St-Takla.org  >   books  >   fr-raphael-nasr  >   magnificent-body
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب جسدي ما أروعك - القمص رافائيل نصر

4- جسدي.. كم يساوي؟

 

"بيع القميص الذي ارتداه بيليه Pelé في نهائي كأس العالم عام 1970 ويحمل الرقم عشرة مقابل 157750 جنيها إسترلينيا (283100 دولار)".

ما رأيك في هذا الخبر؟

هل يساوي قميص "بيليه" كل هذا الثمن الباهظ؟

( لاحظ أن السعر بمقياس سنة 1970).

بلا شك القميص لا يساوي كل هذا الثمن ولكن قيمته مستمدة ممن ارتداه أعني لاعب الكرة الشهير "بيليه".

إذن جسدي كم يساوي؟

فقط تذكر مَنْ ارتداه ليعطيه قيمة عظمى، إنه ربنا يسوع المسيح الذي لبس جسدنا ليخلصنا فصار لجسدنا ثمن لا يمكننا تخيله، ألم يشهد بذلك معلمنا القديس يوحنا الإنجيلي حين قال:

والكلمة صار جسدا وحل بيننا..." (يو 1: 14).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

St-Takla.org Image: A silhouette of a young woman - by Tumisu. صورة في موقع الأنبا تكلا: رسم ظلي يصور شابة، امرأة صغيرة السن - لتيميسو.

St-Takla.org Image: A silhouette of a young woman - by Tumisu.

صورة في موقع الأنبا تكلا: رسم ظلي يصور شابة، امرأة صغيرة السن - لتيميسو.

تأمل معي السؤال المفاجأة الذي يسأله لنا معلمنا القديس بولس الرسول:

ألستم تعلمون إن أجسادكم هي أعضاء المسيح أفآخذ أعضاء المسيح وأجعلها أعضاء زانية؟ حاشا" (1كو 6: 15).

أجسادنا هي أعضاء المسيح!!

وماذا لو علمت:

"... إننا أعضاء جسمه من لحمه ومن عظامه" (أف 5: 30)؟

 فكم يساوي جسدي؟

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

قرأت قصة جميلة أريد أن أقصها عليك:

يُحْكَى أن ملكة بريطانيا كانت تتفقد إحدى المستشفيات ولفت نظرها وجود حالة من الارتباك بين الأطباء والممرضات، فسألت عن السبب فقيل لها إن هناك جريحًا ينزف ولا يجدون له دمًا يتفق مع فصيلة دمه النادرة.

بادرت الملكة فطلبت منهم أن يفحصوا دمها إن كان مناسبًا لإنقاذه، فلما فحصوه وجدوه مناسبًا فأخذوا منه وأنقذوا الجريح الذي كان في غيبوبة ولا يعي ما يدور حوله، فلما أفاق من غيبوبته وعلم بما جرى قرر أن يذهب إلى قصر الملكة ليشكرها لإنقاذها حياته.

تحدد له ميعادًا لمقابلة الملكة وفي الميعاد المحدد ذهب الرجل إلى القصر الملكي فأستقبله الجندي المخصص لمرافقته، وبينما يمشيان في طرقات القصر قابلا رجلًا ذو رتبة عسكرية عالية فأدى لهما التحية العسكرية، ثم تكرر الأمر مع عدة ضباط آخرين حتى تحير الرجل وسأل الجندي رفيقه:

لماذا يقدم لك كل هؤلاء الضباط التحية وهم أعلى منك رتبة؟

فأجابه الجندي: هم لا يؤدون لي التحية بل لك أنت؟

تعجب الرجل وسأل: ولماذا يحيونني؟

فأجاب الجندي: لأن الدم الذي يجري في عروقك إنما هو دم الملكة فكأنهم يحيون الملكة.

لقد صار للرجل قيمة ومكانة لمجرد أن جسده يحمل بعضًا من دم الملكة فكم بالأولى أنت يا من يجري في جسدك دم المسيح!

 

 

"أنا الكرمة وأنتم الأغصان

الذي يثبت في وأنا فيه

هذا يأتي بثمر كثير

لأنكم بدوني لا تقدرون أن تفعلوا شيئًا"

(يو 15: 5).

 


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/fr-raphael-nasr/magnificent-body/worth.html