St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   catholic
 
St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   catholic

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب يا أخوتنا الكاثوليك، متى يكون اللقاء؟ - أ. حلمي القمص يعقوب

96- مجمع لاتيران الثاني 1139 م. المرفوض (ويدعونه المجمع المسكوني العاشر)

 

عُقِد في قصر اللاتيران سنة 1139م في عهد البابا "إينوشنسيوس الثاني" رقم (163) [1130-1143] وسبب عقد المجمع أولًا: أن رجلًا بريسكيًّا يدعى "أرنولد" نادى بأن رجال الإكليروس عليهم أن يتحرَّروا من محبة واقتناء الأموال، وأن جمع الباباوات بين الروحيات والعالميات لا يتفق مع مبادئ الإنجيل، ثانيًا: إقرار سلطة البابا.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

فبالنسبة لأولًا: عُقِد المجمع وحُرِم فيه أرنولد وتعاليمه. كما جدَّد المجمع قوانين البابا غريغوريوس ضد السيمونية، وضد زيجة الإكليروس، ومع هذا فإن حرم أرنولد لم يمنع انتشار تعاليمه التي استحسنها الشعب الروماني، ففي سنة 1154 م. أنكر هذا الشعب على البابا التمسك بالأمور السياسية، وأقاموا مجلسًا مدنيًا سلموه السلطة وإدارة الأمور المادية، وقصروا على البابا الأمور الروحية، فغضب بابا روما.. فماذا فعل؟

1- لقد حرم ولعن البابا كل الشعب الروماني.. (يا للعجب!.. كيف يتفق هذا وعصمة الباباوات؟!)

2- حرم البابا الشعب الروماني من حق انتخاب الباباوات، وجعل البابا حق انتخاب البابا للكرادلة ومجمعهم فقط دون الشعب.

St-Takla.org Image: Entry of the Crusaders in Constantinople: Fourth Crusade, 1204) (Entrée des Croisés à Constantinople) (photo 1), large painting by Eugène Delacroix, 1840, oil, 498 cm × 410 cm (196 in × 160 in) - The Louvre Museum (Musée du Louvre), Paris, France - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, October 11-12, 2014 صورة في موقع الأنبا تكلا: لوحة كبيرة بعنوان: دخول الحملة الصليبية إلى القسطنطينية: الحملة الصليبية الرابعة 1204 م. (صورة 1)، رسم الفنان أجيني دي لاكروا، 1840، زيت، بمقاس 498×410 سم. - صور متحف اللوفر (اللوڤر)، باريس، فرنسا - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلاهيمانوت، 11-12 أكتوبر 2014

St-Takla.org Image: Entry of the Crusaders in Constantinople: Fourth Crusade, 1204) (Entrée des Croisés à Constantinople) (photo 1), large painting by Eugène Delacroix, 1840, oil, 498 cm × 410 cm (196 in × 160 in) - The Louvre Museum (Musée du Louvre), Paris, France - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, October 11-12, 2014

صورة في موقع الأنبا تكلا: لوحة كبيرة بعنوان: دخول الحملة الصليبية إلى القسطنطينية: الحملة الصليبية الرابعة 1204 م. (صورة 1)، رسم الفنان أجيني دي لاكروا، 1840، زيت، بمقاس 498×410 سم. - صور متحف اللوفر (اللوڤر)، باريس، فرنسا - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلاهيمانوت، 11-12 أكتوبر 2014

