St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 347- مادام الله روح، فكيف يمسك الطين وينفخ فيه ليخلق الإنسان؟

 

St-Takla.org Image: Glory of the Lord.. God talking to His first creation - Genesis, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: بهاء مجد الرب.. الله يتحدث مع خليقته الأولى - صور سفر التكوين، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: Glory of the Lord.. God talking to His first creation - Genesis, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: بهاء مجد الرب.. الله يتحدث مع خليقته الأولى - صور سفر التكوين، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

يقول " ليوتاكسل".. " ثم أخذ يهوه قبضة تراب رطب، وشرع يصنع منها إنسانًا، ولكن هل يستقيم بعد هذا، قولنا: أن الله روح فقط، وليس له يدان؟ وتقول التوراة أيضًا أن يهوه بعد أن صنع الإنسان {نفخ في أنفه نسمة حياة فصار آدم نفسًا حيَّة} (تك 2: 7)"(1).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ج: 1- هل رأى " ليوتاكسل " الله وهو يأخذ قبضة تراب؟ وهل تأمل في هذا التراب فوجده ترابًا رطبًا؟ وهل رأى الله، فإذ هو روح بلا يدين..؟ كل ما جاء في سفر التكوين هو "وجبل الرب الإله آدم ترابًا من الأرض ونفخ في أنفه نسمة حياة. فصار آدم نفسًا حيَّة" (تك 2: 7) ونحن نعترف أن الله قادر على كل شيء، أما ليوتاكسل فيظن أن الله روح بلا قدرة، فإنه يعجز عن أن يقبض على كتلة من تراب الأرض.

 

2- لقد استخدم الوحي الإلهي ألفاظًا بشرية، لكيما يعيننا على فهم محبة الله، إذ أهتم بذاته بأن يخلقنا على صورته ومثاله، ولم يخلقنا بكلمة كن، إنما نحن عمل يديه. استخدم الله الألفاظ البشرية لينقل لنا المعاني الروحية، وعندما أراد الله أن يعبر لنا عن قدرته، قال بلسان إشعياء النبي "من كال بكفه المياه وقاس السموات بالشبر. وكال بالكيل تراب الأرض ووزن الجبال بالقبان والآكام بالميزان" (أش 40: 12) أما الجسديون فيقفون عند حد التساؤل: كيف يكيل الله المياه بكفه؟ وكيف يقيس السموات بشبره؟ وكيف يزن الجبال بالقبان؟ كل هذا وهو لا يملك يدان!!

 

3- وإن كنت أعجب من ليوتاكسل وأفكاره الشيطانية، فإنني أتعجب بالأكثر من الأخوة النُقَّاد المسلمين الذين يحملون فكره، ويتجاهلون أن ما ينتقدونه هو من صميم عقيدتهم.. ألم يأتي في القرآن أن الله خلق الإنسان من الطين (سورة الأنعام 2؛ سورة الأعراف 12؛ سورة الحج 50. إلخ).. ألم يأتي في القرآن "وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِّن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ. فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي.." (سورة الحجر 28، 29) وبعد هذا يتساءلون: كيف يمسك الله بيديه الطين؟! وكيف ينفخ وهو روح بلا جسد؟!!

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) التوراة كتاب مقدَّس أم جمع من الأساطير ص 11.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/347.html