الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته والجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت وبطاقات تهنئة مسيحية وقبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة وأجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات والمواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري

ملوك الأول 15 - تفسير سفر الملوك الاول

 

* تأملات في كتاب ملوك أول:
تفسير سفر الملوك الأول: مقدمة ملوك أول | ملوك الأول 1 | ملوك الأول 2 | ملوك الأول 3 | ملوك الأول 4 | ملوك الأول 5 | ملوك الأول 6 | ملوك الأول 7 | ملوك الأول 8 | ملوك الأول 9 | ملوك الأول 10 | ملوك الأول 11 | ملوك الأول 12 | ملوك الأول 13 | ملوك الأول 14 | ملوك الأول 15 | ملوك الأول 16 | ملوك الأول 17 | ملوك الأول 18 | ملوك الأول 19 | ملوك الأول 20 | ملوك الأول 21 | ملوك الأول 22 | ملخص عام

نص سفر الملوك الأول: الملوك الأول 1 | الملوك الأول 2 | الملوك الأول 3 | الملوك الأول 4 | الملوك الأول 5 | الملوك الأول 6 | الملوك الأول 7 | الملوك الأول 8 | الملوك الأول 9 | الملوك الأول 10 | الملوك الأول 11 | الملوك الأول 12 | الملوك الأول 13 | الملوك الأول 14 | الملوك الأول 15 | الملوك الأول 16 | الملوك الأول 17 | الملوك الأول 18 | الملوك الأول 19 | الملوك الأول 20 | الملوك الأول 21 | الملوك الأول 22 | ملوك الأول كامل

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16 - 17 - 18 - 19 - 20 - 21 - 22 - 23 - 24 - 25 - 26 - 27 - 28 - 29 - 30 - 31 - 32 - 33 - 34

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الآيات 1-8:- وفي السنة الثامنة عشر للملك يربعام بن نباط ملك ابيام على يهوذا. ملك ثلاث سنين في أورشليم واسم امه معكة ابنة ابشالوم وسار في جميع خطايا أبيه التي عملها قبله ولم يكن قلبه كاملا مع الرب الهه كقلب داود ابيه. ولكن لاجل داود أعطاه الرب الهه سراجا في أورشليم إذ اقام ابنه بعده وثبت أورشليم. لأن داود عمل ما هو مستقيم في عيني الرب ولم يحد عن شيء مما اوصاه به كل أيام حياته إلا في قضية أوريا الحثي. وكانت حرب بين رحبعام ويربعام كل أيام حياته وبقية أمور ابيام وكل ما عمل أما هي مكتوبة في سفر اخبار الأيام لملوك يهوذا وكانت حرب بين ابيام ويربعام. ثم اضطجع ابيام مع ابائه فدفنوه في مدينة داود وملك اسا ابنه عوضا عنه.

معكة ابنة ابيشالوم = ابنة أبشالوم اسمها ثامار (2 صم 27:14) وقد تزوجت ثامار بأوريئيل فولدت له ميخايا أو معكة (2 أي 2:13) فكانت معكة ابنة ابنة ابشالوم. وفي (6) حرب بين رحبعام ويربعام = بدأت الحرب بين رحبعام ويربعام (30:14) واستمرت أيام أبيا وقوله هنا بين رحبعام أي أبيا ابن رحبعام كأنه يقول حرب بين بيت رحبعام وبين يربعام. والحرب التي دارت بين أبيا بن رحبعام وبين يربعام2 أي 10:13-12 نجد أبيا اتكل فيها على الرب فنصره الرب لكن قلبه لم يكن كاملا مع الله. في (4) سراجًا في أورشليم وكانوا يطفئون السراج في حالة موت صاحب البيت، إذًا المعنى دوام حياة الشخص أي استمرار بيت داود.

 

الآيات 9-15: وفي السنة العشرين ليربعام ملك إسرائيل ملك اسا على يهوذا. ملك احدى واربعين سنة في أورشليم واسم امه معكة ابنة ابشالوم. وعمل اسا ما هو مستقيم في عيني الرب كداود أبيه. وازال المأبونين من الأرض ونزع جميع الاصنام التي عملها اباؤه. حتى أن معكة امه خلعها من أن تكون ملكة لانها عملت تمثالا لسارية وقطع اسا تمثالها واحرقه في وادي قدرون. واما المرتفعات فلم تنزع إلا أن قلب اسا كان كاملا مع الرب كل أيامه. وادخل اقداس أبيه واقداسه إلى بيت الرب من الفضة والذهب والانية.

