St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   abraham
 
St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   abraham

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب إبراهيم أبو الآباء - الأنبا بيشوي

12- حقل مغارة المكفيلة

 

هذا الحقل كان مجرد مغارة. وضع إبراهيم فيها سارة امرأته... ومرت الأيام وجاء ابن إبراهيم الذي هو السيد المسيح، "وَكَانَ فِي الْمَوْضِعِ الَّذِي صُلِبَ فِيهِ بُسْتَانٌ وَفِي الْبُسْتَانِ قَبْرٌ جَدِيدٌ لَمْ يُوضَعْ فِيهِ أَحَدٌ قَطُّ" (يو19: 41)، كان القبر منحوتًا في صخرة مثل مغارة المكفيلة. هكذا دُفن السيد المسيح في قبر استعاره من يوسف الرامي، ولم يكن له قبر لكي يُدفَن فيه.

وكأن السيد المسيح يقول ليوسف الرامي: يا يوسف أنا أشكرك لأنك دفنتني، لكنى أريد أن أقول لك يا يوسف..  هل الحي (بعد قيامته) يحتاج إلى مقبرة؟!

St-Takla.org Image: The cave of Machpelah (Abraham at the Cave of the Patriarchs). (Genesis 23) صورة في موقع الأنبا تكلا: مغارة المكفيلة (إبراهيم يقف عند مغارة البطاركة) (تكوين 23)

St-Takla.org Image: The cave of Machpelah (Abraham at the Cave of the Patriarchs). (Genesis 23)

صورة في موقع الأنبا تكلا: مغارة المكفيلة (إبراهيم يقف عند مغارة البطاركة) (تكوين 23)

أنا سوف أترك لك هذا القبر لكي يكون أعظم كنيسة في العالم كله، فعندما ذهبت المريمات باكر يوم الأحد "وَكُنَّ يَقُلْنَ فِيمَا بَيْنَهُنَّ: مَنْ يُدَحْرِجُ لَنَا الْحَجَرَ عَنْ بَابِ الْقَبْرِ؟" (مر16: 3). كانت النسوة حاملات الحنوط والطيب لكي يضعنه على جسد الرب يسوع، فوجدن الملاك داخل القبر قال لهن: "لِمَاذَا تَطْلُبْنَ الْحَيَّ بَيْنَ الأَمْوَاتِ؟ لَيْسَ هُوَ هَهُنَا لَكِنَّهُ قَامَ!" (لو24: 5، 6)، وستجد المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في أقسام المقالات والكتب الأخرى. كان القبر فارغًا، ورأين الكفن والمنديل موضوعًا وحده، والملائكة منيرة، ومنظر القبر عجيب جدًا... هكذا رأين القبر الفارغ الذي يعلن الحياة الجديدة.

وكأن السيد المسيح يقول: حتى القبر الذي وهبتموني إياه قد تركته لكم، وليس القبر فقط إنما حتى الكفن، والملابس التي لي وأنا معلق على الصليب أخذها العسكر وقسموها، واللباس اقترعوا عليه.. فقد خرجتُ من هذا العالم وليس لي شيء؛ لا ملابس قبل الصلب ولا كفن بعد الصلب، ولا قبر.. لقد تركتُ كل شيء.. القبر يشهد للقيامة، والكفن يشهد لموتِى وقيامتي من الأموات..

ولكي أُعلمكم أيضًا أن هذه هي حياة أولاد الله، عابرين غرباء ولسان حالهم يقول مع أيوب الصديق: "عُرْيَانًا خَرَجْتُ مِنْ بَطْنِ أُمِّي وَعُرْيَانًا أَعُودُ إِلَى هُنَاكَ" (اي1: 21).

حتى الجسد الذي أخذه الرب من العذراء مريم قال لتلاميذه "خُذُوا كُلُوا. هَذَا هُوَ جَسَدِي" (مت26: 26). "وَأَخَذَ خُبْزًا وَشَكَرَ وَكَسَّرَ وَأَعْطَاهُمْ قَائِلًا: هَذَا هُوَ جَسَدِي الَّذِي يُبْذَلُ عَنْكُمْ. اِصْنَعُوا هَذَا لِذِكْرِي" (لو22: 19). قال جسدي أبذله من أجل حياة العالم، سوف أعطيكم جسدي لكي تحيوا به، سوف أعطيه لكم عطية للحياة.. جسدي ودمى في سر الإفخارستيا؛ جسدي أبذله ودمى يُسفك من أجل خلاصكم جميعًا. وهذا الجسد المصلوب القائم الممجد صعد إلى السماء ليشفع في المؤمنين أمام الآب كل حين.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/books/anba-bishoy/abraham/cave.html