St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary  >   06_H
 

قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

شرح كلمة

محبوب

 

وهو تعبير عن عاطفة الإعزاز، ويستخدم كثيرًا في العهدين القديم والجديد. وقد وردت هذه الكلمة في العهد القديم في تسعة وأربعين موضعا، منها اثنان وثلاثون في سفر نشيد الانشاد وحده. وتأتي هذه اللفظة (محبوب) ترجمة عن كلمتين عبريتين ومشتقاتها، الأولى هي (أحب) بمعنى (يتوق أو يشتاق إلى) ومن ثم فهي تعني (يحب) وتقابلها في العهد الجديد كلمة (أغابو) وتعبر عن المحبة المبنية على الاحترام القلبي والتقدير الصادق. والكلمة الثانية (دود) بمعنى (يحب) (ومنها جاء أسم داود، أي المحبوب)، وتستخدم أساسا للتعبير عن الحب بين الجنسين حبا مبنياً على العاطفة والشعور، وهي في معناها قريبة من الكلمة اليونانية (فيلو).

وكثيرا ما تستخدم الكلمتان في معناها السامي، بالتبادل، فقد أستعملت الكلمة الأولى للتعبير عن حب الزوج لزوجته (تث21: 15و16). كما استخدمت مرتين للتعبير عن الحبيب (نش 1: 14و16).

وهكذا تتسامى العاطفة في سفر النشيد من مجرد عشق إلى عالم الروحيات والنبوات عن المسيا.

كما استخدمت كلتا الكلمتين تعبيرا عن محبة الله لمختاريه، وستجد المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في صفحات قاموس وتفاسير الكتاب المقدس الأخرى. فيقول عن سليمان مثلا إنه كان (محبوبا إلى إلهه) (نح 13: 26)، وعن بنيامين (حبيب الله) (تث33: 12)، بل عن اسرائيل المعاند: "ما لحبيبتي في بيتي" (إرميا 11: 15) وقد وصف الرب الشعب القديم بالقول: (حبيبة نفسي) بمعنى المحبوبة جدا (إرميا 12: 7). كما قيل عن دانيال ثلاث مرات (محبوب) أو (الرجل المحبوب) (دانيال 9: 23؛ 10: 11و19). أما في العهد الجديد فترد كلمة (أغابو) ومشتقاتها خمسا وخمسين مرة، وتستخدم للدلالة على الحب الإلهي، وكذلك على الحب المسيحي الذي نبت في مجتمع الحياة الروحية الجديدة في المسيح، فيقول الرسول بولس مثلاً عن أمبلياس "حبيبي في الرب" (رومية 16: 8). إن جمال وصدق وروعة هذا الحب، تنفرد به المسيحية على مر العصور، فالإخوة في المسيح هم (المحبوبون) (1تس 1: 4) و(الأحباء) (1كو 15: 58، يع 1: 16، 2: 5).

وقد خص العهد الجديد البعض بالاسم بهذا الوصف، مثل تيموثاوس (2تي1: 2) وفليمون (فل1)، أمبلياس وأوربانوس واستاخيس (رو 16: 8و9)، و"برسيس المحبوبة" (رو16: 12). ويوحنا الشيخ مثل قوى واضح لعمق ورقة المحبة المسيحية، فهو يخاطب تلاميذه في رسائله الثلاثة في اثنتي عشرة مرة باسم "الأحباء" أو "الحبيب" (1يو 3: 2و21؛ 4: 1و7و11؛ 2يو1:1؛ 2 يو1و2و5و11و14).

ويدعو الرسول بولس مختاري الله "القديسين المحبوبين" (كو 3: 12).

وتبلغ كلمة (المحبوب) أسمى معانيها حينما ترتبط بالمسيح، فيتغنى الرسول بولس بمجد نعمة الله المجانية في المسيح قائلاً: "أنعم بها علينا في المحبوب" (أف1: 6). كما استخدمت كلمة "الحبيب" أي "المحبوب" مرارا للتعبير عن محبة الله غير المحدودة للرب يسوع المسيح "ابنه الحبيب" (مت 3: 17، 12: 18؛ 17: 5، مر 1: 11، 9: 7، 12: 7، لو3: 22، 9: 35، 20: 13، 2بط1: 17).

وقد شاعت كلمة "أغابتوس" في كتابات الرسل وبخاصة في الرسائل الرعوية. وليست ثمة كلمة أقوى منها تعبيرا عن الروح المسيحية على مر العصور.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary/06_H/loved.html