ويقول الأرشميندريتي جراسيموس مسرة "لقد أدعى بعض الغربيّين أن هذا المجمع اللاتيراني الذي كان مؤلفًا من سبعين مطرانًا ونحو ثماني مائه رئيس دير وكاهن وغيرهم حضره بطاركة الشرق الأرثوذكسيون القسطنطيني والأورشليمي بالذات، الإسكندري والأنطاكي بواسطة نواب، وأن الكنيستين اتحدتا فيه، وخضع البطاركة للبابا، ولكن هذه الدعوى لا صحة لها. فإذا سألناهم ما هي أسماء أولئك البطاركة؟ وكم أسقف كان معهم؟ وأين تحارير (كتابات) القيصر إلى المجمع؟ وأين أعمال جلساتهم ومناقشتهم؟ ومَنْ من العلماء كان معهم؟ وكيف ليس في الشرق من كتب عن سفرهم أو من يعرف هذا الاجتماع؟ وغير ذلك من السؤالات، فليس لهم ما يجيبوننا به ما لم يعنوا ببطاركة الشرق البطاركة اللاتين الذين نصَّبوهم في الشرق على أثر الحروب الصليبية. كما جمع بالأمس حضرة البابا لاون الثالث عشر بطاركة الطوائف الغربية في الشرق. فيما أن بطاركة الشرق الحقيقيين لم يزالوا في مراكزهم لا يتزعزعون ولا يتقلقلون، وقد قال في هذا الصدد البطريرك الأورشليمي دوسيناوس ما نصه " أن الشرقيّين بعد ظهور الزيادة في دستور الإيمان من اللاتين وإعلانها.. التي بسببها قَطَعَ البطريرك القسطنطيني سرجيوس ذكرْ البابا.. من ذلك الوقت لم يذكر بطاركتهم بابا روما (في الذبتيخا) ولا يذكرونه ما دامت الزيادة والعقيدة موجودتين عند اللاتين" (83)

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

وبالنسبة لثانيًا: فتجدر الإشارة إلى أنه بعد موت البابا هونوريوس الثاني تنازع عرش البابويَّة الكردينال غريغوريوس الذي سامه اتباعه باسم البابا انوسنت والكردينال بطرس ليونيس، وكان غنيًّا وله أتباع فساموه باسم البابا انكليتس، فقاد جيش من المرتزقة وهاجم كنيسة القديس بطرس وسلب محتوياتها من صلبان وخلافه من الذهب والفضة والأحجار الكريمة، ثم أخذ يسلب كنيسة تلو الأخرى.. هرب البابا انوسنت إلى فرنسا وكسب تأييد الكثيرين ولم يبق مع البابا انكليتس إلاَّ روُجر دوق صقلية.. مات البابا انكليتس في قلعته الحصينة في يناير سنة 1138م فعاد البابا انوسنت إلى روما وعقد مجمع لاتيران سنة 1139م، ويقول اندرو ميلر عن هذا المجمع " بعد أن أستَّتب الأمر لأنوست (اينوشنسيوس) وصار هو سيد روما الأوحد. عقد مجمعًا عامًا في اللاتيران. لم تشهد روما مطلقًا ولا أية مدينة في العالم المسيحي على الإطلاق مجمعًا عظيمًا مثل هذا، فمن ضمن الذين حضروا هذا المجمع ألف أسقف وعدد لا يحصى من رجال الدين العظام، وقد أُلقيت فيه من الخطب والمراسيم ما يصوّر مسيحية ذلك العهد أدق تصوير. والمحور الوحيد الذي دارت عليه جميع مناقشات المجمع كان هو حق البابا في السلطان الإقطاعي، وقد تحدثنا عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في أقسام أخرى. فقد قال البابا في هذا الصدد {كما أن روما هي المدينة المشرفة على العالم أجمع ومنها تخرج جميع الأوامر والنواهي الأرضية إذ هي مصدر السلطان الأرضي بأجمعه، كذلك يجب أن يكون العرش البابوي مصدرًا للسلطان الديني، وأن كل رئيس ديني يجب أن يتسلم سلطانه من بابا روما ويعتبر نفسه كتابع للفاتيكان ويكون البابا بمثابة سيده الإقطاعي الروحي} وكما هو متبع عادة في مثل هذه الأحوال ألغى اينوست جميع مراسيم خصمه انكليتس، وحكم عليه بالزَّج في زمرة الشيطان وجنوده، كما خلع جميع القسوس الذين نالوا رسامتهم أثناء فترة الانقسام وطلب إليهم أن يحضروا للمثول بين يديه وعندما وقفوا أمامه تملكته روح الانتقام فأخذ يوبخهم بكل صرامة ويعنفهم بكل ازدراء واحتقار ثم نزع صلبانهم من أيديهم بكل عنف، وجردهم من ملابسهم ومن خواتم رسامتهم.." (84)

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(83) تاريخ الانشقاق ج2 ص166، 167.

(84) مختصر تاريخ الكنيسة من البداية إلى القرن العشرين ح1 ص512، 513.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/catholic/council-lateran-ii-1139.html