St-Takla.org  >   books  >   anba-macarious  >   asceticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب فضيلة النسك - الأنبا مكاريوس الأسقف العام بالمنيا

1- مقدمة

 

لعل النسك كفضيلة وكمصطلح قد أرتبط في أذهان الكثيرين بالراهب والحياة الرهبانية، كما ارتبط بالطعام والشراب والحرمان، ولكن المصطلح "نسك Ascitic" يعني الضبط وليس الحرمان، وبالتالي فالشخص الناسك هو الشخص القادر علي ضبط نفسه وأهواءه وشهواته.

St-Takla.org Image: A Coptic Orthodox monk walking in the wilderness (ascetic, solitaire). صورة في موقع الأنبا تكلا: راهب قبطي أرثوذكسي يسير في الصحراء (ناسك، الوحدة، التوحد).

St-Takla.org Image: A Coptic Orthodox monk walking in the wilderness (ascetic, solitaire).

صورة في موقع الأنبا تكلا: راهب قبطي أرثوذكسي يسير في الصحراء (ناسك، الوحدة، التوحد).

وما يُقال عن"الريجيم Regime" يُقال أيضا عن النسك، فمدلول كلمة ريجيم لدي العامة هو "التخسيس" ولكن الواقع أنها تعني نظام ما يتبع، سواء بالنسبة للغذاء أو نظام الحكم أو الإدارة، ومن هنا فقد يكون الريجيم بالنسبة لشخص ما هو زيادة وزنه. فهو إذن نظام للضبط بشكل عام(1).

وكلمة الإسقيط والتي ُيشار بها إلي أهم وأعظم بقعة رهبانية في العالم وفي التاريخ، لها علاقة بالنسك الذي نتحدث عنه الآن، فقد كان يطلق على هذه المنطقة (Pimanniackithc بي ما إن ني أسكيتيس) أي موضع النساك، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى. ومن الُملفت أن من بين التسميات التي أُطلقت علي المنطقة (}e\ht شهيت) والتي تعني ميزان القلوب، أي الموضع الذي ُتوزن فيه القلوب. وفي تاريخ "بلاديوس"(2) يرد أن بعض رهبان الإسقيط زاروا الأم سارة، فقدمت لهم طعامًا، فتركوا الجيد وأكلوا من الدون الرديء، عندئذ قالت لهم: "بالحقيقة أنكم إسقيطيون "والكلمة تحمل المعنيين: "نساك" أو ينتمون إلي موضع النساك (الإسقيط)..

 فالفرق بين الفقير والناسك، هو أن الفقير يتمنّى ويرغب ولكنه لا يستطيع تحقيق أمنياته، بينما قد يقدر الناسك ولكن يتعفّف ويضبط نفسه، إنه الفرق بين الضبط والكبت، فالكبت هو شدة الاشتياق مع شدة الحرمان، في حين أن الضبط هو وجود الرغبة مع توافر الإمكانيات لتحقيقها، ولكن هناك إرادة مستنيرة تضبط العلاقة بين الاثنين".

 والقصة التالية تكشف لنا عن الفكر المستنير لدى الآباء فيما يتعلق بالنسك، فقد كان الأب سلوانس وتلميذه زكريا في زيارة لأحد الأديرة، وهناك قدّم لهما الرهبان فأكلوا وفي طرق عودتهما وجد التلميذ ماءا في الطريق، فلما أراد أن يشرب منعه القديس لأن موعد الأكل لم يحن بعد!، ولما تعجب التلميذ بدعوى أنهما أكلا بالفعل منذ قليل، أجابه قائلًا: "لأجل المحبة أكلنا والآن لا نحلّ قانوننا".

_____

الحواشي والمراجع:

(1) كلمة Ascetic = إنكار الذات (self denial) أو ضبط النفس (Self discphin) والفعل exercise = askew - askw = (تدرب، جاهد = (تدرب، جاهد = strive= train). وجاءت الكلمة مرة واحدة في العهد الجديد: "لذلك أنا أيضًا أدرب (askew) نفسي ليكون لي دائمًا ضمير بلا عثرة من نحو الله والناس" (أعمال 24: 16) وفي القبطية (ϯnaerackin). أمّا أصل الكلمة askew فهو asitoV (حيث a = without) وsitoV) = food = fasting أي الصوم). الكلمة الثانية المستخدمة في الإنجيل وتحمل نفس المعنى هي روّض (gumnazw) " روّض نفسك للتقوى" (1تيمو 4: 7) ومنها جاءت كلمة "جيمنزيوم" أمّا في القبطية فهي: arigumnazin (أي روّض).

(2) بلاديوس راهب من القسطنطينية جاء إلى مصر وعاش فيها ما يقرب من خمس سنوات، في مختلف أديرتها، ودوّن ملاحظاته وكتب سير وأقوال عدد كبير من الآباء، ثم أرسل مذكراته هذه إلى صديق له يدعى " لوسيوس" فصار هذا التاريخ والتراث الهام ُيعرف على نطاق واسع بـ"التاريخ اللوزياكي" وهو المعروف الآن بـ"بستان الرهبان".


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/books/anba-macarious/asceticism/intro.html