الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته والجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت وبطاقات تهنئة مسيحية وقبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة وأجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات والمواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري

عزرا 8 - تفسير سفر عزرا

 

* تأملات في كتاب عزرا:
تفسير سفر عزرا: مقدمة سفر عزرا | عزرا 1 | عزرا 2 | عزرا 3 | عزرا 4 | عزرا 5 | عزرا 6 | عزرا 7 | عزرا 8 | عزرا 9 | عزرا 10 | ملخص عام

نص سفر عزرا: عزرا 1 | عزرا 2 | عزرا 3 | عزرا 4 | عزرا 5 | عزرا 6 | عزرا 7 | عزرا 8 | عزرا 9 | عزرا 10 | عزرا كامل

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16 - 17 - 18 - 19 - 20 - 21 - 22 - 23 - 24 - 25 - 26 - 27 - 28 - 29 - 30 - 31 - 32 - 33 - 34 - 35 - 36

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الآيات 1-14:- وهؤلاء هم رؤوس ابائهم ونسبة الذين صعدوا معي في ملك ارتحشستا الملك من بابل. من بني فينحاس جرشوم من بني إيثامار دانيال من بني داود حطوش. من بني شكنيا من بني فرعوش زكريا وانتسب معه من الذكور مئة وخمسون. من بني فحث مواب اليهوعيناي بن زرحيا ومعه مئتان من الذكور. من بني شكنيا ابن يحزيئيل ومعه ثلاث مئة من الذكور. من بني عادين عابد بن يوناثان ومعه خمسون من الذكور. من بني عيلام يشعيا بن عثليا ومعه سبعون من الذكور. ومن بني شفطيا زبديا بن ميخائيل ومعه ثمانون من الذكور. من بني يواب عوبديا بن يحيئيل ومعه مئتان وثمانية عشر من الذكور. ومن بني شلوميث ابن يوشفيا ومعه مئة وستون من الذكور. ومن بني باباي زكريا بن باباي ومعه ثمانية وعشرون من الذكور. ومن بني عزجد يوحانان بن هقاطان ومعه مئة وعشرة من الذكور. ومن بني ادونيقام الاخرين وهذه اسماؤهم اليفلط ويعيئيل وشمعيا ومعهم ستون من الذكور. ومن بني بغواي عوتاي وزبود ومعهما سبعون من الذكور.

نجد هنا قائمة الذين صعدوا مع عزرا. هذه هي القائمة الثانية وهي تختلف عن قائمة (صفحة 2) والفارق بينهما 78 سنة. فالمجموعة الأولى صعدت مع زربابل ويشوع سنة 536 ق.م. وهذه القائمة (أصحاب الساعة الحادية عشرة) صعدت مع عزرا سنة 458 وحتى أصحاب الساعة الحادية عشر فهم مقبولون ولهم نصيب في أورشليم السماوية. ونجد أن عزرا قد ذكر أسماء الكهنة أولًا (جرشوم من بنى فينحاس بن هارون + دانيال من بنى إيثامار) وفينحاس هو ابن العازار ابن هارون. ثم يضع الذين من بيت داود الملك. من بنى داود حطوش. من بنى شكنيا من بنى فرعوش زكريا = هذه تفهم إما :-

1-   حطوش من بنى داود. وزكريا هو من بنى فرعوش، وفرعوش هو من بنى شكنيا

2-  من بنى داود حطوش من بنى شكنيا. ثم ذكر ياهو من بنى فرعوش. وما يؤيد هذا الرأي (1 أى22:3) أن بنو شكنيا شمعى وبنو شمعى حطوش. إذًا شكنيا من بيت داود ثم من آية (3) - آية(14) أسماء الذكور من بنى إسرائيل الذين صعدوا مع عزرا. وشكنيا في آية (5)غير شكنيا في آية (3). وفي آية (13) بنو أدونيقام الآخرين = معنى هذا غالبًا أن العدد الأكبر من أبناء أدونيقام صعد مع زربابل في الصعود الأول والعدد الثاني أو الأقل صعدوا الآن مع عزرا. وكان المتبقي من بيت أدونيقام ستون من الذكور في ثلاثة بيوت وهم اليفلط ويعيئيل وشمعيا.

