St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary  >   16_TAH
 

قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

شرح كلمة

طاعة المسيح

 

وتتجلى في استعداده الكامل للتجسد حسب مشورات الله الأزلية (مز40: 6-8؛ انظر أيضًا عب10: 5-10)، "فلما جاء ملء الزمان، أرسل الله ابنه مولودًا من امرأة مولودًا تحت الناموس" (غل4: 4)، وقد حفظ الناموس تمامًا، وتمم مشيئة الله تمامًا في ولادته (لو2: 21، 22، 39)، وفي صباه (لو2: 52)، وفي معموديته (مت3: 15)، وفي التجربة التي انتصر فيها على الشيطان [في المقابلة مع آدم الذي سقط - (مت 4: 1-11؛ لو4: 1-13)]، وفي كل حياته (يو4: 34؛ 6: 38؛ 8: 29، 46؛ 15: 10؛ 17: 4؛ أع3: 14؛ 2كو5: 21؛ عب4: 15). فلم يستطع أحد أن يبكته على عصيان الله أو شريعته (يو8: 46؛ عب5: 8، 9) وقد "حمل هو نفسه خطايانا في جسده على الخشبة"، (1بط2:24)، و"وضع نفسه وأطاع حتى الموت موت الصليب" (في2: 8).

وقد جرت عادة البعض أن يقسموا طاعة المسيح إلى قسمين: حياته في طاعة إيجابية، وآلامه وموته في طاعة سلبية. فطاعته الإيجابية هي أساس البر الذي حُسب لنا. فطاعته السلبية هي أساس الكفارة عن خطايانا، وغفرانها لنا . ولكن هذا التقسيم غير مقبول تمامًا، حيث أن آلامه بدأت قبل الصليب، كما أن موته الكفاري يستند إلى حياته المقدسة بلا خطية ولاعيب ولا دنس (2كو5: 21؛ 1بط1: 18، 19).

ونجد في الأصحاح الخامس من الرسالة إلى الكنيسة في (رومية 5: 12-19) مقابلة بين المسيح وآدم، فبخطية آدم الأول دخلت الخطية إلى العالم وبالخطية الموت. وفي آدم الأخير (المسيح) سيُجعل الكثيرون أبرارًا (رؤ5: 19؛ انظر أيضًا 1كو15: 22).

وطاعة المخلص الكاملة هي المثال الذي تركه لنا لنتبع خطواته (عب12: 1، 2؛ 1بط21: 2).


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary/16_TAH/christ-submission.html