St-Takla.org  >   books  >   fr-athnasius-fahmy  >   tertelian
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب العلامة ترتليان، من آباء أفريقيا - القمص أثناسيوس فهمي جورج

9- الثالوث

 

Image: in the name of the Father, and of the Son, and of the Holy Spirit, the Trinitarian Formula - Designed by Michael Ghaly for St-Takla.org صورة: صورة كلمة البسملة المسيحية، باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد، آمين - تصميم مايكل غالي لـ: موقع الأنبا تكلا هيمانوت

Image: in the name of the Father, and of the Son, and of the Holy Spirit, the Trinitarian Formula - Designed by Michael Ghaly for St-Takla.org

صورة: صورة كلمة البسملة المسيحية، باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد، آمين - تصميم مايكل غالي لـ: موقع الأنبا تكلا هيمانوت

3) الثالوث

في عقيدة الثالوث والخريستولجيا، قدم العلامة ترتليان أعظم إسهاماته لعلم اللاهوت، إذا جاءت بعض صياغاته وتعريفاته دقيقة للغاية لدرجة أنها أدخلت ضمن المصطلحات الكنسية وبأ استخدامها منذ ذاك الحين وكان ترتليان أول من استخدم كلمة "ثالوت Trinitas" في الحديث عن الأقانيم الإلهية الثلاثة، وفي شرحه لعقيدة الثالوث، يتحدث عن ثالوث متحد إلهي: الآب والابن والروح القدس، وفي كتابه ضد براكسيس يقدم لنا أوضح تعبير عن عقيدية في الثالوث القدوس، فيشرح التوافق بين الثليث والتوحيد في اللاهوت مؤكدًا على وحدانية الجوهر للأقانيم الثلاثة، فالابن "من جوهر الآب"، والروح القدس هو "من الآب"، وهكذا يقول ترتليان "إنني أؤكد دومًا أن هناك جوهر واحد للثلاثة المتحدين معًا".

وكان ترتليان أيضًا أول من استخدم كلمة "أقنوم Persona" ويقول عن اللوغس أنه "آخر" غير "الآب" بمعنى الأقنوم وليس من حيث الجوهر، لأجل التمايز وليس لأجل الانفصال"، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى. كما يستخدم كلمة " أقنوم" في حديثه عن الروح القدس الذي يسميه "الأقنوم الثالث".

ويرى في قول الله "لنخلق الإنسان على صورتنا كشبهنا" دليلً على تثليث الأقانيم في الله، ويشرح وكذلك قول الله "ها هو الإنسان قد صار كواحد منا" ويشرح أن الله قال ذلك لأن ابنه وكلمته كان معه وكذلك الأقنوم الثالث أي الروح القدس.

إلا أن ترتليان كان متأثرًا بعض الشيء ببدعة التدرجية في الثالوث، ويظن أن الابن ليس أزليًا، كما يعتقد أن الآب هو الجوهر كله أما الابن فهو مجرد فيض منه وجزء من الكل، ودليه على ذلك قول الابن " لأن أبى أعظم منى" (يو 14: 28).


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/books/fr-athnasius-fahmy/tertelian/trinity.html