St-Takla.org  >   books  >   pauline-todary  >   asceticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب تعليم عن البتولية أو عن النسك للبابا أثناسيوس الرسولي - أ. بولين تودري

7- بركة الصوم

 

St-Takla.org Image: So for ten days Daniel and his three friends were fed vegetables and water while the others ate the King’s food and drank wine. At the end of the ten days, Daniel and his three friends looked healthier and better nourished than the rest so they were allowed to continue on their diet. (Daniel 1: 14-16) - "Daniel and his friends obey god" images set (Daniel 1:1-21): image (10) - Daniel, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: "فسمع لهم هذا الكلام وجربهم عشرة أيام. وعند نهاية العشرة الأيام ظهرت مناظرهم أحسن وأسمن لحما من كل الفتيان الآكلين من أطايب الملك. فكان رئيس السقاة يرفع أطايبهم وخمر مشروبهم ويعطيهم قطاني" (دانيال 1: 14-16) - مجموعة "طاعة دانيال والثلاثة فتية للرب" (دانيال 1: 1-21) - صورة (10) - صور سفر دانيال، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: So for ten days Daniel and his three friends were fed vegetables and water while the others ate the King’s food and drank wine. At the end of the ten days, Daniel and his three friends looked healthier and better nourished than the rest so they were allowed to continue on their diet. (Daniel 1: 14-16) - "Daniel and his friends obey god" images set (Daniel 1:1-21): image (10) - Daniel, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: "فسمع لهم هذا الكلام وجربهم عشرة أيام. وعند نهاية العشرة الأيام ظهرت مناظرهم أحسن وأسمن لحما من كل الفتيان الآكلين من أطايب الملك. فكان رئيس السقاة يرفع أطايبهم وخمر مشروبهم ويعطيهم قطاني" (دانيال 1: 14-16) - مجموعة "طاعة دانيال والثلاثة فتية للرب" (دانيال 1: 1-21) - صورة (10) - صور سفر دانيال، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

إننا سوف نحب الصوم كثيرًا، لأننا نحتمي جدًا بالصوم والصلاة والصدقة، فإنهم ينقذون الإنسان عند موته. لأنه بواسطة التمرد على الطعام طرد آدم من الفردوس، ولذلك فمن يرغب في الدخول إلى الفردوس فعليه الخضوع والتذلل بالصوم. فإنه بواسطة هذه الفضيلة ينصلح جسدك، وبتوليتك تحملك عريسًا إلى السماء. لأن الذين يتشبثون بالعالم وأطيابه وعطوره، ويزينون أجسادهم بالذهب وبالملابس الفاخرة فإنهم يتجردون من إنسانيتهم، ويكونون غير حاملين لقوة الله. وأيضًا المسيح لا يحتاج إلى كل هذا منك، بل يحتاج إلى قلب نقى وجسد غير مدنس قد تعب من الصوم.

والبعض منهم يأتون ويكلمونك، بأن لا تصوم كثيرًا، أو على الأقل لا تصوم لكي لا يصير جسدك أكثر ضعفًا. لا تصدق هؤلاء ولا تطيعهم مطلقًا، لأن العدو هو الذي يثيرهم عليك. بل اهتم بالمكتوب، حينما سبى نبوخذ نصر ملك بابل، دانيال والثلاثة فتية مع غيرهم، ووضع لهم الملك نظامًا لكي يأكلوا من مائدته ويشربوا من خمره، ولكن دانيال والثلاثة فتية رفضوا أن يتنجسوا من أطايب الملك، بل قالوا للخصي الذي استلمهم: "أعطونا من بذور الأرض لنأكل" (دا 1: 12). ولكن الخصي قال لهم: "إني أخاف سيدي الملك الذي عين طعامكم وشرابكم، فلماذا يرى وجوهكم أهزل من الفتيان الذين من جيلكم فتدينون رأسي للملك" (دا 1: 10، 11). فقال له دانيال "جرب عبيدك عشرة أيام فليعطونا القطاني لنأكل وماء لنشرب، وحينما أدخلهم قدام الملك، فقد رأى منظرهم أفضل من الفتيان الذين أكلوا من أطايب الملك" (دا 1: 11، 12).


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/pauline-todary/asceticism/fasting.html