الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته والجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت وبطاقات تهنئة مسيحية وقبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة وأجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات والمواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري

نحميا 6 - تفسير سفر نحميا

 

* تأملات في كتاب نحميا:
تفسير سفر نحميا: مقدمة سفر نحميا | نحميا 1 | نحميا 2 | نحميا 3 | نحميا 4 | نحميا 5 | نحميا 6 | نحميا 7 | نحميا 8 | نحميا 9 | نحميا 10 | نحميا 11 | نحميا 12 | نحميا 13 | ملخص عام

نص سفر نحميا: نحميا 1 | نحميا 2 | نحميا 3 | نحميا 4 | نحميا 5 | نحميا 6 | نحميا 7 | نحميا 8 | نحميا 9 | نحميا 10 | نحميا 11 | نحميا 12 | نحميا 13 | نحميا كامل

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16 - 17 - 18 - 19

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الآيات 1-9:- ولما سمع سنبلط وطوبيا وجشم العربي وبقية اعدائنا اني قد بنيت السور ولم تبق فيه ثغرة على اني لم اكن إلى ذلك الوقت قد اقمت مصاريع للابواب. ارسل سنبلط وجشم إلى قائلين هلم نجتمع معا في القرى في بقعة اونو وكانا يفكران ان يعملا بي شرا. فارسلت اليهما رسلا قائلًا اني أنا عامل عملا عظيما فلا اقدر أن انزل لماذا يبطل العمل بينما اتركه وانزل إليكما. وارسلا إلى بمثل هذا الكلام اربع مرات وجاوبتهما بمثل هذا الجواب. فارسل إلى سنبلط بمثل هذا الكلام مرة خامسة مع غلامه برسالة منشورة بيده مكتوب فيها. قد سمع بين الامم وجشم يقول أنك أنت واليهود تفكرون أن تتمردوا لذلك أنت تبني السور لتكون لهم ملكا حسب هذه الأمور. وقد اقمت أيضًا انبياء لينادوا بك في أورشليم قائلين في يهوذا ملك والان يخبر الملك بهذا الكلام فهلم الآن نتشاور معا. فارسلت إليه قائلًا لا يكون مثل هذا الكلام الذي تقوله بل انما انت مختلقه من قلبك. لأنهم كانوا جميعا يخيفوننا قائلين قد ارتخت ايديهم عن العمل فلا يعمل فالان يا الهي شدد يدي.

 

St-Takla.org Image: Sanballat and Geshem sends a message to Nehemiah to meet Him (Nehemiah 6:2-3) صورة في موقع الأنبا تكلا: "سنبلط" يبعث برسالة لنحميا ليقابله (نحميا 6: 2-3)

St-Takla.org Image: Sanballat and Geshem sends a message to Nehemiah to meet Him (Nehemiah 6:2-3)

صورة في موقع الأنبا تكلا: "سنبلط" يبعث برسالة لنحميا ليقابله (نحميا 6: 2-3)

