St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 394- لماذا لعن الله قايين عندما أخطأ "ملعون أنت من الأرض" (تك 4: 11) بينما لم يلعن آدم عندما أخطأ، بل لعن الأرض "ملعونة الأرض بسببك" (تك 3: 17)؟

 

ج: 1- لقد سبق الله وبارك آدم " وباركهم الله وقال لهم أثمروا وأكثروا واملأوا الأرض" (تك 1: 28) فما باركه الله العالِم بكل شيء لا يعود ويلعنه، وكأن الله عندما باركه لم يكن يعرف أنه سيخطئ..!! المستقبل بالنسبة لله مكشوف تمامًا كالماضي والحاضر، فالله فوق الزمان والمكان.

 

2- لو لعن الله آدم الإنسان الأول، فمعنى هذا أن كل البشرية ستكون ملعونة، لأن البشرية كانت في صلب آدم، فكيف يأتي منها أناس مباركين مثل نوح وأولاده الذين جدد الله بركته لهم " وبارك الله نوحًا وبنيه وقال لهم أثمروا وأكثروا واملأوا الأرض" (تك 9: 1) ومثل أبينا إبراهيم الذي قال له الله " وأباركك وأعظم اسمك. وتكون بركة. وأبارك مباركيك" (تك 12: 2، 3) بل لو لعن الله آدم وبالتالي تنصب اللعنة على كل ذريته، فكيف يأتي المخلص الفادي الذي سيسحق رأس الحيَّة من نسل ملعون؟!

 

3- يمثل قايين فرعًا من فروع البشرية، فلعنه لا يمثل لعن لكل البشرية، ولذلك لعنه الله، وفي الطوفان انقرضت ذريته تمامًا، فلم يخلص إلاَّ نوح البار وهو نسل شيث وليس قايين.

 

4- يقول قداسة البابا شنودة الثالث " وفي المقارنة بين آدم وقايين، نقول أن آدم قد أُغوي بغيره، وكذلك حواء. أما قايين فلم يغوّه أحد، بل على العكس حذره الله حينما راوده الفكر وقبل أن يرتكب خطية القتل. وقال له " عند الباب خطية رابضة. وإليك اشتياقها وأنت تسود عليها" (تك 4: 7) نلاحظ أيضًا أنه في خطية حام بن نوح، لم يُلعن حام. أولًا لأنه بُورك قبلًا (تك 9: 1) وثانيًا لكي لا يُلعن نسله كله بلعنته. بل لُعن فرع واحد من نسله هو كنعان (تك 9: 25) وبقيت هذه اللعنة حتى أيام المسيح، في المرأة الكنعانية (مت 15: 26)"(1).

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) سنوات مع أسئلة الناس - أسئلة خاصة بالكتاب المقدَّس ص 12، 13.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/394.html