St-Takla.org  >   books  >   pope-sheounda-iii  >   fruit-of-the-spirit
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب ثمر الروح - البابا شنوده الثالث

21- طول الأناة في الصلاة

 

St-Takla.org Image: Details 2 from the cast of the central tympanum of the narthex with Christ in glory (1140-1150), open for the exit of the mass, originally at the Basilica of St. Mary Magdalene of Vézelay in France. - Cité de l'Architecture et du Patrimoine: Architecture and Heritage City ’Museum, Paris, France - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, October 13, 2014 صورة في موقع الأنبا تكلا: تفاصيل 2 من نموذج طبق الأصل من مدخل كنيسة القديسة مريم المجدلية في فيزيلاي بفرنسا، ويظهر به السيد المسيح الممجد (1140-1150). - صور متحف مدينة العمارة والتراث، باريس، فرنسا - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلاهيمانوت، 13 أكتوبر 2014

St-Takla.org Image: Details 2 from the cast of the central tympanum of the narthex with Christ in glory (1140-1150), open for the exit of the mass, originally at the Basilica of St. Mary Magdalene of Vézelay in France. - Cité de l'Architecture et du Patrimoine: Architecture and Heritage City ’Museum, Paris, France - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, October 13, 2014

صورة في موقع الأنبا تكلا: تفاصيل 2 من نموذج طبق الأصل من مدخل كنيسة القديسة مريم المجدلية في فيزيلاي بفرنسا، ويظهر به السيد المسيح الممجد (1140-1150). - صور متحف مدينة العمارة والتراث، باريس، فرنسا - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلاهيمانوت، 13 أكتوبر 2014

الإنسان الطويل الروح يصلى، ولا يقلق من جهة استجابة الله لصلاته. يكفى أن الله قد سمعها. نترك الأمر إذن لمحبته.. هو يستجيب الصلاة في الوقت المناسب، وبالطريقة المناسبة، حسب حكمته وحسن تدبيره وتقديره للأوقات..

هناك أشخاص ليس لهم طول أناة في الصلاة. لا ينتظرون الرب. ومع ذلك يعاتبون الله كثيرًا. ويكادون يغلطونه أحيانًا!!

ويقولون: يا رب أنت.. وأنت.. وهو يطيل أناته عليهم وعلى عتابهم.. يحتاج الأمر منهم إلى الإيمان بعمل الرب لأجلهم..

أحيانًا يتباطأ الرب في الاستجابة، أو يُخيَّل إلينا أنه تباطأ، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في مواضِع أخرى. وذلك لكي يدربنا على السبر والإيمان. فلا يأتي إلا في الهزيع الأخير من الليل.. ولا يفتقد العمال إلا في الساعة الحادية عشرة من النهار! (مت 20: 6، 7). كل ذلك لكي يعلمنا أن ننتظر الرب، ولكي نتدرب على طول البال، هذه الصفة التي هي من صفات الله

أحيانًا يبدو الله طويل البال في حل المشاكل!!

ذلك لأن صاحب المشكلة يكون قلقًا ومنزعجًا، ويريد حلها في التو واللحظة. وليس لديه طول بال ولا صبر على حل المشكلة.. بينما يكون الله قد استلم المشكلة، وبدأ فعلًا في حلها، بالأسلوب الذي يتناسب مع حكمته في التدبير.. طول بال الله، إنما يقودك إلى اللجاجة في الصلاة، وليس إلى القلق..


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/pope-sheounda-iii/fruit-of-the-spirit/forbearance-prayer.html