St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 468- هل شفاعة إبراهيم في سدوم وعمورة تعتبر جرأة وقحة؟

 

يقول " جوناثان كيرتش".. " فإن إبراهيم.. كانت لديه الجرأة الوقحة لكي يجادل العلي القدير بشأن علاقة القربى التي تربطه مع أهل سدوم وعمورة.. وبعد الكثير من الشكوك ومن التملق من جانب إبراهيم الذي ساوم العلي القدير مثلما يفعل التاجر في السوق، يوافق الرب في النهاية على أنه لو وُجِد عدد قليل من الناس بحدود عشرة أشخاص صالحين في سدوم، فإن المدينة كلها سيُعفى عنها..

St-Takla.org Image: Abraham remained standing with the Lord. (Genesis 18: 22) - "Abraham and the three strangers" images set (Genesis 18): image (12) - Genesis, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: "وأما إبراهيم فكان لم يزل قائما أمام الرب" (التكوين 18: 22) - مجموعة "إبراهيم والغرباء الثلاثة" (التكوين 18) - صورة (12) - صور سفر التكوين، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: Abraham remained standing with the Lord. (Genesis 18: 22) - "Abraham and the three strangers" images set (Genesis 18): image (12) - Genesis, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: "وأما إبراهيم فكان لم يزل قائما أمام الرب" (التكوين 18: 22) - مجموعة "إبراهيم والغرباء الثلاثة" (التكوين 18) - صورة (12) - صور سفر التكوين، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

وكما يحدث عادة، استثنى لوط من " نار الجحيم والكبريت الشهير " الذي اجتاح باقي السدوميين، ليس بسبب أن يكونوا صالحين {ذلك أن الصالح في هذه المدن الغارقة في الإثم، مع أنه أفضل من الباقين، كان أبعد ما يكون عن الخير}.. وهكذا فإن مصير لوط كان فضيلة أخرى تضاف إلى فضائل عمه، إذ أنها كانت فضيلة رغب الله أن يقدمها إلى قريب لإبراهيم لا يستحقها"(1).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ج: 1- شفاعة إبراهيم في سدوم وعمورة لا تعد قط تجاسر غير مقبول ولا جرأة وقحة، إنما هذه الشفاعة كشفت عن قلب إبراهيم المفعم حبًا تجاه الناس الخطاة، كما كشفت عن مدى مراحم الله الواسعة، حتى أنه قبل أن يعفي عن المدينة بالكامل لو وُجِد فيها فقط عشرة أبرار.

 

2- لم يساوم إبراهيم مع الله كما يفعل التاجر في السوق، ولم يغير الله فكره ولا رأيه، وإنما الذي تغيَّر هو فكر إبراهيم، فبعد أن كان إبراهيم يدرك عدل الله، أدرك بعد هذا الحوار رحمة الله العظيمة.

 

3- يقول القمص تادرس يعقوب " إن كان الله قد فتح باب الحوار مع خليله إبراهيم، فإن إبراهيم بدوره التزم بروح الاتضاع في حديثه مع الرب، وكما يقول القديس أغسطينوس {عندما تحدث إبراهيم مع إلهه وأغلق باب الحديث أمامه في أمر حرق سدوم قال " أنا تراب ورماد " عظيم هو هذا الاتضاع الذي يتسم به القديسون العظماء}"(2).

 

4- يقول الأرشيدياكون نجيب جرجس " تشفع إبراهيم من أجل سدوم وعمورة دليل على محبته للناس وطلبه الخير لهم، ونرى هنا عمق دالته وشركته مع الله، ولجاجته في الصلاة، وتواضعه العظيم حينما يعترف بأنه (تراب ورماد).. إنه من الواجب أن يصلي المؤمنون من أجل جميع الناس حتى الخطاة منهم.. نأمل في طول أناة ربنا مع عبيده واستجابته لصلواتهم، ومسرته بتوبة الخطاة وخلاصهم"(3).

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) ترجمة نذير جزماتي - حكايات محرمة في التوراة ص 47.

(2) تفسير سفر التكوين ص 192.

(3) تفسير سفر التكوين ص 175.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/468.html