الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته والجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت وبطاقات تهنئة مسيحية وقبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة وأجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات والمواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري

عزرا 4 - تفسير سفر عزرا

 

* تأملات في كتاب عزرا:
تفسير سفر عزرا: مقدمة سفر عزرا | عزرا 1 | عزرا 2 | عزرا 3 | عزرا 4 | عزرا 5 | عزرا 6 | عزرا 7 | عزرا 8 | عزرا 9 | عزرا 10 | ملخص عام

نص سفر عزرا: عزرا 1 | عزرا 2 | عزرا 3 | عزرا 4 | عزرا 5 | عزرا 6 | عزرا 7 | عزرا 8 | عزرا 9 | عزرا 10 | عزرا كامل

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16 - 17 - 18 - 19 - 20 - 21 - 22 - 23 - 24

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الآيات 1-5:- ولما سمع اعداء يهوذا وبنيامين أن بني السبي يبنون هيكلا للرب إله إسرائيل. تقدموا إلى زربابل ورؤوس الاباء وقالوا لهم نبني معكم لاننا نظيركم نطلب الهكم وله قد ذبحنا من أيام اسرحدون ملك اشور الذي اصعدنا إلى هنا. فقال لهم زربابل ويشوع وبقية رؤوس اباء إسرائيل ليس لكم ولنا أن نبني بيتا لالهنا ولكننا نحن وحدنا نبني للرب إله إسرائيل كما امرنا الملك كورش ملك فارس. وكان شعب الأرض يرخون ايدي شعب يهوذا ويذعرونهم عن البناء. واستاجروا ضدهم مشيرين ليبطلوا مشورتهم كل أيام كورش ملك فارس وحتى ملك داريوس ملك فارس.

أعداء يهوذا = هم أهل البلاد السامريين وهؤلاء خليط من الإسرائيليين (الأسباط العشرة) ومن الشعوب الذين أتى بهم ملوك أشور وأسكنوهم في إسرائيل. وكان هؤلاء من نسل الذين أصعدهم أسرحدون (آية 2)، وأسنفر (آية 10). وهؤلاء كان دينهم مزيجًا، فيه شيء من تقوى الرب ولكن أكثره أباطيل وثنية. ولذلك محا هؤلاء هوية إسرائيل (أش 8:7) والعداوة لشعب الله هي عداوة تقليدية نشأت منذ صارت هناك عداوة بين نسل المرأة ونسل الحية. وإبليس قطعًا سيقاوم بناء الهيكل وسيقاوم أي بناء لجسد المسيح. يهوذا وبنيامين = فهم أغلبية العائدين الذين استطاعوا معرفة نسبتهم لآبائهم. بنى السبي يبنون هيكلًا = هم صاروا بنى السبي لأنهم أهملوا الهيكل سابقًا. لأننا نظيركم = هم أرادوا الاشتراك ليفسدوا العمل ويعطلوه. وقولهم نظيركم لأنهم يتصورون أنهم يعبدون الله لكن ديانتهم كان فيها القليل من عبادة الله والكثير من العبادة الوثنية. ليس لكم ولنا = رفض اليهود الإتحاد معهم لأنهم عرفوا غايتهم ولكن اليهود لم يستطيعوا بسبب الخوف منهم أن يقولوا السبب الحقيقي للرفض، واكتفوا بقولهم أن الأمر ببناء الهيكل كان من الملك كورش لليهود فقط وليس للآخرين، فعليهم أن يلتزموا بالبناء وحدهم. وفي (4) يرخون = ابتدأوا المقاومة فظهرت حقيقة نواياهم وأنهم لا يطلبون الرب ولا بناء بيته. وفي (5) استأجروا ضدهم مشيرين = في ديوان الملك وقصره ومن مشيريه. وهؤلاء المشيرين المرتشين استطاعوا في أيام قمبيز ابن كورش أن يقنعوه بإصدار أمر بوقف البناء وتوقف فعلًا حتى ملك داريوس.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ملحوظة:-

لو كان هؤلاء يريدون البناء فعلًا، ما كانوا دفعوا رشاوى لوقف البناء.

 

الآيات 6-10:- وفي ملك احشويروش في ابتداء ملكه كتبوا شكوى على سكان يهوذا وأورشليم. وفي أيام ارتحششتا كتب بشلام ومثرداث وطبئيل وسائر رفقائهم إلى ارتحششتا ملك فارس وكتابة الرسالة مكتوبة بالارامية ومترجمة بالارامية. رحوم صاحب القضاء وشمشاي الكاتب كتبا رسالة ضد أورشليم إلى ارتحششتا الملك هكذا. كتب حينئذ رحوم صاحب القضاء وشمشاي الكاتب وسائر رفقائهما الدينيين والافرستكيين والطرفليين والافرسيين والاركويين والبابليين والشوشنيين والدهويين والعيلاميين. وسائر الامم الذين سباهم اسنفر العظيم الشريف واسكنهم مدن السامرة وسائر الذين في عبر النهر والى اخره.

