St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-020-Father-Tadros-Yaacoub-Malaty  >   007-Short-Stories
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب قصص قصيرة (مع مجموعة من القصص الطويلة) - القمص تادرس يعقوب ملطي

 448- قصة: الثعلب والذئب النهم

 

لاحظ فهيم علي ابنه الصغير أنه يأكل بشراهة، وأن كل أفكاره ممتصة في الأكل داخل البيت أو خارجه. وفي لقاء هادئ روي فهيم لابنه قصة "الثعلب والذئب" أخذها عن الفلكلور اليهودي بتصرف.

لاحظ ثعلب أن ذئبًا سمينًا للغاية لا ينشغل إلا ببطنه، فأراد أن يعطيه درسًا عن النهم.

St-Takla.org Image: Wolf, Canis Lupus صورة في موقع الأنبا تكلا: ذئب: كانيس لوبوس

St-Takla.org Image: Wolf, Canis Lupus

صورة في موقع الأنبا تكلا: ذئب: كانيس لوبوس

التقي به يومًا فوجده منهمكًا في الأكل. حيَّاه مرة ومرتين وثلاثًا لكن الذئب لم يبالِ، ولم يعطه اهتمامًا إذ كان يأكل بشراهة وسرعة عجيبة. أخيرًا قال الثعلب للذئب:

"أراك يا صديقي تأكل كل فترة طويلة،

بالكاد تجد طعامك، وهو طعام ليس بشهيِ.

مع أنك تستطيع أن تأكل طعامًا شهيًا وبدون مجهود!"

تطلع الذئب إلي الثعلب، وقال له: "اخبرني ماذا أفعل؟"

أجابه الثعلب: "إن الأمر سهل للغاية وبسيط. استمع إلي مشورتي وأذهب إلي فناء بيت يهودي في يوم الجمعة وأعنه علي استعداده ليوم السبت. فإنه إذ يجدك تعينه يدعوك لوليمة السبت فتأكل ما لا تحلم به!"

أُعجب الذئب بمشورة الثعلب الحكيمة، وانطلق في صباح الجمعة إلي فناء بيت يهودي. وإذ ظهر في الفناء خرج اليهودي وكل أسرته بالعصي وضربوه، وبالكاد هرب منهم.

في غضبٍ شديد انطلق الذئب إلي الثعلب ليمزقه إربًا إربًا. وإذ رآه الثعلب في غضب شديد، قال له في جدية: "لماذا تلومني أيها الذئب العزيز؟"

أجاب الذئب: "لقد عرضتني للضرب المبرح وكدت أن أموت لو لم أهرب من أيديهم!"

قال الثعلب: "إنك غير حكيم. لا تلومني، بل يلزم أن تلوم والدك".

سأل الذئب: "لماذا؟"

أجاب الثعلب:

"لقد ذهبت إلي اليهودي الذي ذهب إليه المرحوم والدك،

وتظاهر أنه يعين اليهودي في صباح يوم الجمعة،

← ترجمة القصة بالإنجليزية هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت: The Fox and the Gluttonous Wolf.

لكنه أكل كل طعام اليهودي في مساء الجمعة ولم يترك عظمة واحدة أو قطعة جبن صغيرة لصاحب البيت فانتقم الرجل منك بسبب تصرف والدك غير الحكيم".

صمت الذئب قليلًا كمن يفكر في الأمر، لكن الثعلب قطع صمته وقال له: "تعالَ معي وأنا أعوضك الكثير عن هذا الضرب، فإننا سنذهب إلي وليمة عظيمة. لا تخف فإني سأكون معك، ونشترك معًا في الوليمة".

St-Takla.org Image: Egyptian Wolf, by C. Rudolf Huber - from the book: Egypt: Descriptive, Historical, and Picturesque - Vol. 2 - by Georg Ebers (tr. Clara Courtenay Poynter Bell), 1885. صورة في موقع الأنبا تكلا: الثعلب المصري، رسم الفنان سي. رودلف هوبر - من صور كتاب: مصر: وصفيًّا، تاريخيًّا وتصويريًّا - جزء 2 - لـ جيورج إبيرس (ترجمة كلارا كورتناي بوينتر بيل)، 1885 م.

St-Takla.org Image: Egyptian Wolf, by C. Rudolf Huber - from the book: Egypt: Descriptive, Historical, and Picturesque - Vol. 2 - by Georg Ebers (tr. Clara Courtenay Poynter Bell), 1885.

صورة في موقع الأنبا تكلا: الثعلب المصري، رسم الفنان سي. رودلف هوبر - من صور كتاب: مصر: وصفيًّا، تاريخيًّا وتصويريًّا - جزء 2 - لـ جيورج إبيرس (ترجمة كلارا كورتناي بوينتر بيل)، 1885 م.

نسي الذئب الضرب، وانطلق مع الثعلب ليأكل من الوليمة الشهية. سار معه في الطريق حتى بلغا بئرًا بجوارها دلوان مربوطان كما في ميزان إذا نزل أحدهما في البئر ارتفع الآخر.

قال الثعلب للذئب: "سأنزل أنا أولًا لكي تطمئن، وإن أردت أن تشترك معي انزل أنت بعدي."

 قفز الثعلب في الدلو فنزل إلي ماء البئر.

نادي الثعلب الذئب: "ماذا أنت فاعل في أسفل البئر؟"

أجابه الثعلب: "إني مشغول بالطعام الشهي، أرجو ألا تعوقني عن الأكل بالكلام".

تطلع الذئب نحو أسفل البئر فرأي القمر وقد انعكس علي المياه وكأنه قطعة جبن كبيرة بيضاء وشهية. لم يفكر في شيء، بل القي بنفسه في الدلو الثاني، فصعد الدلو الأول الذي به الثعلب، لأنه أخف في الوزن وسقط الذئب في الماء.

صار الذئب في رعبٍ شديدٍ، فقد حبس نفسه في الدلو الساقط في المياه، فصار يصرخ للثعلب الواقف علي حافة البئر: "ماذا أفعل؟ اخبرني، حتمًا سيأتي الناس ويقتلونني!"

أجابه الثعلب في سخرية: "هذه ثمرة انشغالك ببطنكِ، لقد فقدت كل تعقل واتزان،

لأن عقلك وقلبك عبدان لبطنك!"

ثم تركه وحده في الدلو الساقط وهرب.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

من لا يستطيع ضبط شهوة بطنه لن يمكنه إطفاء نار الشهوات الجسدية.

فعفة الإنسان الداخلي تُقتني بكمال هذه الفضيلة.

ولا يمكن التأكد من التغلب علي الحروب القوية إذا انهزم الشخص في الحروب الصغيرة.

القديس يوحنا كاسيان


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-020-Father-Tadros-Yaacoub-Malaty/007-Short-Stories/Short-Stories-0448-Gluttony.html