 

الآيات 15-23: فجمعتهم إلى النهر الجاري إلى اهوا ونزلنا هناك ثلاثة أيام وتاملت الشعب والكهنة ولكنني لم اجد أحدًا من اللاويين هناك. فارسلت إلى اليعزر واريئيل وشمعيا والناثان وياريب والناثان وناثان وزكريا ومشلام الرؤوس والى يوياريب والناثان الفهيمين. وارسلتهم إلى ادو الرأس في المكان المسمى كسفيا وجعلت في أفواههم كلاما يكلمون به ادو واخوته النثينيم في المكان كسفيا لياتوا الينا بخدام لبيت الهنا. فاتوا إلينا حسب يد الله الصالحة علينا برجل فطن من بني محلي بن لاوي بن إسرائيل وشربيا وبنيه واخوته ثمانية عشر. وحشبيا ومعه يشعيا من بني مراري واخوته وبنوهم عشرون. ومن النثينيم الذين جعلهم داود مع الرؤساء لخدمة اللاويين من النثينيم مئتين وعشرين الجميع تعينوا باسمائهم. وناديت هناك بصوم على نهر اهوا لكي نتذلل أمام الهنا لنطلب منه طريقا مستقيمة لنا ولاطفالنا ولكل ما لنا. لاني خجلت من أن اطلب من الملك جيشا وفرسانا لينجدونا على العدو في الطريق لاننا كلمنا الملك قائلين أن يد الهنا على كل طالبيه للخير وصولته وغضبه على كل من يتركه. فصمنا وطلبنا ذلك من الهنا فاستجاب لنا.

أهوا = اسم مكان واسم النهر الجاري إليه أيضًا. والأرجح أنه قناة من قنوات بابل أو هو رافد من روافد نهر الفرات. وغالبًا كان هناك تجمع لليهود، أو منطقة سكنية لليهود. اجتمع فيها كل المجموعة التي ستصعد مع عزرا إلى أورشليم لمدة 3 أيام استعدادًا للسفر. لم أجد أحدًا من اللاويين = في الصعود الأول مع زربابل كان عدد اللاويين قليلًا، وهنا لا نجد أحدًا منهم وغالبًا السبب أنهم حصلوا على أعمال ومناصب في بابل واستصغروا وظيفتهم في الهيكل فلم يريدوا العودة. الفهيمَيْن = غالبًا كانا معلمين فتميزوا عن الباقين. إدو الرأس غالبًا كان إدو رئيس مدرسة اللاويين والنثينيم في كسفيا.

 كسفيا = وهناك رأيان:-

1-   كلمة كسفيا تشير للفضة. فقيل أن هؤلاء اللاويين كانوا يعملون في مناجم الفضة التي في مقاطعة ميديا.

2-  هناك من أخذ بالتفسير الرمزي فقالوا أن كسفيا هي مدرسة للاويين بقيادة أدو وفيها يعلمون كلمة الله التي هي كالفضة. ورئيس هذه المدرسة هو أدو. الذي أرسل إليه عزرا ليرسل لهُ بعض من اللاويين ليكونوا خدامًا في الهيكل. ولاحظ أن مجموعة اللاويين تحركوا إلى أورشليم بعد أن تلقوا دفعة من عزرا ومن أدو وهناك كثيرين يحتاجون لدفعة للسير في طريق الله فهم يريدون الله لكنهم متثاقلون. برجل فطن = هو من بنى محلى ولكن اسمه غير وارد وهذه لها عدة تفسيرات:

1-   أن اللفظة العبرانية المترجمة رجل فطن هي اسم علم وهي "أشكيل" فيكون هذا اسمه.

2-   هناك من يترك واو العطف فيكون شربيا هو الرجل الفطن.

3-   هناك من يقول أن اسم الرجل الفطن متروك قصدًا من الكاتب.

الجميع تعينوا بأسمائهم = أي نادوا على أسمائهم لمقارنتها بالكشوف. ولعل عزرا لم يرد أن يذكر أسماءهم لأنهم لم يأتوا من أنفسهم أولًا. ناديت بصوم = هو للتوبة وللتذلل ليساعدهم الله على صعوبات الطريق لتكون طريقهم طريقًا مستقيمة = بلا عائق (أش 3:40). (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى). ونحن في طريقنا للملكوت هناك صعاب كثيرة تحتاج للصلاة والصوم. جيشًا وفرسانًا = لقد تكلم عزرا عن إلهه أمام الملك أنه إله قادر أن يحمى شعبه فكيف يطلب الآن جيشًا وفرسانًا لحمايته. لذلك هو اعتمد على الله أن يحميه ولم يطلب حماية.

ونجد أن نحميا في صعوده كان معه جيش لحمايته لكن نحميا لم يطلب أن يرسل معه جيش ولكنه قبل بهذا. ولماذا يرفض فالله له وسائله المتعددة ليحمى أولاده.

