St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   dawoud
 
St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   dawoud

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب داود الملك التائب - الأنبا بيشوي

11- شيطان تكميل الفعل

 

St-Takla.org Image:Frederick Leighton painting: David, 1865 - David arose from his bed and walked on the roof of the king's house, before His sin with Bathsheba صورة في موقع الأنبا تكلا: داود الملك فوق السطح قبل سقوطه مع بثشبع

St-Takla.org Image:Frederick Leighton painting: David, 1865 - David arose from his bed and walked on the roof of the king's house, before His sin with Bathsheba

صورة في موقع الأنبا تكلا: داود الملك فوق السطح قبل سقوطه مع بثشبع

كان أمام داود أحد الاحتمالين؛ إما أن يفتضح أمره وحسب الشريعة يجب أن يُقتل هو وتلك المرأة. وإما أن يتخلص من زوجها وبشهامة ظاهرية يتدخل ويقول إن هذه إنسانة مسكينة فقدت زوجها في معركة من أجل مملكة داود، وهو في شهامته الظاهرية هذه لا يرضى أن المرأة تترمل أو أولادها يصيرون أيتامًا، لذلك عليه أن يأخذها ويضمها إلى بيته ويتزوجها كنوع من تعويضها عما فقدته من أجل ملك إسرائيل.

هكذا فعل داود فأرسل إلى يوآب قائد الجيش يقول له "اجْعَلُوا أُورِيَّا فِي وَجْهِ الْحَرْبِ الشَّدِيدَةِ، وَارْجِعُوا مِنْ وَرَائِهِ فَيُضْرَبَ وَيَمُوتَ" (2صم11: 15). ومع مَنْ يرسل داود رسالته؟!! لقد أرسلها مع أوريا الحثى نفسه، فكان في يده رسالة مختومة بختم الملك ومغلقة، وفيها الحكم عليه بالإعدام!!

في أيام جهاد داود ونصرته، وقبل غفلته... لو كان داود الملك دخل المعركة، ورأى أوريا الحثى أثناء المعركة محاصَرًا من مجموعة من جند العدو كيف كان سيتصرف؟

بالتأكيد كان سيدخل بنفسه ويخاطر بحياته لكي ينقذ قائد من القواد.. أما اليوم فهو يقدم ذلك القائد الأمين بنفسه إلى الموت بأيدي أعداء الرب!!

من أجل ذلك مهم جدًا إذا أخطأ الإنسان وضربه قلبه، عليه أن يتوقف عند مرحلة الضربة الأولى للقلب، وستجد المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في أقسام المقالات والكتب الأخرى. لأن هذا هو التحذير الطبيعي الذي يرسله الله للإنسان في لحظة ارتكاب الخطية..

النصرة الحقيقية هي أن لا يعمل الإنسان الخطية، ولكن هناك مرحلة من النصرة وهو عندما يشرع الإنسان في عمل الخطية، أن لا يكملها حتى لو كان قد قطع مرحلة فيها أيضًا.. فعدم استمراره هو نصرة جزئية، نصرة على الجزء الباقي من الخطية.. إن كان قد انهزم في الجزء الأول لكنه انتصر في الجزء الأخير.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/anba-bishoy/dawoud/devil.html