St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 446- يقول سفر التكوين "وكان الكنعانيون حينئذ في الأرض" (تك 12: 6) ومعنى ذلك أن هذه العبارة لم يكتبها موسى، لأنها تدل على أن الكنعانيين لم يكن لهم وجود وقت كتابة هذه الفقرة، بينما كان الكنعانيون في فلسطين مدة طويلة بعد عصر موسى؟

 

St-Takla.org Image: Abram obeyed and set off with his wife Sarai, his father Terah and his nephew Lot. (Genesis 11: 27-31) - "Abram (Abraham) moves to Canaan" images set (Genesis 11:27 - Genesis 13:4): image (3) - Genesis, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: "وهذه مواليد تارح: ولد تارح أبرام وناحور وهاران. وولد هاران لوطا. ومات هاران قبل تارح أبيه في أرض ميلاده في أور الكلدانيين. واتخذ أبرام وناحور لأنفسهما امرأتين: اسم امرأة أبرام ساراي، واسم امرأة ناحور ملكة بنت هاران، أبي ملكة وأبي يسكة. وكانت ساراي عاقرا ليس لها ولد. وأخذ تارح أبرام ابنه، ولوطا بن هاران، ابن ابنه، وساراي كنته امرأة أبرام ابنه، فخرجوا معا من أور الكلدانيين ليذهبوا إلى أرض كنعان. فأتوا إلى حاران وأقاموا هناك" (التكوين 11: 27-31) - مجموعة "إبرام "إبراهيم" يرتحل إلى كنعان" (التكوين 11: 27 - التكوين 13: 4) - صورة (3) - صور سفر التكوين، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: Abram obeyed and set off with his wife Sarai, his father Terah and his nephew Lot. (Genesis 11: 27-31) - "Abram (Abraham) moves to Canaan" images set (Genesis 11:27 - Genesis 13:4): image (3) - Genesis, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: "وهذه مواليد تارح: ولد تارح أبرام وناحور وهاران. وولد هاران لوطا. ومات هاران قبل تارح أبيه في أرض ميلاده في أور الكلدانيين. واتخذ أبرام وناحور لأنفسهما امرأتين: اسم امرأة أبرام ساراي، واسم امرأة ناحور ملكة بنت هاران، أبي ملكة وأبي يسكة. وكانت ساراي عاقرا ليس لها ولد. وأخذ تارح أبرام ابنه، ولوطا بن هاران، ابن ابنه، وساراي كنته امرأة أبرام ابنه، فخرجوا معا من أور الكلدانيين ليذهبوا إلى أرض كنعان. فأتوا إلى حاران وأقاموا هناك" (التكوين 11: 27-31) - مجموعة "إبرام "إبراهيم" يرتحل إلى كنعان" (التكوين 11: 27 - التكوين 13: 4) - صورة (3) - صور سفر التكوين، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

س446: يقول سفر التكوين " وكان الكنعانيون حينئذ في الأرض" (تك 12: 6) ومعنى ذلك أن هذه العبارة لم يكتبها موسى، لأنها تدل على أن الكنعانيين لم يكن لهم وجود وقت كتابة هذه الفقرة، بينما كان الكنعانيون في فلسطين مدة طويلة بعد عصر موسى؟ (البهريز جـ 1 س 270).

كما يقول الدكتور أحمد السقا " قوله {كان الكنعانيون حينئذ في الأرض} يدل على أن الكاتب كتب التوراة بعد استيلاء بني إسرائيل على أرض كنعان وطرد الكنعانيين منها لأنه يحكي عن زمان مضى، وهم لم يستولوا عليها زمن موسى، وإنما تم الاستيلاء عليها زمن داود. وكُرّرت هذه العبارة أكثر من مرة {وكان الكنعانيون والفرزيون حينئذ ساكنين في الأرض} (تك 13: 7) وفي سفر صموئيل الأول ما يثبت الاستيلاء على أرض كنعان كان في عصر طالوت (جليات) وداود"(1)

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ج: 1- أول من أثار هذه الملاحظة إبراهام بن عزرا الناقد اليهودي في القرن الثاني عشر الميلادي الذي ظن:

أ - أنه مادام الكاتب (وهو يحكي عن إبراهيم) قد قال " وكان الكنعانيون حينئذ في الأرض " فهذا يعني أن وقت كتابة السفر، لم يعد هناك وجود للكنعانيين.

ب - وبما أن الكنعانيين كان لهم تواجد وقت موسى ويشوع وبعدهما إذًا السفر كُتب في وقت متأخر.

والحقيقة أنه:

أ - لم يذكر سفر التكوين صراحة أن الكنعانيين عند كتابته لم يعد لهم وجود، إنما كان هذا استنتاج ابن عزرا.

ب- كتب موسى عبارة " وكان الكنعانيون حينئذ في الأرض " بقصد توضيح أنه وقت أن حدث خصام بين رعاة لوط ورعاة ابرام كان الكنعانيون حينئذ في الأرض، وهذا ما أوضحه موسى النبي في الإصحاح التالي " فحدثت مخاصمة بين رعاة مواشي ابرام ورعاة مواشي لوط. وكان الكنعانيون والفرزيون حينئذ في الأرض" (تك 13: 7) أي أنه لم يكن هناك موضع كافٍ لكل من رعاة مواشي ابرام ولوط، ولاسيما أن الكنعانيين كانوا منتشرين في الأرض.

جـ- ذكر موسى هذه العبارة ليظهر ويبرز وعد الله لإبراهيم بأنه سيعطيه أرض الكلدانيين " واجتاز ابرام في الأرض.. وكان الكنعانيون حينئذ في الأرض وظهر الرب لابرام وقال لنسلك أعطي هذه الأرض" (تك 12: 7).

 

2- الذين يدعون أن سفر التكوين كُتب بعد انقطاع الكنعانيين عن الأرض، نقول لهم أن هذا لم يحدث، فكانوا في الأرض قبل مجيء إبراهيم للأرض (تك 10: 19) وكانوا موجودين في زمن إبراهيم (تك 12: 6) وفي أيام موسى النبي (تث 20: 17) وفي أيام داود (2 صم 24: 7) وفي أيام سليمان (1 مل 9: 16) وبعد العودة من السبي (عز 9: 1) وحتى في أيام السيد المسيح، فقد التقى بالمرأة الكنعانية (مت 15: 22).

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) نقد التوراة ص 88، 89.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/446.html