في (10) مَلَكَ 41 سَنَةً فنلاحظ أن عمر ملوك يهوذا الصالحين كان طويلا فهم أكرموا أبيهم السماوى فطالت أيام حياتهم على الأرض. وإسم أمه معكة واضح أن معكة هي جدته (قارن مع آية 2) ولكن يبدو أنها كانت إمرأة متسلطة قوية فذكرت هي ولم تذكر أمه الحقيقية. وكانت الملكة الأم لها مركزها ولكن يبدو أن هذه الجدة كان لها الكلمة الأعلى.وربما هي التي ربته كولى للعهد وكانت معكة هذه عابدة للأوثان.

وَادِي قَدْرُونَ = إلى جهة الشرق من أورشليم وليس فيه ماء إلا في فصل الشتاء وكانوا يطرحون فيه النجاسات (2 مل 4:23 + 2 أي 16:29 + 14:30).

وَأَمَّا الْمُرْتَفَعَاتُ = هو نزع بعضها وليس كلها (2 أي 3:14) أو هو نزعها فأعادوا بنائها. وكانت بعض المرتفعات لعبادة الرب ولكن هذا أيضا ممنوع ومخالف للشريعة فموسى أوصى بالعبادة في مكان واحد.

وَأَدْخَلَ أَقْدَاسَ أَبِيهِ = أي غنيمة الحرب التي أخذها أبيه أبيام في حربه مع يربعام وهذا ليعوض أسا على ما كان شيشق قد أخذه في زمن رحبعام وسميت أقداس لأنه قدسها لله.

 

الآيات 16-24:- وكانت حرب بين اسا وبعشا ملك إسرائيل كل أيامهما. وصعد بعشا ملك إسرائيل على يهوذا وبني الرامة لكي لا يدع أحد يخرج أو يدخل إلى اسا ملك يهوذا. واخذ اسا جميع الفضة والذهب الباقية في خزائن بيت الرب وخزائن بيت الملك ودفعها ليد عبيده وارسلهم الملك اسا إلى بنهدد بن طبريمون بن حزيون ملك ارام الساكن في دمشق قائلا. أن بيني وبينك وبين ابي وابيك عهدا هوذا قد ارسلت لك هدية من فضة وذهب فتعال انقض عهدك مع بعشا ملك إسرائيل فيصعد عني. فسمع بنهدد للملك اسا وارسل رؤساء الجيوش التي له على مدن إسرائيل وضرب عيون ودان وآبل بيت معكة وكل كنروت مع كل ارض نفتالي. ولما سمع بعشا كف عن بناء الرامة واقام في ترصة. فاستدعى الملك اسا كل يهوذا لم يكن بريء فحملوا كل حجارة الرامة واخشابها التي بناها بعشا وبنى بها الملك اسا جبع بنيامين والمصفاةو بقية كل أمور اسا وكل جبروته وكل ما فعل والمدن التي بناها أما هي مكتوبة في سفر اخبار الأيام لملوك يهوذا غير أنه في زمان شيخوخته مرض في رجليه. ثم اضطجع اسا مع ابائه ودفن مع ابائه في مدينة داود ابيه وملك يهوشافاط ابنه عوضا عنه.

وكانت حرب بين أسا وبعشا = وفي 2 أي 1:14 أن الأرض استراحت 10 سنين في أول ملك أسا أي لم تكن هناك حرب عظيمة حتى وقت هذه الحرب. وفي 2 أي 1:16. أن هذه الحرب كانت في السنة الـ36 لملك أسا وظاهريًا فإن هذا يبدو مستحيلًا لأن بعشا ملك في السنة الثالثة لملك أسا (آية 29،28) وقد ملك بعشا 24 سنة (آية 33) وبذلك يكون بعشا قد مات في السنة 27 لأسا ولكن كما ذكرنا في المقدمة فلم يكن هناك نظام واحد للتأريخ متفق عليه بين الكتاب فكاتب الأيام حين يقول السنة 36 يقصد منذ انفصال العشرة أسباط عن يهوذا، وبذلك تكون السنة 36 للانفصال موافقة للسنة 16 لملك آسا. وفي (17) نجد أن بعشا هاجم الرامة = في أرض بنيامين وهو على هضبة عالية على شمال أورشليم بحوالي 10 كم. وكان حلول بعشا فيها تهديد لأورشليم ذاتها لكي لا يدع أحد يخرج أو يدخل = أي قطع العلاقات التجارية بين يهوذا وإسرائيل، ومنع الذين أرادوا اللجوء إلى يهوذا أو العابدين الذين يذهبون لأورشليم من سكان إسرائيل، فضلًا عن أن هذا يعتبر خطوة استعداد للهجوم على أورشليم. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى). ونجد أسا قد تصرف بذكاء سياسي فهو قد تحالف مع ملك أرام وأرسل له هدايا ليكسر حلفه مع ملك إسرائيل ويضربه، ولقد حدث هذا فعلا ونجحت الخطة لكن كان هناك عدة أخطاء لآسا:-

