St-Takla.org  >   books  >   fr-tadros-malaty  >   mary-2-queen
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب أقمني يا ملك الملوك ملكًا! (من وحي عيد القديسة مريم 2) - القمص تادرس يعقوب ملطي

2- العروس المتهللة

 

محتويات: (إظهار/إخفاء)

والدة الإله تزور والدة النبي
أنتَ هو تسبحتى! أنتَ هو عيدي الدائم!

والدة الإله تزور والدة النبي

"فقامت مريم في تلك الأيام، وذهبت بسرعة إلى الجبال إلى مدينة يهوذا.

ودخلت بيت زكريا وسلمت على أليصابات،

فلما سمعت أليصابات سلام مريم، ارتكض الجنين في بطنها،

وامتلأت أليصابات من الروح القدس،

وصرخت بصوت عظيم، وقالت:

مباركة أنت في النساء،

ومباركة هي ثمرة بطنك،

فمن أين لي هذا أن تأتي أم ربي إلي؟!

فهوذا حين صار صوت سلامكِ في أذني ارتكض الجنين بابتهاجٍ في بطني،

فطوبي للتي آمنت أن يتم ما قيل لها من قبل الرب.

St-Takla.org Image: A mosaic by Angelo Inganni made in 1840, with Madonna and Jesus as a child between Mark the Evangelist and Saint Peter, above the door of the church. - Chiesa San Marco: St. Mark Church, Milan (Milano) Italy. Its groundbreaking was on 1245, but completed on 19th century. - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, October 4, 2014. صورة في موقع الأنبا تكلا: لوحة فسيفساء عمل الفنان أنجيلو إنجاني عام 1840، وفيها القديسة مريم العذراء مع الطفل يسوع، ما بين القديس مرقس الإنجيلي والقديس بطرس الرسول. وهي موجودة أعلى باب الكتيسة. - صور كنيسة القديس مرقس (مارمرقس)، ميلانو (ميلان)، إيطاليا. وقد بدأت عام 1245 ولكن انتهى البناء في القرن التاسع عشر. - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلاهيمانوت، 4 أكتوبر 2014.

St-Takla.org Image: A mosaic by Angelo Inganni made in 1840, with Madonna and Jesus as a child between Mark the Evangelist and Saint Peter, above the door of the church. - Chiesa San Marco: St. Mark Church, Milan (Milano) Italy. Its groundbreaking was on 1245, but completed on 19th century. - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, October 4, 2014.

صورة في موقع الأنبا تكلا: لوحة فسيفساء عمل الفنان أنجيلو إنجاني عام 1840، وفيها القديسة مريم العذراء مع الطفل يسوع، ما بين القديس مرقس الإنجيلي والقديس بطرس الرسول. وهي موجودة أعلى باب الكتيسة. - صور كنيسة القديس مرقس (مارمرقس)، ميلانو (ميلان)، إيطاليا. وقد بدأت عام 1245 ولكن انتهى البناء في القرن التاسع عشر. - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلاهيمانوت، 4 أكتوبر 2014.

فقالت مريم تعظم نفسي الرب، وتبتهج روحي باللّه مخلصي،

لأنه نظر إلى اتضاع أمته.

فهوذا منذ الآن جميع الأجيال تطوَبني.

لأن القدير صنع بي عظائم، واسمه قدوس، ورحمته إلى جيل الأجيال للذين يتقونه.

صنع قوة بذراعه،

شتَّت المستكبرين بفكر قلوبهم،

أنزل الأعزاء عن الكراسي، ورفع المتَّضعين.

أشبع الجياع خيرات، وصرف الأغنياء فارغين.

عضد إسرائيل فتاه ليذكر رحمة، كما كلم آباءنا. لإبراهيم ونسله إلى الأبد.

(لو 1: 39-56)

ابحث في موقع الأنبا تكلا هيمانوت لمزيد من المقالات والكتب والصلوات..

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

أنتَ هو تسبحتى! أنتَ هو عيدي الدائم!

* تقبَّلت عذراء الناصرة بُشرَى تجسدك الإلهي،

فصارت أحشاؤها عُرْسًا، فيه يتَّحِد العريس السماوي بعروسه!

