St-Takla.org  >   books  >   iris-habib-elmasry  >   paul-the-apostle
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب العجب الذي هو شاول - بولس - أ. إيريس حبيب المصري

12- بولس يتجه غربًا ويلتقي بالقديس لوقا في ترواس

 

11- الاتجاه غربًا:

St-Takla.org Image: Map of: Macedonia, Thrace, Philippi, Beroea (Berea), Thessalonica, Troas, Ephesus, Achaia, Corinth, Athens, Crete صورة في موقع الأنبا تكلا: خريطة: مقدونية، تراقيا، فيلبي، بيرية، تسالونيكي، ترواس، أفسس، أخائية، كورنثوس، أثينا، كريت

St-Takla.org Image: Map of: Macedonia, Thrace, Philippi, Beroea (Berea), Thessalonica, Troas, Ephesus, Achaia, Corinth, Athens, Crete

صورة في موقع الأنبا تكلا: خريطة: مقدونية، تراقيا، فيلبي، بيرية، تسالونيكي، ترواس، أفسس، أخائية، كورنثوس، أثينا، كريت

+    وبينما بولس في أنطاكية امتلأ قلبه حنينًا لرؤية أحبائه القدامى فقصد إلى لسترة. وفي هذه الزيارة تخّير تيموثيئوس ليكون رفيقه ولم يمكث بها إلا قليلًا لأن النداء الذي يتردد داخله دفعه إلى السفر غربًا. فمرّ هو وتيموثيئوس مرورًا عابرًا بغلاطية، واستمّرا متّجهين غربًا. أخيرًا وصلا إلى ترواس وفي هذه المدينة التقى بشخص صار رفيقه وصديقه إلى آخر حياته، وهو لوقا الطبيب المحبوب كما أسماه هو فيما بعد. وهذه الصداقة أغنت العالم غنى دونه كنوز سليمان. لأن هذا الرفيق سجّل لنا تحرّكات بولس في سفر الأعمال. ولكن كيف نعرف أنهما تلاقيا في ترواس؟ نعرف ذلك من أن الرد لم يعد بصيغة المفرد بل أصبح بصيغة الجمع. ثم انتقل الأصدقاء بعد ذلك إلى تسالونيكي.

+    ووقف بولس ذات مساء على مرتفع في ترواس يتأمل الجبال الأوربية عبر البحر. ولما أرخى الليل سدوله أدرك معنى اندفاعاته الملّحة نحو الاتجاه إلى الغرب: كان المعنى "أوربا" - ففيها سيزرع صارية الصليب المقدس إذ قد ظهر له في حلم رجل مكدوني يقول له: "اعبر وأعنا". ولفوره تفهّم أن الله يناديه لهذا العمل الجديد. وفي الصباح أقلعوا إلى ساموثراكي ومنها إلى نيابوليس ثم فيلبي. وهكذا وصل الإنجيل إلى القارة الأوربية من الشرق(1). وجدير بنا أن نعرف أن بولس لم يتبع مخططًا وضعه هو لنفسه بل كان يسير خطوة بخطوة تحت إرشاد الروح القدس.

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) واضح لمن يتتبع سفر الأعمال أن الكرازة بدأت في أورشليم ومنها إلى المدن التي تشتت إليها الرسل -في منطقتهم طبعًا. ثم وصلت الكرازة إلى أنطاكية فباقي مدن آسيا الصغرى وكريت وقبرص. فبعد أن انتشرت المسيحية في هذا الشرق الأوسط كان بولس أول من وصل إلى شرق أوربا. وهذا التحرك طبيعي: فالسيد المسيح شرقي وتلاميذه شرقيون، وأوائل المؤمنين به شرقيون أو مقيمون في الشرق- وبعد هذا كله وصلت إلى الطرف الشرقي من أوروبا وأخيرًا إلى رومية.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/books/iris-habib-elmasry/paul-the-apostle/meeting-luke.html