St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 158ب- ما هي المعوقات التي تقف أمام نظرية الانفجار العظيم؟

 

ج: (إجابة هذا السؤال مستوحاة من محاضرة نيافة الأنبا بولا مطران طنطا في 5 فبراير 2021 م.، من سلسلة الرد علي القائلين أن الكتاب المقدس حوَى أخطاء علمية)(1):

 

* ذاتية وجود الكون:

* يعني أن الكون أنشئ من تلقاء ذاته.

* العلماء اشتغلوا من خلال بعض الافتراضات العلمية والاختبارات المعملية لكي يصلوا الي أصل الكون ووصلوا الي نظرية الانفجار العظيم (Big Bang).

* العلماء الذين ينكرون وجود الله بصفة عامة يحاولوا ان يصلوا الي البداية المادية الكاملة لوجود الكون يعني المادة توجد مادة بدون خالق وهو الله.

* كل النظريات المتعلقة بالاصل الذاتي أو الالي للكون تأتي وتذهب.

* كل ما تراه علماً اليوم في ذلك المجال ستنظر اليه في الغد کخرافة.

(علم اليوم خرافة الغد).

St-Takla.org Image: Galaxy, explosion, outer space, stars. صورة في موقع الأنبا تكلا: المجرة، انفجار، الفضاء الخارجي، نجوم.

St-Takla.org Image: Galaxy, explosion, outer space, stars.

صورة في موقع الأنبا تكلا: المجرة، انفجار، الفضاء الخارجي، نجوم.

St-Takla.org                     Divider   فاصل موقع سانت تكلا دوت أورج للكنيسة المسيحية

* نظرية الانفجار العظيم:

* بدأت من عشرينات القرن الماضي حتي وصلت الي شكلها النهائي سنة 1965 م..

* أساس النظرية:

* البداية الاولي لوجود الكون (تاريخ بداية الكون حتي بدأ ووصل إلي اليوم) هو 13.7

مليار سنة (13.7ألف مليون سنة).

* مادة الكون:

o مادة الكون كانت مركزة في كرة وحيدة والبعض اطلق عليها اسم الذرة السوبر (Super atom)واعتبارها ذرة بمقارنة حجمها بالكون.

o ثم سميت هذه الذرة بعد ذلك بالمتفردة الكونية (Singularity).

o مادة الكون الاولية كانت مادة مضغوطة جدا في شكل كرة ساخنة جدا.

* رأي العلماء:

o حدوث انفجار عظيم في كل اتجاه والكرة الساخنة المضغوطة انفجرت واتجهت أجزائها ومفرداتها الي كل اتجاه في الكون كله.

o ثم بدأت تبرد وكونت مكونات أو وحدات (نجم أو كوكب أو قمر).

o ثم حدثت الفرص العشوائية (يعني عشوائياً دون تدخل من أحد) بدأت بعض الوحدات تتجمع

o حول بعضها يعني وحدة عملاقة تجمع حولها وحدات أصغر فكونت المجموعات النجمية التي

o کونت بعد ذلك المجرات.

o الوحدات التي تكونت وشكلت المجرات نتيجة ما يُسَمَّى بالطاقة المتبقية الناتجة عن هذا الانفجار

o ضغطت مما أدي الي ضغط مكونات الكون وأدي ذلك إلي ما يسمي التمدد الكوني.

o المادة الغير حية بدأت مع الوقت تكون مادة حية أولية بسيطة جداً ومع الزمن المادة الحية الأولية بدأت تتطور لتكوين المادة الحية الاكثر تعقيداً التي نراها اليوم.

St-Takla.org                     Divider   فاصل موقع سانت تكلا دوت أورج للكنيسة المسيحية

* أراء بعض العلماء للرد على هذه النظرية:

1) رأي فريد هویل :

§ کتب تحت عنوان (The big bang under attack) يعني الهجوم علي نظرية الانفجار العظيم وذلك في 29 مايو سنة 1984 م.

§ قال: " أن شحوباً مريضاً يخيم الان حول نظرية الانفجار العظيم عندما يتواجد مجموعة من الحقائق ضد نظرية ما تظهر ان هذه النظرية نادرا ما تتعافي".

ü النظرية مثل انسان مريض قبیل موته يكون وجهه به شحوب ووهن وضعف وذلك لتجمع حقائق علمية كثيرة ضد النظرية.

ü أي نظرية يتجمع ضدها هذا الكم من الحقائق معناها ان هذه النظرية تموت.

 

2) رأي لامبرث دولفين :

§ جاء سنة 1988 م وكان رجل مسيحي تقي وكتب تحت عنوان

(Jesus lord of space and time)

§ قال: " بدأت عيوب خطيرة في نظرية الانفجار العظيم في الظهور في السنوات الاخيرة بسبب أدلة جديدة من أبعد مناطق الفضاء وبسبب الاسئلة الجديدة التي أثيرت في الفيزياء النووية ".

