St-Takla.org  >   books  >   nagy-gayed  >   christian-management
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب المفاهيم المسيحية.. والفكر الإداري المتجدد: فلسفة "الإدارة بالمحبة" - أ. ناجي جيد

11- مفاهيم عامة: التخطيط، الرؤية، الرسالة

 

أولًا: مفاهيم عامة:

التخطيط - الرؤية - الرسالة

 

تعريف التخطيط:

"التخطيط هو الركن الأول أو حجر الزاوية في أي عمل إداري على مستوى المنظمة، سواء كان العمل الإداري: إنتاجي أو تسويقي أو مالي... إلخ." 

ويمكن القول أيضا أنه لا يقتصر إستخدام التخطيط على مستوى الأعمال الجماعية الكبيرة أو المنظمات والمؤسسات فقط، بل إن أي عمل أو جهد فردى بسيط يحتاج أيضا إلى تخطيط. مع إختلاف طبيعة وأهداف وأدوات التخطيط في كل حالة من الحالات المشار إليها "وليكن كل شيء بلياقة وبحسب ترتيب" (1 كو 14: 40)

والرب الإله أعطانا أمثلة كثيرة عن أهمية التخطيط –كمبدأ كتابي– وكيفية القيام به. تبدأ هذه الأمثلة مع قصة الخليقة منذ اليوم الأول وحتى اليوم السابع الذي استراح فيه الرب. 

St-Takla.org Image: Architectural plan (floor plan) of ancient Antioch - from: The Rand-McNally Bible Atlas, book by Jesse Lyman Hurlbut, 1910. صورة في موقع الأنبا تكلا: مخطط أرضي يصور أنطاكية القديمة - من صور كتاب أطلس الكتاب المقدس (راند ماكنالي)، جيسي ليمان هيرلبت، 1910 م.

St-Takla.org Image: Architectural plan (floor plan) of ancient Antioch - from: The Rand-McNally Bible Atlas, book by Jesse Lyman Hurlbut, 1910.

صورة في موقع الأنبا تكلا: مخطط أرضي يصور أنطاكية القديمة - من صور كتاب أطلس الكتاب المقدس (راند ماكنالي)، جيسي ليمان هيرلبت، 1910 م.

وأتمنى أن لا أكون متجاوزًا عندما أقول: 

إن جوهر الإيمان في المسيحية هو أن الرب الإله تمجد أسمه قد أعد خطة إلهية رحيمة (تخطيط) من أجل الخلاص (هدف) لكل نفس بشرية في كل زمان ومكان (الجمهور المستفيد) عن طريق الرب يسوع (الذي بإرادته وحده تحمل مهمة تنفيذ خطة الخلاص وحمل خطايا العالم)، من خلال الفداء على الصليب (طريقة تنفيذ الهدف)... إلخ..

فمنذ الخليقة والرب يعمل من خلال أنبياء العهد القديم. نوح وإبراهيم وإسحق ويعقوب وموسى وداود وكل الأنبياء حتى يوحنا المعمدان، ويُعد خطة عمل محددة لكل منهم حتى يحين ملء الزمان ويتجسد الرب يسوع ويتمم خطة الفداء وخلاص البشرية. 

والسيد المسيح له المجد يعلمنا في مثل البنائين الحكماء كيف يكون التخطيط الجيد، بتوقع كل الاحتمالات المستقبلية وكيفية الإستعداد لها. كما يعلمنا الرب أيضا في نفس المثل النتيجة لعدم التخطيط التي حصل عليها البناؤون الجهلاء. وفي هذا المثل أيضا تأكيدا للمبدأ الكتابي للتخطيط كما يتضح: "كل من يأتي إلي ويسمع كلامي ويعمل به أريكم من يشبه. يشبه إنسانا بنى بيتا، وحفر وعمق ووضع الأساس على الصخر. فلما حدث سيل صدم النهر ذلك البيت، فلم يقدر أن يزعزعه، لأنه كان مؤسسا على الصخر. وأما الذي يسمع ولا يعمل، فيُشبه إنسانًا بنى بيته على الأرض من دون أساس، فصدمه النهر فسقط حالا، وكان خراب ذلك البيت عظيما!". (لو 6: 47 - 49). 

وحيث أن التخطيط هو حجر الزاوية في العمل الإداري، فإنه لا بُد من العمل على تطويره بصفة مستمرة. فلا يكفى مثلا للمنظمة أن تهتم بمشاكل الحاضر دون النظر إلى المستقبل والإستعداد له، خاصة مع التغيرات التكنولوجية الهائلة في عالم اليوم، وثورة الإتصالات، والمنافسة الشديدة، والاندماجات الكبيرة بين المنظمات.. إلخ.. لكل هذا يلزم لأى منظمة تشرع في عمل خطة أن يكون لها رؤية عامة أو تصور عام لمستقبلها. كما يلزم لها وجود رسالة ما تتبناها. فما هي الرؤية؟ وما هي الرسالة؟(1)

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

تعريف الرؤية:

 "بلا رؤية يجمح الشعب. وطوبى لمن يحفظ الشريعة" (أم 29: 28).

"الرؤية هي حلم مستقبلى عام وشامل غير مستحيل تحقيقه، لكل أفراد وأقسام وإدارات المنظمة". وتمثل الرؤية القوة التحفيزية والدافعة لجميع الأفراد العاملين بالمنظمة.

إن الفكر الإداري يوصى بضرورة وجود رؤية مستقبلية لكل منظمات القرن الواحد والعشرين. نفس الشيء يمكن أن يكون على مستوى الدولة الواحدة، بأن يكون لها رؤية مستقبلية عامة للدولة ككل. وفي هذه الحالة يُفضل أن تستمد كل منظمة الرؤية الخاصة بها من الرؤية العامة للدولة.

← انظر كتب أخرى للمؤلف هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

تعريف الرسالة:

"هي تعبير مكتوب يحدد بدقة الغرض الذي من أجله وجدت المنظمة". 

والرسالة بذلك تكون أكثر تحديدا من الرؤية لأنها توضح الإتجاه العام للمنظمة بشكل أكثر دقة.

ولتوضيح الفرق بين الرؤية والرسالة نذكر المثال التالي:

مثال: بفرض أنه مطلوب صياغة رؤية ورسالة لشركة خطوط عالمية.

 

رؤية الشركة المستقبلية (عن نفسها):

بمخافة إلهية نعمل. وبمشيئته نريد أن نكون الشركة الرائدة في مجال خدمات الطيران المدنى. وأن يكون بيننا وبين أقرب المنافسين "فجوة تنافسية"، تجعل من الصعب على أي من المنافسين اللحاق بنا.

 

رسالة الشركة (المُعلنة):

من أجلك أنت نريد أن نكون القدوة وأصحاب الريادة في مجال خدمات الطيران بتقديم خدمة مريحة غير مسبوقة الجودة. خالية من المخاطر. بواسطة أعلى الكفاءات البشرية بسوق الطيران. تجعلك تشعر معنا بجو عائلى دافئ والمقابل أسعار عادلة يرضاها الله.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

إن تحديد الإدارة لرؤية المنظمة المستقبلية وما تريده من تغيرات والرسالة التي تتبناها، هو المنارة أو المرشد لتحديد خطة عمل المنظمة لفترات طويلة قادمة وأهم الأهداف التي يجب تحقيقها والجدولة الزمنية لهذه الأهداف... إلخ..

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) راجع في ذلك.. د. سيد الهوارى (2008). الإدارة: الأصول والأسس العلمية للقرن ال 21. مكتبة عين شمس.، ص 70 - 80.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/nagy-gayed/christian-management/concepts.html