St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   christ
 
St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   christ

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي

 133- وتتركونني وحدي (يو16: 32)

 

St-Takla.org Image: Jesus in Gethsemane , and the disciples are sleeping, with the angel and the cup (cross) - by Julius Schnorr von Carolsfeld صورة في موقع الأنبا تكلا: السيد المسيح يسوع في بستان جثسيمانى، و التلاميذ نيام، ونرى الملاك والصليب أي الكأس - رسم الفنان جوليوس شنور فون كارولسفلد

St-Takla.org Image: Jesus in Gethsemane , and the disciples are sleeping, with the angel and the cup (cross) - by Julius Schnorr von Carolsfeld

صورة في موقع الأنبا تكلا: السيد المسيح يسوع في بستان جثسيمانى، و التلاميذ نيام، ونرى الملاك والصليب أي الكأس - رسم الفنان جوليوس شنور فون كارولسفلد

 في ليلة آلام السيد المسيح؛ قال لتلاميذه: "هوذا تأتي ساعة وقد أتت الآن، تتفرقون فيها كل واحد إلى خاصته وتتركونني وحدي، وأنا لست وحدي لأن الآب معي" (يو16: 32).

من الأمور المؤلمة للقلب، أن يجد الإنسان نفسه وقد تخلّى عنه أصدقاؤه في وقت الشدة والضيق..

في ليلة آلامه في البستان، عاتب السيد المسيح تلاميذه حينما ناموا ولم يسهروا معه حسب طلبه وقال لهم: "أهكذا ما قدرتم أن تسهروا معي ساعة واحدة؟!" (مت26: 40). وقد ورد هذا المعنى في المزمور القائل "انتظرت رقة فلم تكن ومعزّين فلم أجد" (مز69: 20).

وكان السيد المسيح قد "ابتدأ يحزن ويكتئب" (مت26: 37) ويقول لتلاميذه: "نفسي حزينة جدًا حتى الموت" (مر14: 34).

كان من الطبيعي أن يحزن السيد المسيح على خطايا البشر جميعًا، وقد وُضعت على كاهله ليحملها عوضًا عنهم. إذ قيل عنه أنه هو "حمل الله الذي يرفع خطية العالم" (يو1: 29). وقيل أيضًا "كلنا كغنم ضللنا ملنا كل واحد إلى طريقه، والرب وضع عليه إثم جميعنا" (إش53: 6).

لم يكن من السهل إطلاقًا أن يحمل البار ذنوب الخطاة، بل كان الثمن فادحًا جدًا.. وكان الحزن هو التعبير الطبيعي عن المعاناة الكبيرة التي عاناها السيد المسيح لأجل خلاصنا.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/anba-bishoy/christ/leave.html