St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   catholic
 
St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   catholic

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب يا أخوتنا الكاثوليك، متى يكون اللقاء؟ - أ. حلمي القمص يعقوب

 254- مفاوضات بين البابا بيوس الرابع والبطريرك جبرائيل (غبريال) السابع (1561-1562)

 

ثانيًا: مفاوضات بين البابا بيوس الرابع والبطريرك جبرائيل (غبريال) السابع (1561-1562):

بعد انقضاء قرن من الزمان على المحاولة التي جرت في مجمع فلورنسا سنة 1442م، وفي خلال المجمع التريدنتيني، ذهب إلى رومية سنة 1560م قسيسان قبطيان (إحدهما إبرام السرياني) يحملان رسالة إلى البابا تعبر عن رغبة رؤسائهما ورغبة الشعب كله في الإتحاد.

فأرسل البابا بيوس الرابع وفدًا للتفاوض مع البطريرك القبطي لتحقيق الاتحاد، ودعا البطريرك إلى الاشتراك في المجمع التريدنتيني سنة 1561 م.، وكاد الاتفاق على الإتحاد أن يتحقق إلاَّ أن البطريرك توفى فجأة " (166)

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

St-Takla.org Image: His Holiness Pope Pius IV - Papa PIUS Quartus 224 - from The Lives and Times of the Popes, Volume (5), by Artaud de Montor, Alexis François, 1911 صورة في موقع الأنبا تكلا: قداسة البابا بيوس الرابع 224 - من كتاب حياة وأزمنة بابوات روما (جزء 5)، لـ أرتاود دي مونتور، أليكسيس فرانسوا، 1911 م.

St-Takla.org Image: His Holiness Pope Pius IV - Papa PIUS Quartus 224 - from The Lives and Times of the Popes, Volume (5), by Artaud de Montor, Alexis François, 1911

صورة في موقع الأنبا تكلا: قداسة البابا بيوس الرابع 224 - من كتاب حياة وأزمنة بابوات روما (جزء 5)، لـ أرتاود دي مونتور، أليكسيس فرانسوا، 1911 م.

توضيح:

في عصر البابا غبريال السابع تم اتصال من جانب بابا روما.. فما هي القصة..؟ الحقيقة أن العلاقة بين كنيسة الإسكندرية وكنيسة الحبشة كانت قد انقطعت بسبب ظروف خارجة عن إرادة الأثنتين لأن المماليك منعوا الأحباش من الدخول إلى مصر، فاضطر ملك الحبشة إلى قبول رسامة مطران كاثوليكي برتغالي يدعى " برمودز " ودعاه بابا روما ببطريرك الإسكندرية، ولكن عندما إعتلى اقلاديوس عرش الحبشة أوقف المطران الكاثوليكي الذي أبلغ بابا روما بما جرى فاستدعاه وأرسل بدلًا منه اثنين من الكهنة. بينما أرسل اقلاديوس إلى البابا غبريال السابع يطلب منه سيامة مطرانًا للحبشة فسام له البابا راهبًا مختارًا باسم الأنبا يوساب الثالث.

وفي أثناء هذه الأوقات أرسل بيوس الرابع بابا روما رسلًا إلى البابا غبريال يقترح عليه الدخول تحت رعايته، وقد تحدثنا عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في أقسام أخرى. فقابلهم البابا غبريال بهدوء ووقار وأظهر لهم تمسكه بعقيدة الآباء وأنه لا يمكنه أن ينحرف قيد شعره عن عقائد وطقوس كنيسته المقدسة (سلسلة تاريخ الباباوات بطاركة الكرسي الإسكندري الحلقة الرابعة - كامل صالح نخلة)، وعندما فشلوا في مهمتهم طلبوا منه أن يكتب إلى ملك الحبشة حتى لا يمس الكاهنين الكاثوليكيين بسوء، فقبِل طلبتهم وكتب لاقلاديوس ملك الحبشة الذي أطاع كلامه ولاسيما أن هذين الكاهنين كانا كامنين بدون نشاط في حكم اقلاديوس ملك الحبشة، ولكن عندما ملك أخيه مينا تسببا في قلاقل وفتنة وأشارا على القادة الأحباش بالاستعانة بالمسلمين ضد الملك مينا، فعاقبهما الملك، فعادا إلى روما قائلين " أن الأحباش لا يرتدون عن إيمانهم إلاَّ بقوة السيف " ثم عاد بابا روما فأرسل رسلًا جددًا إلى الحبشة ولكن مهمتهم باءت بالفشل.

ويجب أن نعلم أن عصر البابا بيوس الرابع كان عصرًا دمويًا بسبب محاكم التفتيش ومذبحة برثلماوس (167).. " قال أحد المؤرخين أنه في مدة 30 سنة من القرن الماضي (1550-1580) قُتِل في أسبانيا وفرنسا وبلاد الإنجليز وبلجيكا أكثر من تسعمائه ألف شخص.. كانت الاضطهادات أشد وأفظع في فرنسا وغيرها ففي مقاطعة ليون هاج الاضطهاد بأمر الحبر الروماني ضد الفالديين (أو الوالد نسيين) سكان أودية بيدمونت حتى كادوا يتلاشون فكانت العساكر البابوية تقطع نهود النساء وتشويها وتأكلها. وكانت تخرج الأجنة من بطون أمهاتها وتضرب برؤوسها الصخرة وتستخرج النخاع وتشويه وتأكله. وكثيرون كانت تشكهم بالسيخ أحياء وتشويهم حتى أن "صموئيل مور لاند" لما رأى هذه الفظائع قال لأمير تلك البلاد "بالحقيقة أنه لو رأى القياصرة المردة القدماء هذه العذابات لخجلوا لأنهم لم يستطيعوا أن يختلقوا عذابات مثلها ضد المسيحيين"(168)

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(166) دليل إلى قراءة تاريخ الكنيسة ج2 ص173.

(167) راجع كتابنا يا اخوتنا البروتستانت.. هلموا نتحاور ج 1 ص92-94.

* التاريخ الأسود للكنيسة بقلم القس ديروزا ص116-122 .

(168) تاريخ الانشقاق ح3 ص363-364.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/catholic/pieus-gabriel-negotiations.html