 

الآيات 24-30:- وافرزت من رؤساء الكهنة اثني عشر شربيا وحشبيا ومعهما من اخوتهما عشرة. ووزنت لهم الفضة والذهب والانية تقدمة بيت الهنا التي قدمها الملك ومشيروه ورؤساؤه وجميع إسرائيل الموجودين. وزنت ليدهم ست مئة وخمسين وزنة من الفضة ومئة وزنة من انية الفضة ومئة وزنة من الذهب. وعشرين قدحا من الذهب الف درهم وانية من نحاس صقيل جيد ثمين كالذهب. وقلت لهم انتم مقدسون للرب والانية مقدسة والفضة والذهب تبرع للرب إله ابائكم. فاسهروا واحفظوها حتى تزنوها أمام رؤساء الكهنة واللاويين ورؤساء اباء إسرائيل في أورشليم في مخادع بيت الرب. فاخذ الكهنة واللاويون وزن الفضة والذهب والانية لياتوا بها إلى أورشليم إلى بيت الهنا.

الأمانة واجبة في جميع الأمور المالية ولا سيما في مال الرب لهذا سلم عزرا الآنية للكهنة ومعهم اللاويين بالوزن ليسلموها في بيت الله بالوزن فلا يضيع شيء والأهم من الآنية نفوس البشر فهي أمانة في عنق الكهنة والخدام.

 

الآيات 31-36:- ثم رحلنا من نهر اهوا في الثاني عشر من الشهر الاول لنذهب إلى أورشليم وكانت يد الهنا علينا فانقذنا من يد العدو والكامن على الطريق. فاتينا إلى أورشليم واقمنا هناك ثلاثة ايام. وفي اليوم الرابع وزنت الفضة والذهب والانية في بيت الهنا على يد مريموث بن اوريا الكاهن ومعه العازار بن فينحاس ومعهما يوزاباد بن يشوع ونوعديا بن بنوي اللاويان. بالعدد والوزن للكل وكتب كل الوزن في ذلك الوقت. وبنو السبي القادمون من السبي قربوا محرقات لاله إسرائيل اثني عشر ثورا عن كل إسرائيل وستة وتسعين كبشا وسبعة وسبعين خروفا واثني عشر تيسا ذبيحة خطية الجميع محرقة للرب. واعطوا اوامر الملك لمرازبة الملك وولاة عبر النهر فاعانوا الشعب وبيت الله.

فأنقذنا= الله يحفظ مسيرتنا إلي أورشليم السماوية. وهنا حفظهم الله من الأعداء الكامنين علي الطريق= أي قطاع الطرق وهم منتشرون جدًا لكنها هي عناية الله الذي دفع الأعداء بعيدًا عنهم. وفي اليوم الرابع وُزنت الفضة= الآنية في أيام كورش سلمت بالعدد وهنا تسلم بالوزن حتى لا ينقص شيء. وهذا يدل على اهتمام الله بأولاده وأن علي خدام الله أن يكونوا أمناء علي كل نفس، فأولاد الله هم آنيته المقدسة وهو ائتمن خدامه عليهم (2تي 2:2). مريموث= تسلم اثنان من الكهنة واثنان من اللاويين الفضة والذهب وطابقوا بين المرسل من بابل وما تسلموه في أورشليم. وكتب كل الوزن= لأجل الضبط والحفظ في السجل. قربوا محرقات= للشكر علي حفظ الله لهم في الطريق ولتخصيص أنفسهم لله. ولاحظ تكرار رقم 12 (عدد الأسباط) فهم الآن شعب واحد. فأعانوا الشعب= صار الأعداء والمقاومين معينين يساعدوا الشعب وذلك من تدبير الله الذي بيده قلوب الملوك والحكام (أم21: 1).

 الآنية تسلم بالوزن حتي لا يضيع منها شيء = ألا يشير هذا لبحث المسيح عن الخروف الضال وعن الدرهم المفقود والابن الضال..... وعن تحديد عدد السمك الذي صاده التلاميذ بــ 153 سمكة.... وألا يشير هذا لقول رب المجد " الذين اعطيتني حفظتهم ولم يهلك منهم احد الا ابن الهلاك" (يو 17: 12).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات عزرا: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

تفسير ا‌‌‌‌‌‌‌‌لأصحاح السابق من سفر عزرا بموقع سانت تكلا همنوتموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Antonious-Fekry/15-Sefr-Ezra/Tafseer-Sefr-Ezra__01-Chapter-08.html