1.     هو دفع بنهدد لكسر معاهدة بينه وبين إسرائيل.

2.     اعتماده على ذراع بشر.

3.     أرسل المقدسات لبنهدد الملك الوثني.

4.     ولذلك وبخه حنانى الرائي (2 أي 7:16-10) لأنه استند على أرام. فغضب أسا وسجن الرائي ولذلك نفهم لماذا أدبه الرب بمرض في رجليه (آية 23).

وفي (18) حزيون هو غالبًا رزون خصم سليمان وفي (19) بينى وبينك عهدا = أي صلح بينه وبين بنهدد كما كان بين بنهدد وأبيه أبيام وقد وافق لأنه سيأخذ بضع مدن من إسرائيل وفي (21) كف عن بناء الرامة = فهو لا يقدر أن يحارب عدوين في وقت واحد. وفي (22) لم يكن برىء = أي لم يستثنى أو يعفى أحد من هذا العمل القومى.

 

الآيات 25-34:- وملك ناداب بن يربعام على إسرائيل في السنة الثانية لاسا ملك يهوذا فملك على إسرائيل سنتين. وعمل الشر في عيني الرب وسار في طريق ابيه وفي خطيته التي جعل بها إسرائيل يخطئ. وفتن عليه بعشا بن اخيا من بيت يساكر وضربه بعشا في جبثون التي للفلسطينيين وكان ناداب وكل إسرائيل محاصرين جبثون. واماته بعشا في السنة الثالثة لاسا ملك يهوذا وملك عوضا عنه. ولما ملك ضرب كل بيت يربعام لم يبق نسمة ليربعام حتى افناهم حسب كلام الرب الذي تكلم به عن يد عبده اخيا الشيلوني. لاجل خطايا يربعام التي اخطاها والتي جعل بها إسرائيل يخطئ باغاظته التي اغاظ بها الرب إله إسرائيل. وبقية أمور ناداب وكل ما عمل أما هي مكتوبة في سفر اخبار الأيام لملوك إسرائيل. وكانت حرب بين اسا وبعشا ملك إسرائيل كل أيامهما. في السنة الثالثة لاسا ملك يهوذا ملك بعشا بن اخيا على جميع إسرائيل في ترصة اربعا وعشرين سنة. وعمل الشر في عيني الرب وسار في طريق يربعام وفي خطيته التي جعل بها إسرائيل يخطئ.

نلاحظ كثرة الفتن في إسرائيل فبينما استمر كرسي داود في يهوذا 400 سنة أتت 9 أسرات للحكم في إسرائيل في مدة 250 سنة وفي (27) جبثون = هي في أرض دان على حدود أرض الفلسطينيين وكان الفلسطينيين قد أخذوها. وحاول ناداب أن يسترجعها ولقد استمرت هذه الحرب حتى زمان عمرى أي بعد 26 سنة. وفي (32) حرب بين أسا بعشا كل أيامهما = هي حروب مناوشات لأن الحرب الكبيرة كانت في السنة 16 لأسا.

الحروب المستمرة بين يهوذا وإسرائيل أضعفت كليهما وذلك لحساب الملوك المجاورين.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات الملوك أول: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14 | 15 | 16 | 17 | 18 | 19 | 20 | 21

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

تفسير ا‌‌‌‌‌‌‌‌لأصحاح السابق من سفر الملوك الاول بموقع سانت تكلا همنوتموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Antonious-Fekry/11-Sefr-Molook-El-Awal/Tafseer-Sefr-Moluk-El-2awal__01-Chapter-15.html