St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary  >   02_B
 

قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

شرح كلمة

بِثِينِية | بيثينية

 

اللغة الإنجليزية: Bithynia - اللغة العبرية: ביתיניה - اللغة اليونانية: Βιθυνία - اللغة الأمهرية: ቢታንያ.

 

(1ع 16: 7) مقاطعة في الشمال الغربي من آسيا الصغرى. يحدها شرقًا بافلاغونيا Paphlagonia وشمالًا البحر الأسود Euxine Sea وجنوبًا فريجية وغلاطية وغربًا بحر مرمرة. حاول بولس وسيلا دخولها فمنعهما الروح. ولكن الإنجيل دخلها عن طرق أخرى. ولما كتب بطرس رسالته الأولى كان أهل بثينية ضمن من وجهها إليهم (1 بط 1: 1) وقد اشتهر أهلها بالقوى والثبات كما يشهد بذلك التاريخ الكنسي للقرن الأول من التاريخ المسيحي. وكما تشهد بذلك أيضًا الرسالة التي أرسلها بليني الأصغر إلى الإمبراطور تراجان في طليعة القرن الثاني وذكر فيها كيف اعتنق الدين المسيحي كثيرون فسجن منهم من سجن وعذّب من عذّب، فارتد البعض وقدّموا خمرًا ولبانًا لتماثيل الآلهة وسجدوا لصور الإمبراطور. إلا أن ذلك لم يجدِ في تخويف الآخرين بل إنهم يكثرون. ويطلب الأذن باستعمال طرق أشدّ.

وبعد ذلك عقد مجمعان في أثنين من مدنها، نيقية 325 ب.م. وخالقيدونية 451 ب.م. وكان451 ب.م. وكانا من أكبر المجامع المسيحية.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

St-Takla.org Image: A map showing: Bithynia - Nicaea - Philippi - Iconium: Konya - Sardis - Pergamon - (with: Euxine Sea: Black sea - Aegean Sea - Dardanelles) صورة في موقع الأنبا تكلا: خريطة يظهر بها مواقع: بيثينية - نيقية - فيلبي - أيقونية - ساردس - برغامس (مع البحر الأسود - بحر إيجه - الدردنيل)

St-Takla.org Image: A map showing: Bithynia - Nicaea - Philippi - Iconium: Konya - Sardis - Pergamon - (with: Euxine Sea: Black sea - Aegean Sea - Dardanelles)

صورة في موقع الأنبا تكلا: خريطة يظهر بها مواقع: بيثينية - نيقية - فيلبي - أيقونية - ساردس - برغامس (مع البحر الأسود - بحر إيجه - الدردنيل)

مقال تفصيلي:

 

1- حدودها:

يحدها من الشرق مقاطعة بافلاغونيا Παφλαγονία، ومن الشمال بنطس والبحر الأسود، ومن الغرب البوسفور وبحر مرمرة، ومن الجنوب فريجية وغلاطية. وكان يشقها نهر سنقاري (سنجاريا). وهي أرض جبلية، ويرتفع جبل ميسيا إلي نحو 6,400 قدم في الجنوب الشرقي منها، وتتخللها وديان شديدة الخصوبة تنحدر نحو البحر الاسود، وتنمو بها الغابات التي يأخذون منها أنواعاً جيدة من الخشب، كما ينمو بها القمح والفواكه.

 

2- تاريخها القديم:

يبدو أن الحثيين قد احتلوها في العصور القديمة، لأن بريام ملك طرودة واجه هناك عمالقة أشداء بين الأمازونيين، وفي حوض نهر سنجاريا الأعلي في فريجية، لعلهم كانوا من الحثيين الذين يحتمل أنهم أقاموا علي جانبي النهر حتي مصبه. ولكن أول من جاء ذكرهم في التاريخ من البيثينيين جاءوا أصلاً من تراقيا علي الجانب الأوربي من الدردنيل. وقد اجتاح الملك كروسيوس البلاد، فأصبحت هو وليديا تحت الحكم الفارسي في 546 ق.م. ولكنها استقلت بعد الاسكندر الأكبر، وحكمها نيكوميدس الأول، وبروسيوس الأول والثاني، ثم نيكوميدس الثاني والثالث فيما بين 278 م إلي 74 ق.م. ولما تعب آخر ملوكها من الصراعات المستمرة بين شعوب أسيا الصغري، ترك بلاده وذهب إلي روما، فانقسمت البلاد إلي جملة دويلات منها نيكوميديا وبروصا (علي اسم الملكين اللذين أسساهما). أما المدن الكبيرة بها – مثل نيقية وخلقيدونية – فقد بناها إليونانيون من قبل، وكانت هناك طرق معبدة تمتد من نيكوميديا ونيقية إلي دوريلايم وانقرة.و في أيام الحكم الروماني، كان ساحل البحر الاسود حتي أمسيزوس يعتبر -إلي حدٍ ما- وحدة إدارية مع بيثينية.

 

3-الكنيسة فيها:

لما أتي بولس وسيلا ورفقاؤهما إلي "ميسيا حاولا أن يذهبوا إلي بيثينية فلم يدعهم الروح" (أ ع 16: 7). ولابد أن بعض الكارزين كانوا قد ذهبوا إليها من قبل وربحوا الكثير من النفوس للمسيح، وستجد المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في صفحات قاموس وتفاسير الكتاب المقدس الأخرى. فبثينية احدي البلاد التي وجه إليها الرسول بطرس رسالته (1 بط 1: 1).

وقد أدت الاضطرابات فيها، إلي إرسال بليني الاصغر المحامي والأديب المشهور، ليكون حاكماً لها من 111 – 113 م، فوجد أن المسيحيين قد تكاثروا فيها حتي كادت المعابد الوثنية أن تكون مهجورة، وكسدت تجارة الحيوانات التي كانت تقدم ذبائح للأوثان. وجرت مراسلات شهيرة بين بليني والإمبراطور تراجان، دافع فيها بليني بقوة عن أخلاق المسيحيين، كما خففت الإِجراءات التي كان علي رجال الحكومة اتخاذها حيال المسيحيين. وفي جو هذه السياسة، رسخت أقدام المسيحية واكتسبت قوة.

وقد عقد أول مجمع مسكوني للكنيسة – بدعوة من الملك قسطنطين – في نيقية في 325 م. كما عقد مجمع آخر في 451 م في خلقيدونية (وهي الآن ضاحية من ضواحي استانبول). ويعتبر هذان المجمعان من أهم المجامع وأبعدها أثراً في تاريخ المسيحية. وقد جعل الإمبراطور دقلديانوس مقر اقامته وعاصمة حكومة الإمبراطورية الرومانية الشرقية في نيكوميديا.

وظلت بيثينية طيلة ألف عام جزءاً من الامبراطورية البيزنطية، وتعرضت لكل ما تعرضت له الإمبراطورية من خير وشر، وعندما ظهر الأتراك العثمانيون، اجتاحوها واتخذ السلطان أو خان في 1326 م مدينة بروصا عاصمة له، فظلت منذ ذلك الوقت من أهم المدن التركية.

 

* هل تقصد: بثية.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary/02_B/B_057.html