بك تحوَّلت أعماقها إلى ملكوت مُفرِح لا يعرف الغم!

وتمتَّعت بعيدٍ لا ينقطع!

بك نطقت أعماقها بتسبحةٍ خفية!

بك بعثت فرحًا على نسيبتها أليصابات،

وركض جنينها مبتهجًا باللقاء الخفي معك!

 

* لتسكن أيها العريس السماوي في أعماقي!

فتُحَوِّل غمي إلى فرحٍ لا ينقطع!

أينما حللت ينطق كياني كله بتسبحةٍ لا يُعبَّر عنها!

تنطق أعماقي بتسبحة الخلاص،

يفرح بها السمائيون،

ويتجاوب معها الأجناء المختفون!

أنت عيدي الدائم، الذي يبعث فرحًا لا يحدّه مكان أو زمان!

 

* إذ حملتك القديسة مريم أيها العيد الدائم،

تحولت حياتها كلها إلى تسبحه عذبة!

ترنَّمت: تبتهج روحي باللّه مخلصي!

أدركت وتلامست مع ما صرخ به أبوها داود: رد لي بهجة خلاصك! (مز 51: 12)

خطيتي ملأتني غمًا، وأفقدتني سلامي الداخلي،

أما خلاصك فردّ لي البهجة!

كأس العصيان سكب فيّ المرارة!

صليبك حوَّل أعماقي إلى تهليلٍ لا ينقطع!

سَمِّر أيها المُخَلِّص صليبك أمام عيني،

فلا يُفارِقني فرح الروح وسلام القلب الفائق!

 

* أدركت والدتك كيف تشامخ إبليس ليجلس على العرش الإلهي!

خدع العدو الأبوين الأولين فنزل بهما وبنسلهما إلى التراب!

تجسدك أيها القدوس ردّ للإنسان كرامته،

رفع القديسة مريم فوق كل الطغمات السمائية.

حقا أنت الذي تُنزل الأعزاء عن الكراسي، وترفع المتضعين! (لو 1: 52)

صليبك أنزل إبليس إلى الجحيم، ورفعني إلى السمائيين!

صليبك حوَّل حياتي إلى عيدٍ سماوي عجيب!

تُرى متي تأتي أيها المصلوب، فأدخل إلى العيد الأبدي؟!

 

* تجسدك أشبع العذراء الجائعة إليك!

اقتنتك في داخلها، فماذا تحتاج بعد؟

أنت حياتها، وكنزها الخفي، وشبعها!

أنت قائدها ومصدر تعزيتها!

أنت فرحها ومجدها الأبدي!

أنت الكل لها!

لهذا بتهليلٍ أعلنت أنك عيدها المُشبِع لأعماقها.

قالت: أشبع الجياع خيرات، وصرف الأغنياء فارغين.

 

* تحققت وعودك لإبراهيم أبينا ونسله،

فسبَّحتك ابنته قائلة:

عضد إسرائيل فتاه ليذكر رحمة،

كما كلم آباءنا، لإبراهيم ونسله إلى الأبد.

خلاصك العجيب أبهج كل المؤمنين،

تهلل آدم وكل بنيه!

فلتتهلل نفسي مع كل شعبك، لأجل تحقيق وعودك الإلهية!

عضدتَ نفسي كصبية محبوبة لديك جدًا،

كفتاةٍ تترقب بالتهليل شركة المجد مع أبيها القدوس!

 

* أيٍ عيد أنت أيها القدوس،

حوَّلت نفسي إلى تسبحة دائمة،

جعلتني سرّ فرح لمن هم حولي،

حتى للأجناء في بطون أمهاتهم!

هب لي مع والدتك أن تدرك الأجيال عملك فيَّ!

بحقٍ تهللت مريم قائلة: "منذ الآن جميع الأجيال تطَّوبني".

تتصاغر نفسي جدًا حين أنطق بهذا،

لكن فيض نعمتك عجيب!

أعمالك في حياتي فائقة!

مؤمنوك يُطوَّبون عبر الأجيال،

ويتمجَّدون في يوم مجيئك العظيم!


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/books/fr-tadros-malaty/mary-2-queen/bride.html