St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online  >   16-El-Kahanout
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب الكهنوت لقداسة البابا شنودة الثالث

85- الله هو مصدر المغفرة في الكهنوت

 

34-الروح القدس إذن هو مصدر المغفرة في الكهنوت. يغفر للناس من فم الكاهن. وكيف يغفر؟

يقول السيد المسيح عنه: "يأخذ مما لي ويخبركم" (يو 16: 14). يأخذ مما لي كأقنوم المعرفة، ويذكركم بكل ما قلته لكم. وأيضًا يأخذ من استحقاقات دمى، ويخبركم أن خطاياكم قد غفرت.

وكيف يخبركم الروح أن خطاياكم قد غفرت؟ يخبركم بهذا من فم الكاهن.

إذا قد وضح الموضوع، ولم يعد فيه لبس. وهو:

أ- الله هو الذي يغفر الخطايا. يغفرها روحه القدوس.

St-Takla.org Image: The Holy Spirit صورة في موقع الأنبا تكلا: صورة الروح القدس

St-Takla.org Image: The Holy Spirit

صورة في موقع الأنبا تكلا: صورة الروح القدس

ب- الروح القدس يأخذ من استحقاق دم المسيح ويغفر.

ج- و الروح يعلن مغفرة الخطايا من فم الكاهن.

د- وذلك بالنسبة إلى الخاطئ التائب، المستحق دم المسيح بتوبته.

ه- وتوبته يتأكد منها الكاهن عن طريق اعترافه عليه.

و- وحينئذ يصلى طالبًا من الله أن يغفر له. ثم يقول له: "الله يحالك".

"الله يحالك من فمي بروحه القدوس"..

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

35- وعمومًا، فإن غالبية الذين يرفضون الاعتراف على الكاهن، ويقولون إنهم يعترفون على الله مباشرة، لا يرفضون الاعتراف عقيديًا، إنما يهربون منه خجلًا. والله يريد لهم هذا الخجل، حتى لا يعودوا إلى خطاياهم مرة أخرى.

هذا الذي يقول إنه يريد أن يعترف على الله بخطيته، قد ارتكب هذه الخطية أمام الله بدون مبالاة ولم يخجل، كما خجل يوسف الصديق من قبل (تك 39: 9). ويريد أن يعترف أمام الله وحده، لكي يهرب مرة أخرى من الخجل.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

36- نحن لا نمنعه من الاعتراف أمام الله، فهذا واجب. (انظر المزيد عن مثل هذه الموضوعات هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات و الكتب الأخرى).  وإنما يضاف إلى هذا، الاعتراف أمام الكاهن. ليس من أجل الخجل فقط، وإنما لأجل الإرشاد أيضًا، ولكي يسمح له الكاهن بالتناول من الأسرار المقدسة، إذا تأكد من توبته.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

37- والذي يعترف على الله وحده بخطاياه، ربما توجد أمور لا يعتبرها خطايا، وبالتالي لا يعترف بها. فإن كشفها للكاهن في الاعتراف يظهر له أنها خطية..

وفى ذلك قال الكتاب: "توجد طريق تبدو للإنسان مستقيمة، وعاقبتها طرق الموت" (أم 14: 12؛ 16: 25). وهذه الطريق التي عاقبتها طرق الموت، كيف سيعترف بها أمام الله، مادامت تبدو في فهمه البشرى مستقيمة؟!

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

38- إن الآباء الرسل، حينما تقبلوا من الناس اعترافاتهم (أع 19: 18)، إنما كانوا يقومون في نفس الوقت بخدمة المصالحة.

أي مصالحة الناس مع الله. هذه الخدمة التي قال عنها القديس بولس الرسول: "وأعطانا خدمة المصالحة.. إذن نسعى كسفراء عن المسيح، كأن الله يعظ بنا، نطلب عن المسيح: تصالحوا مع الله" (2كو5: 18: 20).

والمصالحة لا تأتى بالوعظ فقط، إنما تأتى أيضًا بمعرفة النفس وحروبها وسقطاتها، وإرشادها إلى كيف تصطلح مع الله.

لأن كثيرين يعترفون لله بخطاياهم، وفي نفس الوقت لا يعرفون كيف يتخلصون منها ويتوبون. وسر الاعتراف في الكنيسة نسميه سر التوبة..

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

39- إن مغفرة الخطايا هي بدم المسيح. وقد سفك المسيح دمه عن العالم كله. ومع ذلك فإن العالم كله لم ينل الخلاص. فليس الجميع مستحقين لهذا الدم. واستحقاق الدم يلزم له الإيمان و المعمودية والتوبة.

والكاهن أمين على كنوز هذه المغفرة التي قدمها دم المسيح، يقدمها للمستحقين عن طريق الإيمان والمعمودية أولًا (مر 16: 16) وعن طريق التوبة بعد ذلك (لو 13: 3).

والتوبة يلزمها الاعتراف، حسب قول الكتاب: "من يكتم خطاياه لا ينجح. ومن يقربها ويتركها، يرحم" (أم 28: 12).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

40- ومن غير المعقول أن يغفر الكاهن خطايا لا يعرفها.

أو ينقل إلى حساب المسيح، خطايا لا يعرفها، لكي يمحوها بدمه. أو أن يسمح بتناول شخص من الأسرار المقدسة بدون أن يتأكد من توبته.. لهذا كله ارتبط الاعتراف بالمغفرة.

وأخيرًا إن كان الله قد منح الكاهن هذا السلطان، فلماذا يغار البعض لله، كأن سلطانه قد اغْتُصِب؟! هذا ما سنرد عليه في الفصل التالي إن شاء الله.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online/16-El-Kahanout/Priesthood-085-Confession-Forgivness-3.html