St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 1208- هل قصة زنا أبشالوم بسراري أبيه (2صم 16: 22) أدخلها الكاتب على النص؟

 

يقول " أحمد ديدات": "نكاح محرَّم جماعي بين الابن وزوجات أبيه {فنصبوا لأبشالوم الخيمة على السطح ودخل أبشالوم إلى سراري أبيه أمام جميع إسرائيل} (2صم 16: 22) ودخل أبشالوم إلى سراري أبيه أمام جميع إسرائيل. يا لفظاعة المعاني مهما تحايل مُترجم الإنجيل إلى اللغة العربية أو غير العربية من اللغات لاختيار ألفاظ تقلل الصدمة!.. هوذا أخيتوفل يعطي مشورته (2صم 16: 21).. ويا لها من مشورة فاسقة قام أبشالوم بتنفيذها، إذ يخبرنا الكتاب المقدَّس عن انصياع أبشالوم لتنفيذ النصيحة الداعرة.. وهكذا أدخلوا الاعتداء على العرض ضمن أعمال الحرب بين ابن وأبيه، يعتدي الابن على عرض نساء أبيه نكاية في أبيه!"(1).

St-Takla.org Image: The battle raged throughout the forest and 20,000 men were killed. During the battle Absalom came across some of David’s troops and fled on a mule. As the mule went beneath the thick boughs of a great oak tree, Absalom’s hair got caught in the branches. His mule went on, leaving him dangling in the air. One of David’s men saw him and told Joab. (2 Samuel 18: 5-10) - "Absalom rebels against King David" images set (2 Samuel 15: 1 - 2 Samuel 18: 33): image (19) - 2 Samuel, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: 7 فانكسر هناك شعب إسرائيل أمام عبيد داود، وكانت هناك مقتلة عظيمة في ذلك اليوم. قتل عشرون ألفا. وكان القتال هناك منتشرا على وجه كل الأرض، وزاد الذين أكلهم الوعر من الشعب على الذين أكلهم السيف في ذلك اليوم. وصادف أبشالوم عبيد داود، وكان أبشالوم راكبا على بغل، فدخل البغل تحت أغصان البطمة العظيمة الملتفة، فتعلق رأسه بالبطمة وعلق بين السماء والأرض، والبغل الذي تحته مر. فرآه رجل وأخبر يوآب وقال: «إني قد رأيت أبشالوم معلقا بالبطمة»" (صموئيل الثاني 18: 5-10) - مجموعة "أبشالوم يتمرد علي الملك داود" (صموئيل الثاني 15: 1 - صموئيل الثاني 18: 33) - صورة (19) - صور سفر صموئيل الثاني، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: The battle raged throughout the forest and 20,000 men were killed. During the battle Absalom came across some of David’s troops and fled on a mule. As the mule went beneath the thick boughs of a great oak tree, Absalom’s hair got caught in the branches. His mule went on, leaving him dangling in the air. One of David’s men saw him and told Joab. (2 Samuel 18: 5-10) - "Absalom rebels against King David" images set (2 Samuel 15: 1 - 2 Samuel 18: 33): image (19) - 2 Samuel, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: 7 فانكسر هناك شعب إسرائيل أمام عبيد داود، وكانت هناك مقتلة عظيمة في ذلك اليوم. قتل عشرون ألفا. وكان القتال هناك منتشرا على وجه كل الأرض، وزاد الذين أكلهم الوعر من الشعب على الذين أكلهم السيف في ذلك اليوم. وصادف أبشالوم عبيد داود، وكان أبشالوم راكبا على بغل، فدخل البغل تحت أغصان البطمة العظيمة الملتفة، فتعلق رأسه بالبطمة وعلق بين السماء والأرض، والبغل الذي تحته مر. فرآه رجل وأخبر يوآب وقال: «إني قد رأيت أبشالوم معلقا بالبطمة»" (صموئيل الثاني 18: 5-10) - مجموعة "أبشالوم يتمرد علي الملك داود" (صموئيل الثاني 15: 1 - صموئيل الثاني 18: 33) - صورة (19) - صور سفر صموئيل الثاني، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