§ هذا يعني احتضار النظرية.

 

3) رأي ألفن :

§ جاء سنة 1984 م وكان رجل غير مسيحي وكتب تحت عنوان

(Astrophysics and Astronomy)

§ قال: " هناك عدد متزايد من الحقائق التي تم ملاحظتها وبالتالي يصعب التوفيق بينها وبين فرضية الانفجار العظيم ".

4) في سنة 1979 م جاءت مجلة نيتشر الانجليزية فقالت: " أن الانفجار العظيم هو نظرة مفرطة في البساطة لكيفية بدأ الكون ومن المرجح ألا يستمر في العقد القادم ".

← انظر كتب أخرى للمؤلف هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت.

St-Takla.org                     Divider   فاصل موقع سانت تكلا دوت أورج للكنيسة المسيحية

* الرد على هذه النظرية:

1) الاصل المفقود:

• ما أصل الطاقة الموجودة؟ من أين جاءت؟ من أين جاءت الذرة السوبر؟

 

2) الفتيل المفقود:

* الانفجار عکس الطبيعة الموجودة حيث يوجد جاذبية داخلية للكرة لانها ماسكة في نفسها. فكيف بعد ان كانت الجاذبية لمركزها اصبحت تنفجر الي الخارج لابد من وجود تأثير خارجي (احتكاك أو صدمة أوحرارة) أين هو؟

 

3) العشوائية:

* الكون المنظم جداً بكل ما فيه من مجموعات نجمية ومجرات والعلاقة بين المجرات وبعضها هل من الممكن أن ينتج من عشوائية؟ هل من الممكن ان هذا النظام يتكون من انفجار عشوائي؟

 

4) التوزيع الاشعاعي للمكونات:

* عند حدوث الانفجار تتحرك المواد في خطوط مستقيمة اشعاعية اذاً توزيع المكون اشعاعي لا ينفع آن يتكون في الاتجاهات التي لا تسير مع الاشعاع.

 

5) فقدان تكوين النجوم:

* لم يقول كيف تكونت النجوم والكواكب؟ بل قال انها تكونت من الفرص العشوائية.

* أي انفجار ينتج عنه رزاز من الاشعاع أو الذرات أو المكونات التي تسير في اتجاه اشعاعي وهذا الرزاز لا يمكن أن يكون نجم أو كوكب.

 

6) فقدان المادة المضادة.

 

7) الوقت الضائع.

 

8) فقدان الكتلة.

 

9) فقدان الحياة.

* الانفجار حدث في كل الاتجاهات فهل كانت الحياة في كل الاتجاهات؟ ولماذا حتي الان تقتصر الحياة على كوكب الارض فقط دون باقي الكواكب؟

 

10) النيوترونات المفقودة.

 

11) التسطح.

 

12) التضخم الكوني.

 

13) اشعاع الخلفية الكونية.

§ اذاً بكلام العلماء وبالمنطق هذا الكلام مستحيل.

§ من الممكن أن يستند البعض الى ان هذا الانفجار العظيم جزء من الفكر الالهي في عمل الكون فكيف يمكن التوفيق بين الاثنين؟

ü الحقيقة أنه لا يمكن التوفيق بين الاثنين (لا يمكن الجمع بين النور والظلمة ولا يمكن الجمع بين النوايا السلبية والحقائق الكتابية).

St-Takla.org                     Divider   فاصل موقع سانت تكلا دوت أورج للكنيسة المسيحية

* هل يتوافق الكتاب المقدس مع نظرية الانفجار العظيم؟؟؟

 

رأي العلماء:

1) العالم (أرمان ماكمولين):

§ قال: "لا يمكن أن نقول أن العقيدة المسيحية للخلق تدعم نموذج الانفجار العظيم أو أن نموذج الانفجار العظيم يدعم عقيدة الخلق ".

 

2) عالم فلك (بولي ستيدل):

§ قال: " تم اختراع الانفجار العظيم أو الكبير خصيصاً بغرض التخلص من حدث الخلق سوف يسخر أي عالم للفلك علي سذاجة أي شخص يختار بمساواة الحدثين ".

ü الهدف من كلمة اختراع هو انه لا يوجد اله.

 

3) عالم أخر (دونالد تشيتك):

§ في سنة 1984 م قال:" تسأل بعض المسيحيين عما اذا كان الانفجار العظيم هو حدث الخلق الموصوف في سفر التكوين ومع ذلك فمن الخطأ الخلط بين الانفجار الكبير المفترض والخلق انه خطأ فلسفي لان تفسير الانفجار العظيم تم اختراعه کبدیل فلسفي للخلق ولم يأتي من دراسة الكتاب المقدس ".

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) قامت بنسخ هذا المقال typing: م. منال لطيف.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/158b.html