St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 650- متى دعى موسى هوشع باسم يشوع؟ هل بعد الخروج من مصر وعند مواجهة عماليق (خر 17: 9) أم قبل أن يرسله مع زملائه ليتجسس أرض الموعد (عد 13: 16)؟(1)

 

St-Takla.org Image: Joshua fights against Amalek. Hoet. Ex. 17:8 - from "The Bible and its Story" book, authored by Charles Horne, 1909 صورة في موقع الأنبا تكلا: يشوع يحارب العماليق (الخروج 17: 8)، رسم هويت- من كتاب "الإنجيل وقصته"، إصدار تشارلز هورن، 1909

St-Takla.org Image: Joshua fights against Amalek. Hoet. Ex. 17:8 - from "The Bible and its Story" book, authored by Charles Horne, 1909

صورة في موقع الأنبا تكلا: يشوع يحارب العماليق (الخروج 17: 8)، رسم هويت- من كتاب "الإنجيل وقصته"، إصدار تشارلز هورن، 1909

ج: 1- دعى موسى تلميذه هوشع باسم يشوع عندما أرسله إلى أرض كنعان "وهذه أسماء الرجال الذي أرسلهم موسى ليتجسَّسوا الأرض. ودعا موسى هوشع بن نون يشوع" (عد 13: 16) وعندما بدأ موسى في كتابة سفر الخروج، وعندما جاء ذكر قصة عماليق وهي قصة سابقة لقصة إرسال الجواسيس ذكر اسم يشوع، رغم أن أسمه حينذاك كان هوشع، ولم يكن قد دُعي بعد باسم يشوع. إذًا ترتيب الأحداث زمنيًا كان كالتالي:

أ - هجوم عماليق على بني إسرائي.

ب - إرسال هوشع للتجسس وتغيير اسمه إلى يشوع.

جـ- كتابة سفر الخروج.

فكون موسى النبي يذكر في قصة عماليق اسم يشوع " فقال موسى ليشوع" (خر 17: 19) على أساس أنه تغير فيما بعد إلى هذا الاسم، فلا تعد ثمة مشكلة، وهذا يشبه ما جاء في (خر 16) عندما أوصى موسى هرون بوضع المن أمام لوحي الشهادة قبل استلامهما.

 

2- سواء ذكر موسى اسم "هوشع" أو "يشوع" فكلاهما اسم عبري، ومعناهما متقارب جدًا، فمعنى "هوشع " يهوه معين أو مخلص، ومعنى اسم "يشوع " يهوه (الرب) خلاصي، فالمعنيان متقاربان جدًا، الأول (هوشع) على إطلاقه، فيهوه معين أو مخلص لكل من يلجأ إليه، والثاني على سبيل التخصيص، فالرب خلاصي أنا، واسم يشوع هو نفسه اسم "يسوع" في اليونانية، كما دُعي يشوع في سفر الأخبار باسم " يهوشوع" (1 أخ 7: 27).

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) راجع د. أحمد حجازي السقا - نقد التوراة ص 138.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/650.html