قبل هذا رأينا إبليس كأسد زائر فهم يهاجمون بعنف وهنا نجدهم يحاولون بالخداع. نجد هنا خطة جديدة ضد نحميا. فالآن قد تم بناء السور ولكن المصاريع لم  تكن قد وضعت فهذه فرصة الأعداء الأخيرة فلو وضعت المصاريع لانتهى الأمر. والخطة الجديدة هي أن يدعوا الأعداء نحميا إلى بقعة أونو وهذه تبعد عن أورشليم 32 كم أي مسافة بعيدة وأونو هي بلا أسوار حتى لا يشك نحميا أنهم سيحبسونه داخلها. لكنهم خططوا لقتله في الطريق غالبًا هذا هو خداع الحية، وهم يدعونه بحجة التشاور بمحبة وغرضهم أسره وقتله في الطريق وربما استعد آخرون للهجوم على أورشليم لو نجحوا في قتل نحميا. لكن نحميا فهم خطتهم وغايتهم ولكننا نجد نحميا لا يدخل في حوار معهم "فالحوار مع إبليس ورجاله ممنوع فنتيجته الموت". وهذا ما حدث مع آدم وحواء. وكان رد نحميا رائعًا إني عامل عمل عظيم = هذا ما يجب أن يقوله كل منا ما دام عملنا هو خلاص نفوسنا وخلاص نفوس كل من نخدمهم. فلا وقت للنقاش لأن عندنا عمل عظيم والوقت منذ الآن مقصر (1كو7: 29). لماذا يبطل العمل = هذا رد كله حكمة فهو لم يقل لهم أنه فهم مؤامراتهم وذلك حتى لا يثيرهم. ولو قبل نحميا أن يذهب لغاب عن أورشليم 3 أيام وتعطل العمل. برسالة منشورة = أي مكتوبة على ورق لتنشر بين الناس وحين ينتشر الخبر بين الناس يخافون ويضطربون فيتركوا العمل فيلتزم نحميا أن يذهب لأعدائه. ومضمون الرسالة أنهم اتهموا نحميا بأنه يتآمر ضد الملك. وأن مؤامرته ليكون ملكًا على اليهود. وأن هذا الخبر الآن قد انتشر بين الأمم المحيطة. وهناك شاهد مهم على ذلك هو جشم = جشم يقول. إذًا الخبر مثبت بشهادة أحد المعتبرين. وهم ظنوا أن نحميا سيخاف من هذا وأن الشعب سوف يضطرب ويضطر نحميا للذهاب لهم ليساعدوه في دحض هذه الافتراءات أمام الملك.

 

الآيات 10-14:-  ودخلت بيت شمعيا بن دلايا بن مهيطبئيل وهو مغلق فقال لنجتمع إلى بيت الله إلى وسط الهيكل ونقفل ابواب الهيكل لأنهم ياتون ليقتلوك في الليل ياتون ليقتلوك. فقلت ارجل مثلي يهرب ومن مثلي يدخل الهيكل فيحيا لا ادخل. فتحققت وهوذا لم يرسله الله لانه تكلم بالنبوة علي وطوبيا وسنبلط قد استاجراه. لاجل هذا قد استؤجر لكي اخاف وافعل هكذا واخطئ فيكون لهما خبر رديء لكي يعيراني. اذكر يا الهي طوبيا وسنبلط حسب أعمالهما هذه ونوعدية النبية وباقي الانبياء الذين يخيفونني.

St-Takla.org Image: Nehemiah turns down all of the messengers of Sanballat and Tobiah (Nehemiah 6:3-9) صورة في موقع الأنبا تكلا: نحميا يرفض كل رسل سنبلط وطوبيا (نحميا 6: 3-9)

St-Takla.org Image: Nehemiah turns down all of the messengers of Sanballat and Tobiah (Nehemiah 6:3-9)

صورة في موقع الأنبا تكلا: نحميا يرفض كل رسل سنبلط وطوبيا (نحميا 6: 3-9)

العدو لا يهدأ وحيله ضد أولاد الله تتنوع. ونجد هنا حيلة جديدة. فهم يخيفوه ليختبىء فيظهر للناس أنه جبان فيفشل كقائد ومن ثم يفشل العمل. فإذا اختبأ نحميا فقد الشعب قائده وإذا خاف القائد ذعر الشعب وخافوا، فيتركوا البناء فيجيء سنبلط ويضرب أورشليم ويهدم السور. شمعيا = هو يدعى النبوة ولكنه نبي كاذب استأجره طوبيا وسنبلط ليردد أقوالهما الخبيثة أمام نحميا. وهو مغلق = هو أغلق الباب عليه وعلى نحميا ليكون الاجتماع سريًا، أو هو يدعى خلوة مع الله ولا يقابل إنسان بل الله فقط، أو هو أغلق على نفسه كإشارة ليعطى نحميا مثلًا فيغلق على نفسه في الهيكل. وهكذا فعل صدقيا بقرنيه الحديد مع ملك يهوذا (نبي كاذب) وهكذا فعل أغابوس بمنطقة بولس وكانت دعوة شمعيا لنحميا أن يدخل الهيكل ويغلق على نفسه فيها مشكلتان:

1- أن يظهر للناس خوفه.

2- دخوله وهو ليس بكاهن للهيكل فيتعدى على الناموس ويحدث شقاق بينه وبين الكهنة.

