St-Takla.org  >   books  >   pauline-todary  >   coptic-language
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب لغتنا القبطية المصرية (اللغة القبطية) - أ. بولين تودري

5- اللهجة الصعيدية

 

St-Takla.org Image: Saint Bakhmios the Great (St. Pachomius) - ancient Coptic icon - 1609 m. (1894) صورة في موقع الأنبا تكلا: القديس الأنبا باخوميوس الكبير (الأنبا باخوم) - أيقونة قبطية أثرية من سنة 1609 للشهداء (1894 م.)

St-Takla.org Image: Saint Bakhmios the Great (St. Pachomius) - ancient Coptic icon - 1609 m. (1894)

صورة في موقع الأنبا تكلا: القديس الأنبا باخوميوس الكبير (الأنبا باخوم) - أيقونة قبطية أثرية من سنة 1609 للشهداء (1894 م.)

2- اللهجة الصعيدية: Sahidic ويُرْمَز لها بالرمز S. وتُسَمّى أيضًا اللهجة الطيبية، نِسبةً إلى طيبة (عاصمة الديار المصرية قديمًا وبقاياها الأقصر والكرنك ومدينة هابو وغيرها). وهذه اللهجة لا تختلف عن الأولى إلا في بعض ألفاظ امتازت بها. وكان أصحابها لا يستعملون الحروف المتحركة في المقاطع، كما يستعملها أصحاب اللهجة البحيرية، بل كانوا يكتفون بوضع علامة على الحرف بدلًا من حرف صوتي يضعونه بين الحروف. وكانوا يقدمون بعض الحروف ويؤخرون البعض الآخر. فنشأت بذلك لهجة تداولها الوجه القبلي، وكل الآثار الموجودة فيه كُتِبَت بهذه اللهجة. كما أن الكتب القديمة التي كُتِبَت في العلوم والفنون التي عَثَرَ عليها الباحثون لم تُكْتَب بغيرها. وهي في الحقيقة أقدم من اللهجة البحيرية. وكانت مدرسة طيبة العِلمية تدرس بها، ولما انتقلت إلى عين شمس ثم الإسكندرية أيام البطالسة، استعاضوا عنها بالبحيرية التي هَذَّبوها كثيرًا، ووضعوا فيها حروفًا صوتية متحركة لسهولة تعلُّمِهَا والنُطْق بها.

واللهجة الصعيدية هي التي تُرْجِم إليها الكتاب المقدس من اليونانية إلى القبطية، وقد تُرْجِم العهد الجديد وأجزاء كثيرة من العهد القديم إلى اللهجة الصعيدية، وكانت اللهجة الصعيدية هي لهجة الأدب القبطي من القرن الرابع الميلادي إلى القرن العاشر الميلادي. وقد تُرْجِم الكثير من الكتابات الأدبية اليونانية إلى القبطية الصعيدية. ومن أكثر الأعمال الأدبية التي كُتْبَت بالقبطية الصعيدية هي كتابات الأنبا باخوميوس أب الشركة (300م). وكتابات الأنبا شنودة رئيس المتوحدين (400م). وكتابات تلميذه ويصا. ويمكن اعتبار كتابات الأنبا شنودة رئيس المتوحدين المكتوبة بالصعيدية القديمة تُقابِل في آدابها اليونانية القديمة.

وتعتبر اللهجة الطيبية الأولية، وهي لهجة طيبة الأولية هي السابقة على اللهجة الصعيدية. ولدينا وثيقة واحدة بهذه اللهجة، هي بردية بودمر 6 وهي مجلد من الرقوق -كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى- وتحتوى على سفر الأمثال. وتعتبر أقدم المجلدات الكتابية المتبقية باللغة القبطية، لأنها ترجع إلى القرن الثالث الميلادي. وتتكون أبجديتها من 35 حرف، أي أنها تمثل مرحلة سابقة على تثبيت حروف الهجاء الصعيدية في 30 حرف فقط. وتشاركها في امتياز القِدَم بردية تحتوى على مزمور 46، والذي كُتِبَ بلهجة تُمَثِّل مرحلة أوليّة لكتابة اللهجة الأخميمية الفرعية.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/pauline-todary/coptic-language/sahidic.html