St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary  >   10_R
 

قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

شرح كلمة

مُرَمِّمَ الثُّغْرَةِ

 

St-Takla.org Image: Repairer of the Breach (Isaiah 58:12). صورة في موقع الأنبا تكلا: مرمم الثغرة (إشعياء 58: 12).

St-Takla.org Image: Repairer of the Breach (Isaiah 58:12).

صورة في موقع الأنبا تكلا: مرمم الثغرة (إشعياء 58: 12).

اللغة الإنجليزية: Repairer of the Breach.

 

مرمم الثغرة(1) هو مصطلح ذكره إشعياء النبي في معرض حديثه عن الصوم المقبول: "وَمِنْكَ تُبْنَى الْخِرَبُ الْقَدِيمَةُ. تُقِيمُ أَسَاسَاتِ دَوْرٍ فَدَوْرٍ، فَيُسَمُّونَكَ: مُرَمِّمَ الثُّغْرَةِ، مُرْجعَ الْمَسَالِكِ لِلسُّكْنَى" (إش 58: 12).  وهو وعد وبركة يقدمها الله لكل مَنْ يسلك في وصاياه وأحكامه، وهو لقب يُمْنَح للأبرار.

الثغرة هي كلمة تَصِف أي تَصَدُّع أو تَشَقُّقْ في سور أو مبنى قد يتسبب في سقوطه(2)، أو أي ثقب في سفينة قد يؤدي إلى غرقها، كما أنها تصف أي خلل في صفوف الجيش يتيح للعدو التسلل إليها مما يؤدي إلى هزيمته.

وفي هذه الآية يتحدث عن الأسس التي يُبنى عليها الصوم المقبول، بالبُعد عن الشر والمخاصمات، والاهتمام بالفضائل الروحية من العطاء ومساعدة المحتاجين.. إلخ.  وبعد هذا ينعم الله على عبده ببركاته السماوية، ويطلق عليه الناس لقب "مُرَمِّمَ الثُّغْرَةِ".  فالثغرة هي أمر رديء، يتسبَّب في خطايا صغيرة تتسلَّل إلى الإنسان..  أو تضيع منها الفضيلة بسبب التهاون..  فمن الثغرات في أسوار المدينة قد يتسلَّل الأعداء.  وليس شرطًا أن تكون الثغرات هي أخطاء شخصية أو خطايا فردية، ولكن من الممكن أن تكون أخطاء في التعليم العقيدي.  فيجب قطع الباب على تلك "الثَّعَالِبَ الصِّغَارَ" (نش 2: 15)، و"لِنَقُمْ وَلْنَبْنِ" (نح 2: 18).

ومرممو الثغرة في الكتاب المقدس كثيرون، فالسيدة العذراء لما أدركت نفاذ الخمر في عُرْس قانا الجليل بادرت للمساعدة في سد هذا النقص (يو 2: 3)، ونحميا لما سمع بخراب المدينة -بيت مقابر آبائه- سارَع إلى ترميمها (نح 2: 5)، وموسى النبي استطاع في مرات عديدة أن يخمد غضب الله من جهة شعبه [(خر 32: 31، 32؛ عد 14: 13-19).. إلخ.]، وصفورة زوجة موسى النبي لما التقاه الرب وطلب أن يقتله قطعت غرلة ابنها ومست رجليه فانفك عنه (خر 4: 25، 26)، والقديس يوسف النجار لما وجد العذراء حبلى وَلَمْ يَشَأْ أَنْ يُشْهِرَهَا، وأَرَادَ تَخْلِيَتَهَا سِرًّا (مت 1: 19).

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) المصدر: من مقالات وأبحاث موقع الأنبا تكلاهيمانوت www.st-takla.org (م. غ.) - مراجعة لغوية: سامي فانوس.

(2) الرسالة الشهرية لزوجات الآباء الكهنة، يناير 2016 م.، إيبارشية جنوبي أمريكا للأقباط الأرثوذكس.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / اتصل بنا: واتس آپ: 00201287627004 /

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary/10_R/repairer-breach.html