St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online  >   16-El-Kahanout
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب الكهنوت لقداسة البابا شنودة الثالث

42- مرشدون و مدبرون

 

1- يتكلم القديس بولس الرسول في (عب 13) عن المرشدين فيقول:

"اذكروا مرشديكم الذين كلموكم بكلمة الله. انظروا إلى نهاية سيرتهم فتمثلوا بإيمانهم" (عب 13: 7) ويقول أيضًا: "أطيعوا مرشديكم واخضعوا، لأنهم يسهرون لأجل نفوسكم، كأنهم سوف يعطون حسابًا، لكي يفعلوا ذلك بفرح، لا أنين لأن هذا غير نافع لكم "(عب 13: 17).

St-Takla.org Image: Reverend Coptic priests of Saint Takla Haymanot Coptic Orthodox Church, Alexandria, Egypt. Right to left: Fr. Takla William, Fr. Kirillos Kolta, Fr. Angelos Fathy, Fr. Karas Ibrahim and Fr. Philemon Soubhy

صورة في موقع الأنبا تكلا: الآباء الكهنة بكنيسة الأنبا تكلا هيمانوت القبطية الأرثوذكسية، الإسكندرية، مصر. من اليمين إلى اليسار: أبونا القس تكلا وليم، أبونا القمص كيرلس قلته، أبونا القس أنجيلوس فتحي، أبونا القس كاراس إبراهيم، أبونا القس فليمون صبحي

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

2- وواضح هنا أنه لا يتكلم عن مرشدين عاديين، وإنما عن أشخاص من رجال الإيمان، وهم في موضع المسئولية. ويجب لهم الخضوع والطاعة.

ليسوا هم أشخاصًا عاديين تأخذون منهم إرشادًا. لأنهم "يسهرون لأجل نفوسكم" ولأنهم يتصرفون بأسلوب من "يعطى حسابًا". وهم يئنون لم تستجيبوا للإرشاد.

وكل هذا يدل على أنهم في موضع المسئولية، أو في موقف الآباء الروحيين، الذين يتمثل المسترشدون بإيمانهم. كما أن الطاعة والخضوع هما لمن يكونون في هذا المستوى.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

3- ومن جهة عمل الكهنة كمدبرين، يقول القديس بولس:

"أما الشيوخ (أو القسوس) المدبرون حسنًا، فليحسبوا أهلًا لكرامة مضاعفة، ولا سيما الذين يتعبون في الكلمة ولتعليم" (1تى 5: 7). ويقول: "المدبر فباجتهاد.

والمدبر Hegwman أو إيغومانوس، ويمكن أن تترجم قمص.

وهذا أيضًا ليس للكل. إنما للمجموعة المميزة التي ذكرناها. ولذلك يقول القديس بولس عن المدبرين:

"ثم نسألكم أيها الأخوة أن تعرفوا الذين يتعبون بينكم ويدبرونكم في الرب وينذرونكم. وأن تعتبروهم كثيرًا جدًا في المحبة" (1تس 5: 12).

وواضح أن هذا ليس للكل. و التدبير في الرب، هو التدبير الروحي أو الكنسي الخاص بعلاقة الناس بالرب، ولذلك قال أيضًا: "وينذرونكم".. (انظر المزيد عن مثل هذه الموضوعات هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات و الكتب الأخرى). يضاف إلى هذا أنه قال عن هؤلاء المدبرين في (1تى 5: 17)، "ولاسيما الذين يتعبون في الكلمة والتعليم". إذن هم ليسوا من العلمانيين، وإنما من خدام الكلمة. تضاف كذلك عبارة "الشيوخ" وهي ترجمة لكلمة (قسوس) أيضًا.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online/16-El-Kahanout/Priesthood-042-Guides.html