لذلك كان رد نحميا على هاتين النقطتين:-

1-  أرجل مثلى يهرب

2-  ومن مثلى يدخل الهيكل فيحيا = الهيكل يُحرم دخوله على غير الكهنة، وأنا لست كاهنا، فلن أحيا إذا دخلت. بل لو خاف كل إنسان هل له فرصة أن يدخل للهيكل ضد الشريعة، بل هو سيُقتَل.

نوعدية = هي أيضًا نبية كاذبة. فالأعداء استأجروا عددًا من الأنبياء ضد نحميا.

 

St-Takla.org Image: Shemaiah the fake priest (secret informer) wants to deceive Nehemiah in order to kill (Nehemiah 6:10-14) صورة في موقع الأنبا تكلا: شمعيا كاهن مزيف يريد أن يخدع نحميا ليقتل (نحميا 6: 10-14)

St-Takla.org Image: Shemaiah the fake priest (secret informer) wants to deceive Nehemiah in order to kill (Nehemiah 6:10-14)

صورة في موقع الأنبا تكلا: شمعيا كاهن مزيف يريد أن يخدع نحميا ليقتل (نحميا 6: 10-14)

الآيات 15-19:-  وكمل السور في الخامس والعشرين من ايلول في اثنين وخمسين يوما. ولما سمع كل اعدائنا وراى جميع الامم الذين حوالينا سقطوا كثيرا في اعين أنفسهم وعلموا انه من قبل الهنا عمل هذا العمل. وأيضًا في تلك الأيام أكثر عظماء يهوذا توارد رسائلهم على طوبيا ومن عند طوبيا اتت الرسائل اليهم. لأن كثيرين في يهوذا كانوا أصحاب حلف له لانه صهر شكنيا بن ارح ويهوحانان ابنه اخذ بنت مشلام بن برخيا. وكانوا أيضًا يخبرون امامي بحسناته وكانوا يبلغون كلامي اليه وارسل طوبيا رسائل ليخوفني.

كمل السور في 52 يوماً لأنه كان في أماكن كثيرة لم يهدم للأرض وعبر السنوات الماضية كانت هناك محاولات للبناء ولكنها كانت تقاوم دائماً وتتوقف الأعمال ولكن الآن بتنظيم وحكمة نحميا وتشجيعه تم العمل. وفي (16) سقطوا كثيراً في أعين أنفسهم = هم عرفوا الآن أن كل الألام والضيقات التي عانى منها شعب الله إنما كانت بسبب أن الله كان يؤدب شعبه لفترة، إلا أنه كان يحبهم ولم يرفضهم، وأنه الآن يساندهم وإكتشفوا هذا من أنهم لم ينجحوا في كل مؤامراتهم فسقطوا كثيراً في أعين أنفسهم نتيجة فشل كل مخططاتهم ضد شعب الله . وفي (17) نجد مشاكل جديدة لنحميا. فهناك من عظماء اليهود من كان لهُ قرابة جسدية مع طوبيا (العبد العمونى نح2: 10) أو في تحالف معهُ = أصحاب حلف وطوبيا هذا هو الذي قاوم نحميا حتى لا يبنى السور. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى). فطوبيا تزوج يهودية وكان بينه وبين رئيس الكهنة إلياشيب قرابة جسدية (4:13). وفي (19) حسناتة = هو وزع مالاً على اليهود لعله على سبيل الرشوة. ولكننا نجد هنا أن المتحالفين معه يذكرون أن هذه الرشاوى إنما هي أفعال خير من رجل خَيِّرْ يعطيها لفقراء محتاجين وهذا قطعا قلب وعكس للحقائق. ويبدو أن عظماء اليهود فضلوا التساهل والتحالف مع جيرانهم. ولولا نحميا لكانوا إتفقوا مع الأمم وصاروا مثلهم في حياتهم وعبادتهم. هنا حرب جديدة هي من الداخل من ضعاف النفوس من أصحاب الزواج المختلط. فطوبيا أرسل رسائل يخيف بها نحميا. وهو أولاً أراد أن يظهر بمظهر الصديق وحينما فشل ظهرت عداوته في إرسال التهديدات.

