St-Takla.org  >   books  >   pope-sheounda-iii  >   man
 
St-Takla.org  >   books  >   pope-sheounda-iii  >   man

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب من هو الإنسان؟ - البابا شنوده الثالث

40- كيف نمجد الله بأجسادنا

 

أولًا: باشتراك الجسد مع الروح في عملها.

الروح مثلًا تصلى، والجسد يشترك معها في الوقفة الخاشعة، وفى رفع اليدين، وحفظ الحواس، وفى الركوع والسجود.. نقول ذلك لأن البعض يخطئون ويظنون أن الله "إله قلوب" فقط، فلا يهتمون باشتراك الجسد!! وقد يصلون وهم جلوس، وربما وهم مستلقون الفراش!!

St-Takla.org Image: Thinking young man, contemplation, thoughts - with a church dome and a cross behind him صورة في موقع الأنبا تكلا: شاب، رجل يفكر، التأمل، متأمل، الأفكار - مع قبة كنيسة وصليب خلفه

St-Takla.org Image: Thinking young man, contemplation, thoughts - with a church dome and a cross behind him

صورة في موقع الأنبا تكلا: شاب، رجل يفكر، التأمل، متأمل، الأفكار - مع قبة كنيسة وصليب خلفه

أو بعض الأجانب الذين لا يخلعون أحذيتهم في دخولهم إلى الهيكل ناسين قول الكتاب "اخلع حذاءك من قدميك، لأن المكان الذي أنت واقف عليه موضع مقدس" (خر5:3)، (يش15:5).

2- نمجد الله بتعب الجسد في الخدمة.

كما قال الرسول عن خدمته"في أتعاب في أسهار في أصوام" (2كو15:6) وأيضًا "في الأتعاب أكثر.. بأسفار مرارًا كثيرة بأخطار في البرية، بأخطار في البحر.. في تعب وكد، في أسهار مرارًا كثيرة، في جوع وعطش، في أصوام مرارًا كثيرة، في برد وعرى.." (2كو23:11-27).

آباؤنا كانوا في خدمتهم وفى بذلهم كالشمعة التي تذوب لكي تضئ للآخرين، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى. لذلك نوقد الشموع أمام أيقونات القديسين، لأن حياتهم كانت نورًا، ولأنهم بذلوا أنفسهم في خدمتهم وعبادتهم.

3- آباؤنا الشهداء لاشك مجدوا الله بأجسادهم.

ولذلك فالكنيسة ترفع الشهداء فوق درجات القديسين الآخرين، لأنهم تألموا كثيرًا من أجله. وكما يقول الكتاب "إن كنا نتألم معه، فلكي نتمجد معه أيضًا" (رو17:8).

4- أما نحن، فعلى الأقل فلنمجده بتعب الجسد.

كان القديس الأنبا بولا يتعب كثيرًا بالجسد في نسكه وفى جهاده الروحي، حتى ظهر له الرب وقال له "كفاك تعبًا يا حبيبي بولا". فرد القديس "وماذا يكون تعبي إلى جوار ما بذلته لأجلنا يا رب".

5- إننا نمجد الله أيضًا عن طريق طهارة الجسد.

حتى يستريح روح الله في داخلنا،إذ يجد أجسادنا هياكل مقدسة له.. وحتى بطهارة الجسد نقدم للناس الصورة الإلهية، وأيضًا نستطيع التقدم إلى الأسرار المقدسة، ونتطهر بها أيضًا..

ومن مظاهر هذه الطهارة العفة، والحشة.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/books/pope-sheounda-iii/man/praise.html