St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 1041- كيف يطيب قلب اللاوي بسرقة سبط دان للأفود والتماثيل (قض 18: 20)؟

 

ج: 1- كان سبط دان يطلب مكانًا للسكنى، لأنه لم يعرف أن يمتلك الأرض التي قسمها لهم يشوع من يد الأموريين (يش 19: 40 - 48) فأرسل خمسة رجال لتجسس الأرض، فدخلوا بيت ميخا وباتوا هناك وسألوا الكاهن عما إذا كان الله سينجح طريقهم " فقال لهم الكاهن أذهبوا بسلام. أمام الرب طريقكم الذي تسيرون فيه" (قض 18: 6) وعندما اتجه رجال دان الستمائة مع ذويهم من صرعة وأشتاول إلى مدينة لايش مروا على بيت ميخا في منطقة جبل أفرايم، فالجواسيس الخمسة "هؤلاء دخلوا بيت ميخا وأخذوا التمثال المنحوت والأفود والترافيم والتمثال المسبوك. فقال لهم الكاهن: ماذا تفعلون. فقالوا له أخرس. ضع يدك على فمك وأذهب معنا وكن لنا أبًا وكاهنًا" (قض 18: 18، 19) لقد ظن هؤلاء الرجال أنه بهذا التصرف ينالون بركة من الرب، ولذلك عملوا بيتًا للعبادة ووضعوا فيه التمثالين وجعلوا اللاوي كاهنًا، وكان اسمه " يهوناثان بن جرشوم بن منسى" (قض 18: 30) وفيما بعد جاء يربعام بن ناباط ونشر عبادة الأوثان في مملكة إسرائيل فوضع تمثال في أفرايم وتمثال في دان.

 

2- كانت أجرة اللاوي التي يتقاضاها من ميخا زهيدة، فلم يكسب ميخا ولاء هذا اللاوي، كما أن مقاييس هذا اللاوي الذي يكهن للأوثان بلا شك صارت مقاييس مقلوبة، ولذلك طاب قلبه بالعرض الجديد عندما قال له رجال دان " أذهب معنا وكن لنا أبًا وكاهنًا. أهو خير لك أن تكون كاهنًا لبيت رجل واحد أم أن تكون كاهنًا لسبط ولعشيرة في إسرائيل. فطاب قلب الكاهن وأخذ الأفود والترافيم والتمثال المنحوت ودخل في وسط الشعب" (قض 18: 19، 20).

 

3- يقول " القمص مكسيموس وصفي": "وتكشف حادثة اغتصابهم الأفود والكاهن عن مدى شكلية العبادة فهم يريدون الالتجاء إلى الله ولكن شركتهم مع الوثنيين أفسدت عبادتهم. وهم إذ كرَّسوا كهنة لاويين ليجعلوا عبادتهم الكاذبة متعلقة باسم الرب في الظاهر مع أنها كانت وثنية حقيقية. وقد أُخذت لايش وهدمت وأحرقوها بالنار وعادوا وبنوها من جديد ودعوها دان وبدل أن يرجعوا إلى عبادة الله عادوا ليقيموا لأنفسهم التمثال المنحوت ونصبوا هناك عبادتهم للأصنام وأكثروا الكهنة"(1).

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) القمص مكسيموس وصفي - دراسة في سفر القضاة ص 123، 124.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/1041.html