St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 985- هل امتلك سبط يهوذا غزَّة وأشقلون وعقرون (قض 1: 18) كما ورد في التوراة العبرية، أم أنهم لم يمتلكوها كما ورد في التوراة اليونانية؟

 

 

St-Takla.org Image: Map: King Nebuchadnezzar defeated the Philistine city of Ashkelon and then headed towards Jerusalem. - "King Jehoiakim burns Jeremiah's scroll" images set (2 Kings 23:28-24:20, Jeremiah 36: 1-32): image (17) - 2 Kings, Bible illustrations (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: خريطة: هزم نبوخذنصر مدينة أشقلون الفلسطينية، وتوجه إلى أورشليم - مجموعة "الملك يهوياقيم يحرق درج إرميا" (ملوك الثاني 23: 28 - ملوك الثاني 24: 20, إرميا 36: 1-32) - صورة (17) - صور سفر الملوك الثاني (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: Map: King Nebuchadnezzar defeated the Philistine city of Ashkelon and then headed towards Jerusalem. - "King Jehoiakim burns Jeremiah's scroll" images set (2 Kings 23:28-24:20, Jeremiah 36: 1-32): image (17) - 2 Kings, Bible illustrations (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: خريطة: هزم نبوخذنصر مدينة أشقلون الفلسطينية، وتوجه إلى أورشليم - مجموعة "الملك يهوياقيم يحرق درج إرميا" (ملوك الثاني 23: 28 - ملوك الثاني 24: 20, إرميا 36: 1-32) - صورة (17) - صور سفر الملوك الثاني (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

يقول " زينون كوسيدوفسكي": "في الإصحاح الأول من سفر القضاة، تحتل قبيلة يهوذا أيضًا غزَّة وعسقلون وعقرون، هذا بالرغم من أن المدن المذكورة تقع في الوادي الساحلي. وإن مؤلفي النص التوراتي يخبرونا في الآية اللاحقة، إن سبط يهوذا أخضع لسيطرته الجبل ولم يستطع طرد سكان الوادي لأن عندهم عربات قتال من حديد (قض 1: 19) و" وعندهم " هذه تعود على الفلسطينيين الذين لم يُقهروا فقط بل قهروا هم أنفسهم الإسرائيليين لاحقًا"(1).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ج: القول بأن هناك توراة عبرية وأخرى يونانية وأخرى سامرية قول غير دقيق، فالتوراة هي التي كُتبت في لغتها الأصلية بالعبرانية، وما يدعونه النُقَّاد بالتوراة اليونانية والتوراة السامرية هما في الحقيقة ترجمات من التوراة العبرانية، وجاء في التوراة العبرية " وأخذ يهوذا غزَّة وتخومها وأشقلون وتخومها وعقرون وتخومها" (قض 1: 18) وفي الحقيقة أن سبط يهوذا حارب تلك المدن وأخذها، ولكنه لم يستطع أن يبقى فيها زمانًا طويلًا، وهذا ما أوضحته الترجمة اليونانية التي اهتمت بإظهار المعنى أكثر من إظهار اللفظ، ولذلك جاءت الترجمة اليونانية أن يهوذا لم يأخذ أو لم يرث غزَّة وأشقلون وعقرون، ودائمًا نقول أن المعول الأساسي على التوراة العبرية، ولا ننسى أن غزَّة كانت مسرح أحداث شمشون (قض 16: 1) وكان الفلسطينيون هم سكانها المتحكمين فيها.

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) ترجمة د. محمد مخلوف - الأسطورة والحقيقة في القصص التوراتية ص 185.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/985.html