St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 933- إن كان الذي أخطأ هو عخان بن كرمى، فلماذا طلب الله من يشوع بأن يقدس كل الشعب (يش 7: 13) ثم كيف يستطيع يشوع أن يقدم جميع الأسباط أمام الله (يش 7: 14، 16)؟

 

ج: 1- خطية الفرد تؤثر على كل الجماعة، فقد أخطأ عخان وإذ بغضب الرب يسقط على الشعب كله، وهذا ما أوضحه السفر " فأخذ عخان بن كرمي.. من الحرام فحمى غضب الرب على بني إسرائيل" (يش 7: 1) ويقول " الأرشيدياكون نجيب جرجس": "مع أن عخان وحده هو الذي أخطأ فإن خطيته نُسبت إلى جميع بني إسرائيل:

(أ) لأن الشعب وحده واحدة وجسد واحد، وخطية عضو واحد تدنس الجسد كله.

(ب) ولعل الخطية نُسبت إلى الشعب أيضًا لإهمالهم وعدم يقظتهم وكان عليهم ألاَّ يأخذهم الزهو والفرح في دخولهم أريحا عن أن يكونوا يقظين إلى كل ما يحدث، وكان من جراء عدم يقظتهم وانتباههم أن عخان تمكن من السرقة"(1).

ولذلك طلب الله من يشوع أن يُقدّس كل الشعب قائلًا " قم قدّس الشعب وقل تقدَّسوا للغد" (يش 7: 13) أي أن يترك كل واحد خطاياه، لأنه مزمع أن يترأى أمام الله، والله مزمع أن يكشف الحرام الذي في وسط الشعب ويدينه، ولا ننسى أن الله عندما كان مزمعًا على شق نهر الأردن " قال يشوع للشعب تقدَّسوا لأن الرب يعمل غدًا في وسطكم عجائب" (يش 3: 5) فكشف الحرام والحكم عليه لا يقل عن شق نهر الأردن، وكلا الموقفين يحتاج من الشعب أن يقدّس نفسه.

 

2- لم يقل الكتاب أن جميع الأسباط مثلت أمام الرب، إنما الذين مثلوا أمام الرب هم رؤساء الأسباط، فوقفوا أمام خيمة الاجتماع بحضور يشوع بن نون وأليعازار الكاهن، حيث حدَّد الله السبط الذي حدث فيه التعدي، ربما عن طريق الأوريم والتميم، فكان ذلك صدمة لسبط يهوذا، ذاك السبط الملوكي الذي باركه يعقوب قائلًا " يهوذا إياك يحمد أخوتك.. يسجد لك بنو أبيك. يهوذا جرو أسد.. لا يزول قضيب من يهوذا.." (تك 49: 8-10). سبط يهوذا الذي كان يسير في مقدمة الأسباط " فارتحلت راية بني يهوذا أولًا" (عد 10: 14) وهو السبط الذي سيكون له النصيب الأكبر في أرض كنعان، وهو السبط الذي ستنبت منه القديسة العذراء مريم والدة الإله، ثم مَثَلَ أمام الرب رؤساء عشائر يهوذا، فتم تحديد عشيرة الزارحيين، وهكذا تم تحديد البيت أيضًا، ثم وقف رجال البيت، فتم تحديد عخان بن كرمي.

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) تفسير الكتاب المقدَّس - سفر يشوع ص 100.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/933.html