St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-010-Late-Bishop-Youannes  >   001-Nashid-El-Anshad
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب تأملات في سفر نشيد الأنشاد - الأنبا يوأنس

38- أحلفكن يا بنات أورشليم بالظباء وبأيائل الحقول ألا تيقظن ولا تنبهن الحبيب حتى يشاء

 

St-Takla.org Image: Rhim Gazelle صورة في موقع الأنبا تكلا: الغزال النحيل القرون: غزال، غزالة، ظبي

St-Takla.org Image: Rhim Gazelle

صورة في موقع الأنبا تكلا: الغزال النحيل القرون: غزال، غزالة، ظبي

"أحلفكن يا بنات أورشليم بالظباء وبأيائل الحقول ألا تيقظن ولا تنبهن الحبيب حتى يشاء" (2:7).

تتكرر هذه العبارة في سفر النشيد ثلاث مرات (2: 7؛ 3: 5؛ 8: 3).

إن العروس بعد أن وجدت حبيبها قريبًا منها في حضنها بدأت تحرص ألا تدع شيئًا يقطع ويعكر صفو هذه الشركة الحلوة. وهنا نجد العروس تناشد المؤمنين الذين حولها – وكأنها تناشد نفسها – ألا يقلقوا حبيبه.. وكل من اختبر حلاوة الشركة مع المسيح وذاق مشاعر محبته لا يمكن إلا أن يرغب في استمرار هذه الافتقادات الإلهية المجيدة كما اشتهى بطرس ذلك فوق جبل التجلي "جيد يا رب أن نكون ههنا" (مت 17:4). لكن الرب في الوقت الذي يراه سيرفع هذه الافتقادات الإلهية والتعزيات (لا يمكن أن تستمر هذه التعزيات إلى ما لانهاية) – حكمة الله في ذلك..

وإذا كان هذا فيما يختص بالنفس البشرية غي علاقتها الودية مع الله إلا أنها تصور الكنيسة الأم التي تطلب من أبنائها "بنات أورشليم" أن يبقين في الأحضان الإلهية، ولا يزعجن الرب المستريح في قلوبهم بفعل الشر والخطية.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-010-Late-Bishop-Youannes/001-Nashid-El-Anshad/SongofSongs-038-CH2-Sleep.html