St-Takla.org  >   books  >   pope-sheounda-iii  >   spiritual
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب الإنسان الروحي - البابا شنوده الثالث

8- العمق في الخدمة

 

بعض الخدام يقيسون خدمتهم بمقاييس خاطئة، لها المظهر الشكلي من الخارج وليس لها العمق. مثل من يقيس خدمته بكثرة عدد تلاميذه، أو بكمية الدروس ونوعيتها، وما يتلقاه التلاميذ من المعرفة الدينية. أو خادم يقيم خدمته بارتقائه من خادم ابتدائي إلى خدمة ثانوي أو إعداد خدام، أو بمظهريات أخرى من تنظيمات في الخدمة، كراسات تحضير الدروس أو كراسات الافتقاد. وينسى الخادِم في كل ذلك ما يتعلق بعمق الخدمة، وعملها في قيادة التلاميذ إلى التوبة، وإلى محبة الله.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

وقد يوجد خادم بلا فصل، وخدمته أكثر عمقًا.

كخادم يشتغل في العمل الفردي. وكل من يلتقي به يجذبه إلى محبة الله، ويلهب قلبه بكلمات النعمة التي تخرج من فمه. وفي كل يوم يضم إلى الكنيسة أعضاء جدد ما كانوا يدخلون الكنيسة من قبل..

أو أنه يخدم في حل المشاكل العائلية، بكل تعب وعمق ومثابرة. وقد يقضى أيام طويلة ويسهر ويقنع، لكي يدخل سلام الله إلى البيت. ولا أحد من كبار الخدام في الكنيسة يعرف عن خدمته شيئًا.

وأعرف خادم كان يعمل معنا منذ أكثر من أربعين عامًا، كنا نسمى فصله (فصل الشواذ)، لأنه كان يجذب الأولاد المتسكعين في الشوارع، أو في المقاهي وأمام دور اللهو ويحولهم ليس فقط إلى تلاميذ ثابتين في الكنيسة، بل أن بعضهم صاروا خداما..

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ومن أمثلة الخدمة العميقة، قصة فيلبس مع الخصي الحبشي..

St-Takla.org Image: Sunday School at one of Coptic Orthodox Churches in Maghagha village, Egypt - Photograph by Jayson Casper صورة في موقع الأنبا تكلا: خدمة مدارس الأحد في كنيسة في أحد القرى في مغاغة، مصر، تصوير جيسون كاسبر

St-Takla.org Image: Sunday School at one of Coptic Orthodox Churches in Maghagha village, Egypt - Photograph by Jayson Casper

صورة في موقع الأنبا تكلا: خدمة مدارس الأحد في كنيسة في أحد القرى في مغاغة، مصر، تصوير جيسون كاسبر

فيلبس، وهو سائر في الطريق، يرى مركبة الخصي وهو يقرأ سفر إشعياء، فيبدأ أن يشرح له في عمق، حتى يجذبه إلى الإيمان، إذ يعلن الخصي إيمانه من كل قلبه، ينزل الاثنان فيعمده.. هل أخذت هذه الخدمة ساعة أو أكثر أو أقل. لكنها كانت عميقة ومثمرة..

مثالها أيضًا خدمة المعمدان واسطفانوس الشماس.

في عمق شديد خدم المعمدان حوالي ستة أشهر أو أكثر بقليل.

وفى خلال تلك المدة القصيرة، مهد الطريق أمام الرب، بشعب مستعد، قادة المعمدان إلى التوبة ومعمودية التوبة.. حتى أن الرب قال: لم تلد النساء من هو أعظم من يوحنا المعمدان، وقال إنه أعظم من نبي (مت 11: 11،9).

كذلك اسطفانوس الشماس، كانت خدمته قصيرة، ولكن عميقة جدًا. سيرته بدأت في (أع 6) واستشهاده في (أع 7)، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى. واستطاع في تلك الفترة القصيرة أن يجعل جماهير كثيرة تنضم إلى الإيمان، وأفحم كثيرًا من المجامع. ولم يستطيعوا أن يقاوموا القوة، ولا الروح الذي كان يتكلم به (أع 6: 10).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

إن الكلمة العميقة تستطيع أن تأتى بثمر كثير.

عظة واحدة بعمق عمل الروح القدس فيها استطاعت أن تضم إلى الإيمان ثلاثة آلاف تعمدوا معًا في يوم الخمسين..

إنسان يكلمك كلمة فتلمس قلبك، ولا تفارق ذهنك مطلقا، تتمشى معك في الطريق، وتصاحبك في نومك وفي صَحوك. وتعمل فيك عملا كثيرا. إنها كلمة خرجت من العمق، ووصلت إلى العمق. وكان لها تأثيرها وفاعليتها وقوتها. وأصبحت تعمل عملًا عميقًا مثلها..

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ننتقل إلى نقطة أخرى وهى العمق في العبادة:


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/pope-sheounda-iii/spiritual/service.html