في الآيات 7،6،5 أسماء ثلاث ملوك غير كورش:-

آية 7:- أرتحشستا = هو قمبيز الذي نجحت مساعى الأعداء في إقناعه بأن يصدر مرسومًا بوقف البناء في الهيكل.

آية 5:- داريوس = هو داريوس هستاسب الذي أمر بإعادة البناء (هو ملك بعد أرتحشستا).

آية 6:- أحشويرش = ملك بعد داريوس هستاسب كتبوا شكوى في أيامه ضد اليهود وواضح أن الآية (6) هي اعتراضية وسط الكلام ووضعها عزرا كمثال آخر لمقاومة الأعداء الدائمة لعمل الله. وغالبًا فآية(6) تشير لمحاولة الأعداء لوقف بناء الأسوار ويبدو أنهم نجحوا في مسعاهم هذا وتوقف بناء الأسوار حتى حصل نحميا على إذن بالبناء من خليفة أحشويرس وهو أرتحشستا لونجيمانوس.

الآيات 8، 7:- بشلام ومثردات وطبئيل... رحوم ورفقائه غالبًا كان هناك رسالتان في أيام أرتحشستا، الأولى من بشلام ورفقائه وهذه لم تسجل. والثانية من رحوم ورفقائه (آية 8) وهذه هي المذكورة في الآيات (11-16) ومعظم الأسماء مثل بشلام ومثردات أسماء أجنبية وليست يهودية. فهم من الأمم الذين سكنوا في إسرائيل. ورحوم صاحب القضاء = هي تعني رئيس المراسم أو حاكم البلاد وشمشاى كاتبه. مكتوب بالأرامية ومترجم بالإرامية = أي بأحرف أرامية وباللغة الأرامية وليست بالفارسية وابتداء من آية 8 وحتى 18:6 باللغة الأرامية. واللغة الأرامية هي لغة الحكومة ولغة التجارة الأجنبية. وهي لغة الترجوم. وعزرا استخدم الأرامية هنا لأنه يورد رسائل استحسن أن ينقلها كما كتبت بدون ترجمة.

وفي (9) الدينيين. .. هم قبائل مختلفة من الشعوب التي أصعدها الأشوريون ليعيشوا في إسرائيل. ولاحظ كثرة الأجناس التي تكون منها شعب السامرة وفي (10) أسنفر = قد يكون هو أشور بانيبال الذي ملك في أشور سنة 668 - سنة 626 ق.م. وكان هذا ملكًا عظيمًا وحارب أخاه والى بابل الذي كان قد عصاه وحارب عيلام فلعله الملك الذي نفى بعض البابليين والشوشنيين (سكان شوشن) وأسكنهم مدن السامرة. وقد يكون هو أسرحدون نفسه أو قائدًا أنابوه لهذه العملية:-

في عبر النهر = أي ما غرب نهر الفرات. ولاحظ كثرة أعداء شعب الله. وإلي آخره = أصل العبارة في لغتها الأصلية تعني "فلتدم لكم الصحة والسلام كما أنتم الآن".

 

الآيات 11-16:- هذه صورة الرسالة التي ارسلوها إليه إلى ارتحششتا الملك عبيدك القوم الذين في عبر النهر إلى اخره. ليعلم الملك أن اليهود الذين صعدوا من عندك الينا قد اتوا إلى أورشليم ويبنون المدينة العاصية الردية وقد اكملوا اسوارها ورمموا اسسها. ليكن الآن معلوما لدى الملك أنه إذا بنيت هذه المدينة واكملت اسوارها لا يؤدون جزية ولا خراجا ولا خفارة فاخيرا تضر الملوك. والان بما اننا ناكل ملح دار الملك ولا يليق بنا أن نرى ضرر الملك لذلك أرسلنا فاعلمنا الملك. لكي يفتش في سفر اخبار ابائك فتجد في سفر الاخبار وتعلم أن هذه المدينة مدينة عاصية ومضرة للملوك والبلاد وقد عملوا عصيانا في وسطها منذ الأيام القديمة لذلك اخربت هذه المدينة. ونحن نعلم الملك أنه إذا بنيت هذه المدينة واكملت اسوارها لا يكون لك عند ذلك نصيب في عبر النهر.

