St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   monasticism
 
St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   monasticism

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب كيف بدأت الرهبنة في المسيحية - الأنبا بيشوي

10- إيليا النبي لازال يعيش الحياة الرهبانية

 

St-Takla.org Image: Elijah being fed by raven صورة في موقع الأنبا تكلا: إطعام إيليا النبي بواسطة غراب

St-Takla.org Image: Elijah being fed by raven

صورة في موقع الأنبا تكلا: إطعام إيليا النبي بواسطة غراب

إيليا ويوحنا ابن زكريا هما علامتان هامتان جدًا في نشأة الرهبنة.

وكما سبق وذكرنا إذا كان الراهب وهو يبعد عن العالم ويكون غير متزوج، فإيليا يعيش هذه الحياة منذ أن كان على الأرض إلى الآن لأنه لازال حيًا. ولم يكن خروجه من العالم هو خروج من المدن إلى البرية لكنه خروج من الكرة الأرضية كلها إلى برية من نوع آخر، برية سماوية.

ترى ما الذي يفعله هناك كل ذلك الوقت؟!! أليست هذه حياة رهبانية؟

إن إيليا يعيش حياة رهبانية على مدى آلاف السنوات.. من استطاع أن يعيش حياة رهبانية كهذه؟

وعندما يأتي ثانية إلى الأرض سوف تهتز الدنيا كلها لمجيئه، لأنه سيأتي لكي يصطدم بالوحش وجهًا لوجه. وحينئذ ينطبق عليه المثل العامي القائل {القرش الأبيض ينفع في اليوم الأسود}. لأن الكنيسة في ذلك الوقت ستكون في حالة بائسة، فالوحش سوف يضغط بعنف شديد جدًا، كما أن النبي الكاذب سوف يعمل معجزات باسم الوحش.

ها نحن نرى اليوم، بكل أسف، أن الكثيرون يجرون وراء المعجزات دون تمييز. وهذا الأمر ليس بجديد.. كمثال من التاريخ ذُكر في السنكسار في سيرة القديس أغاثون العمودي الذي نعيد به في يوم 14 توت أنه كثيرًا ما أخرج شياطين من أدعياء النبوة وأدعياء المعجزات والقداسة.

لقد قيل عن الوحش وضد المسيح "الَّذِي مَجِيئُهُ بِعَمَلِ الشَّيْطَانِ، بِكُلِّ قُوَّةٍ، وَبِآيَاتٍ وَعَجَائِبَ كَاذِبَةٍ وَبِكُلِّ خَدِيعَةِ الإِثْمِ فِي الْهَالِكِينَ، لأَنَّهُمْ لَمْ يَقْبَلُوا مَحَبَّةَ الْحَقِّ حَتَّى يَخْلُصُوا. وَلأَجْلِ هَذَا سَيُرْسِلُ إِلَيْهِمُ اللهُ عَمَلَ الضَّلاَلِ، حَتَّى يُصَدِّقُوا الْكَذِبَ، لِكَيْ يُدَانَ جَمِيعُ الَّذِينَ لَمْ يُصَدِّقُوا الْحَقَّ، بَلْ سُرُّوا بِالإِثْمِ" (2تس2: 9-12).

أنا أتعجب كيف تجرى الناس وراء المظاهر الخارقة حتى لو كان من يعملها منحرفًا عقائديًا أو تصدر عنه تصرفات لا تدل على الروحانية الحقيقية. لقد مر علينا مثل هذه المظاهر الخادعة واكتشفنا الحقيقة وثبت أنها من خداع الشيطان، مع وجود مظاهر خارقة للطبيعة.

إن ظروف الكنيسة في الوقت الذي سوف يأتي فيه إيليا إلى الأرض سوف تكون صعبة جدًا، وسوف تكون الكنيسة مثل الغريق الذي يتعلق في قشة. وعندئذ سيقول أنا جئت بعد آلاف السنين لكي أقول أن يسوع الناصري هو المسيح الحقيقي، وليس هذا الذي يدّعى كذبًا أنه هو المسيح، وأمامه النبي الكاذب الذي يعمل المعجزات باسم الوحش.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/anba-bishoy/monasticism/elijah.html