St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary  >   18_EN
 

قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

شرح كلمة

عَرَّافة عين دور | المرأة صاحبة الجان

 

Witch of Endor هذه القصة الغامضة التي احتار في فهما الكثيرون ذَكِرَت في (سفر صموئيل الأول 28)، وتمت أحداثها بعد موت النبي صموئيل.  ولكن في الوقت الذي "كَانَ شَاوُلُ قَدْ نَفَى أَصْحَابَ الْجَانِّ وَالتَّوَابعِ مِنَ الأَرْضِ" (سفر صموئيل الأول 28: 3)، عاد فطلب رأيهم حينما خاف من جيش الفلسطينيين المحيط به، وخاصةً حينما "لَمْ يُجِبْهُ الرَّبُّ لاَ بِالأَحْلاَمِ وَلاَ بِالأُورِيمِ وَلاَ بِالأَنْبِيَاءِ" (سفر صموئيل الأول 28: 6).  فأرسل عبيده للبحث عن "امْرَأَةٍ صَاحِبَةِ جَانٍّ"، فدلّوه على تلك المرأة في عين دور (سفر صموئيل الأول 28: 7).  فذهب شاول متنكِّرًا بصبحة رجلين، وجاءوا إلى المرأة ليلًا (سفر صموئيل الأول 28: 8).

St-Takla.org         Image: Saul and the Witch of Endor painting, 1777 (woman bringing up the soul of a spirit "ghost", but not Samuel), by  Benjamin West (1738–1820) صورة: لوحة شاول وعرافة عين دور، 1977 (العرافة مع الروح التي ظهرت، وشاول يسجد - الظن خطأ أن هذه هي روح صموئيل صموئيل النبي) - رسم الفنان بنيامين ويست (1738-1820)

St-Takla.org Image: Saul and the Witch of Endor painting, 1777 (woman bringing up the soul of a spirit "ghost", but not Samuel), by  Benjamin West (1738–1820)

صورة: لوحة شاول وعرافة عين دور، 1977 (العرافة مع الروح التي ظهرت، وشاول يسجد - الظن خطأ أن هذه هي روح صموئيل صموئيل النبي) - رسم الفنان بنيامين ويست (1738-1820)

في البداية خافَت المرأة من أن يصل أمرها لشاول، وذلك بعد استصداره أمرًا بقطع أصحاب الجان، إلا أن شاول طمأنها (سفر صموئيل الأول 28: 9، 10).  ولكنها سرعان ما عرف أنه الملك شاول بعدما ظهر -أو هكذا ظنَّت- صموئيل حين أخبرها شاول باسمه.  وبعد هذا بدأت المرأة تصف ما ترى، من شكل الرجل "رَجُلٌ شَيْخٌ صَاعِدٌ وَهُوَ مُغَطًّى بِجُبَّةٍ" وأنها رأت "آلِهَةً يَصْعَدُونَ مِنَ الأَرْضِ" (سفر صموئيل الأول 28: 14، 13)، ثم بدأت الحوار الثنائي بين شاول والروح التي ظهرت.

وبعد انتهاء الرؤيا الغامضة عرضت عليه المرأة أن يأكل فرفض أولًا، ثم بعد إعادة طلبها هي والعبدين وافَق، فأسرعت وذبحت "عِجْلٌ مُسَمَّنٌ فِي الْبَيْتِ، فَأَسْرَعَتْ وَذَبَحَتْهُ وَأَخَذَتْ دَقِيقًا وَعَجَنَتْهُ وَخَبَزَتْ فَطِيرًا، ثُمَّ قَدَّمَتْهُ أَمَامَ شَاوُلَ وَأَمَامَ عَبْدَيْهِ فَأَكَلُوا" (سفر صموئيل الأول 28: 23-25)، ثم تركوا المكان في نفس الليلة.

وقد يظن البعض أنه كان لتلك المرأة بعض الفضائل، حيث رقَّ قلبها على شاول بعد أن "رَأَتْ أَنَّهُ مُرْتَاعٌ جِدًّا"، فعرضت عليه أن يأكل عندها لتعود إليه القوة للسفر. ولكن قد يكون السبب ليس هو العطف والقلب الرحيم -حيث أن تلك امرأة باعَت نفسها للشيطان وممارسة السحر الأسود- ولكن بسبب خوفها من الملك ومحاولتها اتقاء شرّه بعد أن قامَت بعمل كان قد أصدر مرسومًا برفضه في السابق.

 

* انظر أيضًا: سؤال حول طلب تفسير لقصة إصعاد شاول لروح النبي صموئيل وكيف استحضرته العرافة رغم أن الكتاب في العهد القديم ينهي عن فعل ذلك (والرد من البابا شنوده الثالث) - سؤال هل من أحضرته العرافة كان هو "صموئيل" أم أنه "شيطان" تقمص شخصية صموئيل؟ - من كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary/18_EN/medium-of-en-dor.html