St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online  >   01-Words-of-Spiritual-Benefit_Pope-Shenouda
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب كلمة منفعة - البابا شنوده الثالث

143- الرجاء (ب)

 

منذ الخطية الأولى، وقبل طرد أبوينا الأولين من الجنة ومنحهما الله رجاء في الخلاص، وقال لهما إن نسل المرأة سيسحق رأس الحية.  وكان هذا مبدأ الرجاء..

إن مثال مريم المجدلية، يعطى لنا نموذجًا من الرجاء، هذه التي كان فيها سبعة شياطين (مز 16: 9).  وإذا بها تصبح قديسة كبيرة، استأمنها الرب على تبشير تلاميذه بالقيامة.  وكانت مع العذراء حول الصليب..

بل مثال يونان النبي، يعطينا نفسي الرجاء..

St-Takla.org         Image: Modern Coptic icon: Adam and Eve in the Paradise of the Garden of Eden صورة: آدم و حواء أبوانا الأولين في فردوس جنة عدن - أيقونة قبطية حديثة

St-Takla.org Image: Modern Coptic icon: Adam and Eve in the Paradise of the Garden of Eden, , in front of the tree of the knowledge of good and evil

صورة: آدم و حواء أبوانا الأولين في فردوس جنة عدن، أمام شجرة معرفة الخير والشر - أيقونة قبطية حديثة

من كان يظن أن إنسانًا ابتلعه حوت عظيم، وفي بطن الحوت يركع لله، ويقول (أعود أبصر هيكل جسدك)؟!

إنه الرجاء، في الخلاص حتى من بطن الحوت.

إن مثال المجدلية، ومثال يونان، يذكرنا أيضًا بالثلاثة فتية في أتون النار، ودانيال في جب الأسود، كلها أمثلة للرجاء. 

في الحياة مع الله، لا مستحيل.  هناك رجاء مهما كانت الخطية، ومهما كانت الضوائق، ومهما كان الأمر صعب. 

في الحياة الروحية، ما أجمل قول الكتاب في الرجاء: (كل شيء مستطاع للمؤمن)، (أستطيع كل شيء في المسيح الذي يقويني).

إن حوربت بعدم الرجاء من جهة قدراتك الشخصية، فإنك لا يمكن أن تحارب من جهة قدرة الله.

إن كنت أنت لا تستطيع، فإن الله يستطيع:

حتى إن كنت لا تطلبه، فإنه هو يطلبك، كما طلب الابن الضال والدرهم المفقود، ويقف على بابك يقرع لكي تفتح له (اقرأ مقالًا آخر عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في قسم الأسئلة والمقالات).  ما أعظم هذا الرجاء، إن الله يطلبك، وإنه لا يشاء موت الخاطئ مثلما يرجع ويحيا..

إن الشيطان، في إلحاح شديد، لا يفقد رجاءه في هلاك أقدس القديسين، ويظل يحاربه، فكم بالأولى يكون رجاؤنا نحن في تخليص الله للخطاة..

إن الله أعطانا رجاء، في أحداث ذكرها الكتاب.

مثل المعجزات العديدة، كإقامة الموتى مثلًا، حتى الذي دفن من أربعة أيام، وقيل إنه قد انتن.

إن أكبر حرب يحاربنا بها الشيطان، هي قطع الرجاء.

St-Takla.org                     Divider

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* من قسم كلمة منفعة: الرجاء 1


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online/01-Words-of-Spiritual-Benefit_Pope-Shenouda/143-AlRagaa_Hope.html