التجارب التي واجهت العمل وموقف نحميا منها

يقول ابن سيراخ "يا بنى إن أقبلت لخدمة الرب الإله فاثبت على البر والتقوى وأعدد نفسك للتجربة" (سى2: 1). وهنا نجد نحميا قد أقبل على خدمة الرب وبناء سور ليحمى شعب الرب ومدينة الرب أورشليم. ولنرى التجارب التي واجهته وواجهت زربابل من قبله، وهذه ومثلها كثير تواجه كل من يعمل في الخدمة في كرم الرب:-

محاولة الإشتراك في العمل لإفساده من الداخل وهذا ما حدث مع زربابل ولكن إشراك خطاة في العمل يفسده (راجع قصة يهوشافاط).

محاولات إفشال العمل بأى طريقة بالكذب والغش والإشاعات الكاذبة.

رسائل بإدعاءات كاذبة للملك كما حدث مع زربابل فيتوقف العمل إلى حين. وهم هددوا نحميا بأنهم سيرسلون للملك أن نحميا يخطط ليكون ملكا (آية7).

سخرية وإستهانة بالعمل الذي يُعمل والتقليل من شأنه لإشاعة اليأس والإحباط فيترك العاملين العمل. فقالوا عن السور لو صعد عليه ثعلب لسقط السور.

الإعداد لشن حرب، فالعدو في غيظه وحقده ضد أي عمل يمجد الله ، يستخدم كل الوسائل من خداع وغش بل حتى الحروب الدموية (نح4: 8).

مؤامرات لقتل نحميا بدعوته ليخرج من أورشليم فيقتلونه.

تخويفه ليختبئ في الهيكل فيُعيِّرانه بالجبن.

الإشاعات الكاذبة أضعفت الشعب وحدث منهم تخاذل وخوف وضعف.

مشاكل داخلية، مثل الإقراض بالربا مما دفع العاملين للتذمر.

زرع أشخاص لهم مصالح مادية من داخل أورشليم (الكنيسة)، فيحاولوا إفساد العمل لمصالحهم الشخصية (آيات17 – 19). فنجد أشخاصا من الكهنة من صار له علاقات عائلية مع طوبيا العبد العمونى الذي يقاوم العمل، هنا محاولة لإفساد عمل الله بالتسلل إلى القيادات (راجع إصحاح 13 أيضا).

وماذا كان موقف نحميا وزربابل أمام كل ذلك ؟

الصلاة المستمرة والإستعداد الدائم، والعمل الدائم "لماذا يبطل العمل" آية3.

حمل السلاح "يد تبنى ويد تحمل السلاح". وبالنسبة لنا فسلاحنا (أف6).

رفض الإشتراك مع الأشرار (رفض زربابل إشراك السامريين في البناء).

إعداد البعض بالسلاح وسهرهم على حماية من يبنى.

حل مشاكل الناس الداخلية بالعدل.

رفض كل حوار مع الحية التي تعمل في هؤلاء الأعداء.

لم يُضَيِّع نحميا وقته في الرد على كل سخريتهم وإدعاءاتهم وكذبهم بل إستمر في العمل والبناء. فالرد والحوار مع هؤلاء هو مناقشات "ومباحثات غبية علينا أن نتجنبها" (2تى2: 23).

وماذا يعمل الله ؟

الله يبطل مشورتهم الرديئة (نح4: 15).

يرسل لمن يعملون من يقويهم (حجى وزكريا).

والله يشترك في العمل فلا بد أن ينجح فالله لا يترك عبيده يعملون وحدهم.

"إله السماء يعطينا النجاح ونحن عبيده نقوم ونبنى" (نح2: 20).

وينهى بولس الرسول رسالته الثانية إلى كورنثوس بهذه البركة الرسولية

نعمة ربنا يسوع المسيح. محبة الله الآب. شركة الروح القدس (2كو13: 14).

ومع من يعمل الله ؟

الله حين يجد من في قلبه غيرة وإرادة أن يعمل مثل نحميا يعمل معه الله فينجح العمل.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات نحميا: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

تفسير ا‌‌‌‌‌‌‌‌لأصحاح السابق من سفر نحميا بموقع سانت تكلا همنوتموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Antonious-Fekry/16-Sefr-Nahamia/Tafseer-Sefr-Nehemiah__01-Chapter-06.html