكون لك راية " (حز 27: 7).

وكانت أرام -وغيرها من الأمم- تأتي إلى أسواق صور "بالبهرمان والأرجوان والمطرز والبوص والمرجان والياقوت.. هؤلاء تجارك بنفائس بأردية أسمانجونية ومطرزة.." (حز 27: 16 و24)

ويقول الرب ليهوشع الكاهن العظيم: "قد أذهبت عنك إثمك وألبسك ثيابًا مزخرفة ("مطرزة" - فهي نفس الكلمة العبرية المترجمة " مطرزة " في غيرها من المواضع - زك 3: 4).


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary/16_TAH/TAH_17_3.html