ويقول " ليوتاكسل": "النُقَّاد لا يرون من مضاجعة سراري الملك، الخطوة الصحيحة لكسب تأييد الناس، وهم لا يصدقون أيضًا أنه كانت لأبشالوم القدرة -مهما كان فتيًا- على مضاجعة قحبات أبيه العشر أمام سكان أورشليم كلهم، واحدة أثر الأخرى دون توقف. ومن الواضح تمامًا هنا أن المؤلف " المقدَّس " كان يحب كثيرًا كثيرًا الغوص في القصص الجنسية القذرة، وهو يضع أسس الدين المسيحي.. إننا لا نكاد نخرج من قذارة حتى نُقاد إلى أخرى أشد انحطاطًا"(2).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ج: 1- لم يسجل الكاتب سوى الحقيقة وحسب، دون أن يزيد عليها أو ينقص منها شيئًا، والكاتب كتب بوحي إلهي، فالوحي كان يعصمه من الخطأ ويرشده وينير ذهنه، ويساعده في انتقاء الألفاظ، فهذه القصة ليست دخيلة على النص بدليل أنه كان هناك إشارة لها قبل أن تحدث، فعندما أخطأ داود وأرسل الله ناثان النبي يبكته على خطيته ويُعلمه بتأديب الرب له، قال له ناثان: "هكذا قال الرب هآنذا أقيم عليك الشر من بيتك وأخذ نساءك أمام عينيك وأعطيهنَّ لقريبك فيضطجع مع نسائك في عين الشمس" (2صم 12: 11، 12) فلأن خطية داود كانت الزنا بزوجة أوريا الحثي، ولأن عقوبة الخطية من نفس نوع الخطية، لذلك هذا هو ما حدث تمامًا، وما سجله الكاتب من قصة مخزية هنا تُعد دليلًا على عدم تحريف الكتاب المقدَّس، فلو أن الكتاب تعرَّض للتحريف والتبديل والتزوير لكان الأجدى لليهود والمسيحيين حذف مثل هذه القصص التي تعبر عن الفضيحة والعار للأنبياء.

 

2- ما يعترض عليه ليوتاكسل من قصص بذيئة يصفها بالقذارة، هي في واقع الأمر صورة الطبيعة البشرية الساقطة، وما آلت إليه بعد السقوط، وهذا يُظهر مدى احتياج هذه البشرية التي انحدرت إلى الحضيض إلى مخلص قوي جبار يرفعها من أوحال الخطية ويسكنها ملكوته السماوي، ونشكر الله أن الكتاب المقدَّس بعهديه يحكي لنا قصة هذا الخلاص العجيب، وقليلون هم الذين يقبلونه ويعيشون بمقتضياته فيخلصون، وكثيرون هم الذين لا يكفون عن توجيه النقد واللوم إلى كل حدث من أحداثه وكل آية من آياته، فيعثرون ويُعثِرون الآخرين.

 

3- أخيتوفل ومعنى اسمه " أخو الحق " هو جد " بثشبع بنت أليعام" (1صم 11: 3) لأن " أليعام بن أخيتوفل" (2صم 23: 34) وكان أخيتوفل إنسانًا حكيمًا مستشارًا: "وكانت مشورة أخيتوفل التي كان يشير بها في تلك الأيام كمن يسأل بكلام الله" (2صم 16: 23) وقد أراد أخيتوفل الانتقام من داود الذي زنا مع حفيدته بثشبع وأن ينتقم لشرف العائلة، ولذلك أشار بهذه المشورة القبيحة على أبشالوم، وقد سمح الله بهذا التأديب القاسي لداود، لكيما يتجرَّع من نفس الكأس التي سقاها لأسرة بثشبع بما فيهم أخيتوفل، ولذلك فأن هذه القصة مترابطة مع بقية الأحداث منطقيًا..

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) ترجمة علي الجوهري - عتاد الجهاد ص 34.

(2) التوراة كتاب مقدَّس أم جمع من الأساطير ص 357.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/1208.html