St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   cross
 
St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   cross

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب أسئلة حول الصليب - أ. حلمي القمص يعقوب

42- هل نجاح الكرازة بالمسيحية يُعد دليلًا على حقيقة القيامة؟

 

St-Takla.org Image: Resurrection, Oil on Canvas, 1972 - Addis Ababa Universirty Museum - From St-Takla.org's Ehiopia visit - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, April-June 2008 صورة في موقع الأنبا تكلا: القيامة، لوحة زيتية على قماش، 1972 - متحف جامعة أديس أبابا - من زيارة موقع الأنبا تكلا للحبشة - تصوير مايكل غالي لـ: موقع الأنبا تكلا، إبريل - يونيو 2008

St-Takla.org Image: Resurrection, Oil on Canvas, 1972 - Addis Ababa Universirty Museum - From St-Takla.org's Ehiopia visit - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, April-June 2008

صورة في موقع الأنبا تكلا: القيامة، لوحة زيتية على قماش، 1972 - متحف جامعة أديس أبابا - من زيارة موقع الأنبا تكلا للحبشة - تصوير مايكل غالي لـ: موقع الأنبا تكلا، إبريل - يونيو 2008

6ـ نجاح الكرازة:

س32: هل نجاح الكرازة بالمسيحية يُعد دليلًا على حقيقة القيامة؟

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

 ج: لقد كرز الرسل بالمسيح المصلوب القائم من بين الأموات، فضجرت القيادات الدينية من كرازتهم هذه، حتى أن بطرس ويوحنا: "أقبَلَ عليهما الكهنة، وقائد جُند الهَيكل والصَّدُّوقيُّون، متضجِّرين من تعليمهما الشعب، وندائِهما في يسوع بالقيَامة من الأموات" (أع 4: 2) بل كانت القيامة هي محور الكرازة حتى قال بولس الرسول: "وإن لم يكن المسيح قد قام، فباطلَةٌ كرازَتُنا وباطِلٌ أيضًا إيمانكم، ونوجَد نحن أيضًا شهود زور للَّه، لأننا شهدنا من جِهَةِ اللَّه أنه أقام المسيح وهو لم يُقِمه" (1كو 15: 14، 15).

 فلو لم تكن القيامة حقيقة ثابتة ما كان كرز بها جميع الرسل في كل أنحاء العالم؟

 ولو لم تكن القيامة حقيقة ثابتة لأستطاع رؤساء الكهنة أن يُسكّتوا صوت التلاميذ، إما بالحجة والإقناع، أو بالسجن والتأديب، ولكن كل هذه الأمور لم تفلح في إسكات صوت الحق.

 ولو لم تكن القيامة حقيقة ثابتة.. فكيف نجحت الكرازة وانتشرت بهذه الصورة انتشار النار في الهشيم رغم عِظم المعوقات؟

 ولو لم تكن القيامة حقيقة ثابتة.. فكيف جرت مئات المعجزات بِاسم المسيح القائم وهو لم يقم بعد: "وجَرَت على أيدي الرُّسُل آياتٌ وعجائِبُ كثيرةٌ في الشعب" (أع 5: 12).. "وكانت عجائِبَ وآياتٌ كثيرَةٌ تُجرَى على أيدي الرُّسُل" (أع 2: 43)؟!

 ولو لم تكن القيامة حقيقة ثابتة.. فكيف شهد اللَّه لصدق الرسل فقال الإنجيل عن بولس وبرنابا: " الذي كان يشهد لكلمة نعمته ويُعطي أن تُجرى آيات وعجائب على أيديهما" (أع 14: 3).. "شاهدًا اللَّه معهم بآياتٍ وعجائِبَ وقواتٍ متنوِّعة ومواهب الروح القدس" (عب 2: 4)؟

 لقد غيرت القيامة حياة الرسل، حتى قال عنهـم يهـود تسالونيكي أنهم "فَتَنوا المَسْكُونَة" (أع 17: 6) بتعاليمهم.. حقًا أنهم قد سلّموا البشرية أرقى أنواع التعاليم الأخلاقية التي تسلّموها من السيد المسيح رأسًا، فاللطـف وقت الشدة، والتواضع مع القوة الروحيَّة، والوداعة مع الشجاعة، وحياة القداسة والإيمان الذي ينقل الجبال.. إلخ.. حقًا لقد استنارت حياتهم بالقيامة فلم تقوَ ظلمة العالم ولا شراسة وضراوة الاضطهادات على إطفاء أنوار القيامة في حياتهم.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/cross/resurrection-preaching.html