St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 821- هل عاش أجاج الذي ورد ذكره في سفر العدد (عد 24: 7) إلى زمن صموئيل النبي (1 صم 15: 9)؟

 

ج: 1- لم يعش " أجاج " كشخص بعينه منذ زمن بلعام وحتى زمن صموئيل النبي آخر القضاة، ويقول نورمين جيسلر " أولًا: اسم أجاج من المحتمل أنه كان لقبًا للسلالة الملكية التي اتخذها ملوك عماليق لأنفسهم مثل لقب " فرعون " في مصر، لذا فإن ملك عماليق الذي حاربه شاول أخذ نفس اللقب (أجاج). ثانيًا: لو كان اسم أجاج اسم حقيقي لشخص معين كان من الضروري أن يحمل الاسم رقم مسلسل يشير إليه، فمن غير المعقول أن يأخذ الملك نفس اسم الملك السابق دون رقم مسلسل يميزه.. وجرى هذا العرف في بلاد فينيقيا وسوريا ومصر، فهناك أربعة فراعنة باسم أمنحتب في الأسرة الثانية عشر فقط"(1)(2)

 

2- ورد اسم " أجاج " في نبوءة بلعام عن عظمة إسرائيل " ما أحسن خيامك يا يعقوب مساكنك يا إسرائيل.. يجري ماء من دلائه ويكون زرعه على مياه غزيرة ويتسامى ملكه على أجاج وترتفع مملكته" (عد 24: 5، 7) فما جاء هنا هو نبوءة عما سيحدث في المستقبل القريب أو البعيد، فهذه نبوءة من بلعام الذي حلَّ عليه روح الله، وعندما قال عن إسرائيل يتسامى ملكه على " أجاج " لم يقصد الآن، ولكن يقصد فيما بعد، وهذا ما تحقق فعلًا في زمن صموئيل النبي (1 صم 15) وجاء الفعل في صيغة المضارع " يتسامى " وكذلك " ترتفع " والمقصود بها المستقبل، بل قد تأتي النبوءة أحيانًا في صيغة الماضي تأكيدًا لحدوثها في المستقبل.

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) When Critics Ask, p 108 - 109.

(2) ترجمة خاصة بتصرف قام بها أحد الأحباء الإكليريكيين بالإسكندرية.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/821.html