St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   adam
 
St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   adam

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب آدم (بين آدم الأول وآدم الثاني) - الأنبا بيشوي

3- آدم الرأس..

 

St-Takla.org Image: Adam and Eve painting, from Saint Takla Haymanout's Website Ethiopian journey photos, 2008 صورة في موقع الأنبا تكلا: لوحة حواء وآدم من صور زيارة موقع الأنبا تكلا هيمانوت للحبشة 2008

St-Takla.org Image: Adam and Eve painting, from Saint Takla Haymanout's Website Ethiopian journey photos, 2008

صورة في موقع الأنبا تكلا: لوحة حواء وآدم من صور زيارة موقع الأنبا تكلا هيمانوت للحبشة 2008

أول ما نذكر بل وأهم ما في الأمر هو آدم بصفته رأس الجنس البشرى، بل نقول بكل وضوح إن آدم هو أب الجنس البشرى، وممكن أن يعتبر أنه أصل الجنس البشرى، لكنه الأصل الثانوي وليس العلة الأولى، لأن الأصل الأول والعلة الأولى هو الله نفسه، الذي هو أصل وعلة كل شيء في الوجود.

آدم هو أصل الجنس البشرى إذ جبله الله أولًا من التراب. ولما أراد الله أن يخلق حواء، أخذ ضلعًا من جنب آدم وخلق حواء، أو جبل حواء وأحضرها إلى آدم. فإذن حواء هي من جسد آدم، وبذلك يكون آدم وحواء جسدًا واحدًا.

وفى سر الزيجة نذكر تعبير إن الرجل والمرأة جسد واحد كما يقول الكتاب: "مِنْ أَجْلِ هَذَا يَتْرُكُ الرَّجُلُ أَبَاهُ وَأُمَّهُ وَيَلْتَصِقُ بِامْرَأَتِهِ، وَيَكُونُ الاثْنَانِ جَسَدًا وَاحِدًا" (أف5: 31)، وهذا التعبير مقتبس أصلًا من وحدانية حواء مع آدم لأنها مأخوذة من جنبه، وستجد المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في أقسام المقالات والكتب الأخرى. والنسل الذي سيأتي منهما له نفس الطبيعة، ولذلك فآدم هو أصل الجنس البشرى كله، والبشرية هي جسده. والمرأة عضو منه أو جزء من كيانه، والنسل الذي يأتي منهما كلاهما يكون كيان واحد متصل بهما. بذلك نستطيع أن نعتبر إن البشرية كلها جسد واحد وآدم هو الرأس.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/anba-bishoy/adam/head.html