St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 184- ما هي الأسباب التي تؤدي للزلازل؟ وما هو ارتباط الزلازل بموجات المد؟

 

ج: تتعرض الأرض سنويًا لنحو مليون زلزال، وعدد كبير منها لا يشعر الإنسان بها بسبب حدوثها في مناطق غير مأهولة بالسكان، أو لأن قوتها تقل عن 4 ريختر، وهناك أسباب تساعد على حدوث الزلازل، منها سببان من صنع الإنسان، وسببان طبيعيان. أما عن السببين اللذين من صنع الإنسان فهما إحداث فجوات في الأرض نتيجة استخراج البترول منها، وزيادة حرارة الأرض بسبب العوادم.

أما السببان الطبيعيان لحدوث الزلازل، فأحدهما داخلي والآخر خارجي، ويتبلوَّر سبب الزلازل الداخلي في وجود تصدعات أرضية وفوالق، وتراكم الطاقة الحرارية والحركية المختزنة في القشرة الأرضية. كما يتبلوَّر سبب الزلازل الخارجي أولًا: في وضع الأرض بالنسبة للشمس والقمر، وسرعة الأرض، حيث تبلغ أقصى سرعتها في شهر يناير، وتقل سرعتها في شهر يوليو، وثانيًا: وضع الأرض بالنسبة لبقية كواكب المجموعة الشمسية (الاقترانات الكوكبية مع الأرض سواء علوية أو سفلية).. " إن حركة كواكب المجموعة الشمسية والأرض حول الشمس تجعل مركز ثقل هذه المجموعة دائمًا في حالة تغيُّر مستمر ذلك مما يؤثر على قوة جذب الكواكب والقمر على الأرض حيث أن الأرض تكون معرَّضة دائمًا لمحصلة القوة الجاذبية للمجموعة الشمسية.. وفي حالة تغيُّر دائم.. ويكون أكبر مما يمكن في حالة الاقترانات الكوكبية"(1).

ويعتبر زلزال جنوب شرق آسيا يوم الأحد الأخير من عام 2004م في 26/12 من أشد الزلازل التي تعرّضت لها الكرة الأرضية، حيث ترتب عليها موجات المد الأشبه بالموجات الطائرة، والتي تعرف بتسونامي، وهي كلمة يابانية تعني " أمواج المواني"، وتتكون بسبب الزلازل في أعماق المحيطات والبحار، وتصل إلى الشواطئ بسرعة تصل إلى 750 - 800 كم / ساعة وبارتفاع يتراوح بين 30- 40 مترًا، وتصب 100 ألف طن ماء على كل متر مربع من الأرض، وبالتالي فإنها تؤدي إلى خسائر فادحة في الأرواح والممتلكات تفوق خسائر الزلزال نفسه، لقد تسبب زلزال 2004م في ترنح الأرض عن مدارها حول الشمس " إن علماء جيولوجيا أمريكيين قالوا إن الكرة الأرضية تحركت عن مكانها لمسافة تتراوح ما بين 20 إلى 30 كم، وأن ما حدث للكرة الأرضية يعادل ما تُحدِثه مليون قنبلة ذرية، وأن جزيرة سومطرة الأندونسية التي دُمّر أكثر من 75 % من مساحتها قد لاقت مصيرًا يمكن أن تواجهه لو ضُربت بمائة قنبلة ذرية"(2).

ومما ساعد على حدوث هذا الزلزال الرهيب أن الأرض كانت في منتصف الشهر القمري، فكان المد في أقصى مداه، كما أن كوكب الأرض كان يجابه ثلاثة كواكب تجتذبه وهم الزهرة والمشترى وزحل، ويُعدّد الأستاذ " محمد سالم مطر " الأسباب التي قادت لهذا الزلزال وهي:

"أولًا: حدث الزلزال والمد المائي يوم 14 ذي القعدة سنة 1425هـ أي في منتصف الشهر القمري الذي يكون المد المائي والأرضي للقشرة الأرضية فيه أكبر ما يمكن..

ثانيًا: مجابهة كوكب الأرض لثلاثة من الكواكب المؤثرة تأثيرًا شديدًا، هي الزهرة والمشترى وزحل (استتار الزهرة والمريخ والمشترى وزحل واقترانها مع الأرض يحدث مدًا أعظم يتسبب في حالات من عدم استقرار الكتلة الكلية للأرض).

ثالثًا: حدوث اقتران كوكبي الزهرة والمشترى يوم 5 نوفمبر 2004م وعبور كوكب الزهرة قرص الشمس يوم 8 يونيو 2004م حيث كان تأثير كوكب الزهرة على كوكب الأرض أكبر ما يمكن، وكذلك حدوث كسوف شمسي كلي يوم 14 أكتوبر سنة 2004م، وحدوث خسوف قمري يوم 28 أكتوبر 2004م.

رابعًا: بالنسبة لكوكب الأرض بدأت الأرض تزيد من سرعتها في حركتها حول الشمس حتى لا تسقط عليها بسبب اقترابها حوالي 5 ملايين كم منها، ذلك سبَّب ارتجاع الكتلة الداخلية للأرض، وفقًا للقصور الذاتي لها.. أقل مسافة (للأرض) من الشمس (تبلغ) في الأسبوع الأول والثاني من يناير.

خامسًا: في هذه المناطق التي ضربها الزلزال والتسونامي البحري تكون الطاقة الداخلية المختزنة والمتراكمة في طبقات الأرض أكبر ما يمكن، وفي مناطق ضعيفة تسمح باهتزازها وتحرير هذه الطاقة الكبيرة، بفعل حركة الأرض والمجابهة والاقتران مع الكواكب، وحدوث المد القمري للقشرة الأرضية والمائية والغازية، والتي تكون على أشدها في منتصف وأوائل الشهور القمرية"(3).

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) مجلة العلم عدد 350 - نوفمبر 2005م ص 6.

(2) مجلة العلم عدد 341 - فبراير 2005م ص 32.

(3) مجلة العلم عدد 341 - فبراير 2005م ص 42.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/184.html