اليهود = أطلق هذا الاسم أولًا على أهل المملكة الجنوبية أي يهوذا وبنيامين. وبعد العودة من السبي صار اسمًا لكل اليهود من كل الأسباط.   اليهود الذين صعدوا من عندك = أي الذين عادوا من السبي. العاصمة الردية = إشارة إلى تاريخ أورشليم التي عصت ملوك أشور وبابل قديمًا ولاحظ أن أعداء اليهود في رسالتهم يهولون الأمور ويبالغون حتى يثيروا الملك ضدهم، فالفرس اشتهروا بأنهم مولعين بتحصيل الضرائب والجزية ليصرفوا منها على جيوشهم الجرارة ونجد هنا أن أعداء اليهود يصورون للملك أن اليهود يبنون الأسوار ليمتنعوا عن دفع الجزية بينما هم يبنون الهيكل الآن وليس الأسوار. ولكن لا مانع للأعداء من ترديد الأكاذيب ضد شعب الله. وإثارة الملوك ضد الكنيسة وضد شعب الله هي حيلة دائمة. وقد فعل اليهود ذلك ضد المسيح حين اتهموه بأنه عدو لقيصر. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى). جزية = ما يدفع للملك. خراج = الرسوم على التجارة وغلة الأرض للإنفاق على المحاكم المحلية. خفارة = الرسوم على عابري الطرق لأجل إصلاحها ودفع مرتبات رجال أمن الطرق. لاحظ الكذب ففي آية (12) يقولون أكملوا أسوارها وفي آية (16) إذا.... أكملت أسوارها.    نأكل ملح دار الملك = أي كانوا في خدمة الملك ولهم مرتبات منه فلا يليق بهم أن يروا ضرر الملك وهكذا حاولوا أن يستروا غايتهم الحقيقية. ونلاحظ أن من يأكل ملح دار الملك يجد نفسه ملزمًا بهذا، فكم وكم نحن الذين أخذنا كل خيراتنا من الله يكون مجد الله هو هدفنا.

سفر الأخبار = سجلات الحكومة. للملوك والبلاد = أي الملوك وغيرهم من حكام البلاد الذين كانوا تحت سلطة الملك أرتحشستا. منذ الأيام القديمة = إشارة لتمرد صدقيا على نبوخذ نصر

لا يكون لك عند ذلك نصيب في عبر النهر= هذا مكر الحية فحتى لو فُرِض أن اليهود بنوا أسوار أورشليم فهل يمنع هذا كل البلاد غرب نهر الفرات من دفع الجزية، هذا لن يتم إلا بتكوين دولة يهودية كبيرة تسيطر على كل ما في غرب النهر وهذا هو التهويل لإثارة الملك.

 

الآيات 17-22:- فارسل الملك جوابا إلى رحوم صاحب القضاء وشمشاي الكاتب وسائر رفقائهما الساكنين في السامرة وباقي الذين في عبر النهر سلام إلى اخره. الرسالة التي ارسلتموها الينا قد قرئت بوضوح امامي. وقد خرج من عندي امر ففتشوا ووجد أن هذه المدينة منذ الأيام القديمة تقوم على الملوك وقد جرى فيها تمرد وعصيان. وقد كان ملوك مقتدرون على أورشليم وتسلطوا على جميع عبر النهر وقد اعطوا جزية وخراجا وخفارة. فالان اخرجوا امرا بتوقيف اولئك الرجال فلا تبنى هذه المدينة حتى يصدر مني امر. فاحذروا من أن تقصروا عن عمل ذلك لماذا يكثر الضرر لخسارة الملوك.

حتى يصدر منى أمر = إذًا هو لم يغلق الباب نهائيًا فجاء من بعده وأعطى الأمر وهذه هي يد الله.

 

الآيات 23-24:- حينئذ لما قرئت رسالة ارتحششتا الملك أمام رحوم وشمشاي الكاتب ورفقائهما ذهبوا بسرعة إلى أورشليم إلى اليهود واوقفوهم بذراع وقوة. حينئذ توقف عمل بيت الله الذي في أورشليم وكان متوقفا إلى السنة الثانية من ملك داريوس ملك فارس.

بذراع وقوة = الشيطان يقف بكل قوته لمنع العمل.

سؤال:- لماذا توقف البناء هل هذا يرجع لقوة المقاومة؟ لا بل لتراخي من يبنى فهم لم يصلوا ولا صاموا وظلوا في حالة تراخي إلى أن قام حجى النبي وكلمهم بعنف.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات عزرا: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

تفسير ا‌‌‌‌‌‌‌‌لأصحاح السابق من سفر عزرا بموقع سانت تكلا همنوتموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Antonious-Fekry/15-Sefr-Ezra/Tafseer-Sefr-Ezra__01-Chapter-04.html