St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-007-Father-Bishoy-Kamel  >   003-MariMorcos
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب مارمرقس - القمص بيشوي كامل

3- الكرازة طبيعة المسيحي

 

St-Takla.org         Image: detail from a painting Saint Mark the Evangelist by Paolo Veronese, 1555, oil on canvas, San Sebastiano, Venice, Italy صورة: تفاصيل من لوحة للفنان باولو فيرونيز سنة 1555 تصور القديس مرقس الكاروز، زيت على قماش، في سان سبستيانو، فينيسيا، إيطاليا

St-Takla.org Image: Detail from a painting: Saint Mark the Evangelist by Paolo Veronese, 1555, oil on canvas, San Sebastiano, Venice, Italy

صورة في موقع الأنبا تكلا: تفاصيل من لوحة للفنان باولو فيرونيز سنة 1555 تصور القديس مرقس الكاروز، زيت على قماش، في سان سبستيانو، فينيسيا، إيطاليا

 عندما اختبر سمعان وأندراوس تلاميذ المسيح كان مرقس مازال فتى يافعًا لكنه كان شغوفًا بمتابعة أخبار السيد له المجد، دائبًا على الإلمام بكل دقائق تعاليمه الجذابة أولا بأول. فامتلأ قلبه إيمانًا واعترافًا بألوهيته وتفجرت في قلبه ينابيع حب لإلهه الوديع. فلم ينتظر تكليفًا رسميًا للكرازة، بل اندفع بقوة هذا الحب يكرز بالمخلص إلهًا على الكل. واستهل كرازته هذه بوالده. حدث هذا عندما اصطحبه والده أرسطوبولس في أحد الأيام إلى الأردن. وبينما هما ماشيان لقيهما أسد ولبؤة، فلما نظرهما والده مقبلين من بعيد ارتاع قلبه، وفي أبوه صادقة قال لمرقس أنظر يا ولدى امض أنت سريعًا وانج بنفسك، ودعهما يفترساني وحدي.

وهنا وجد الكاروز الفتى أن الوقت سائح للكرازة بألوهية مخلصه الصالح، وبكل هدوء وطمأنينة أجاب ولده لا تخف يا أبت فالمسيح الذي أؤمن به يستطيع أن ينجينا من كل شدة. وبينما هو يتكلم اقترب الأسدان منهما، فصاح فيهما مرقس قائلا: السيد المسيح ابن الله الحي بأمر كما بأن تنشقا في الحال وينقطع جنسكما من هذا الجبل، وقد تحدثنا عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في أقسام أخرى. فللوقت سقط الاثنان منشقين وماتا، فلما رأى أبوه أنه بقوة الرب يسوع انشق الأسد الجبار وسكنت حركته آمن على يديه بربنا يسوع وسأله أن يأخذه له، وبعد فترة قليلة انتقل هذا الأب التقى من هذا العالم. فأقام مرقس مع والدته التي صارت فيما بعد إحدى المريمات الخادمات اللاتي ذكرهن معلمنا لوقا في إنجيله (لو8: 1). فكان مرقس كارزًا في بيته ولأبيه قبل كل أحد.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-007-Father-Bishoy-Kamel/003-MariMorcos/Mar-Markos-03-Nature.html