St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   abraham
 
St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   abraham

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب إبراهيم أبو الآباء - الأنبا بيشوي

33- فتشوا وبحثوا عن الخلاص

 

St-Takla.org Image: When the sun had set a smoking firepot with a blazing torch appeared and passed between the carcasses Abram had laid on the ground. God promised Abram to give his descendants the land from the Wadi of Egypt to the river Euphrates. (Genesis 15: 18-21) - "God's promise to Abraham" images set (Genesis 15): image (10) - Genesis, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: "في ذلك اليوم قطع الرب مع أبرام ميثاقا قائلا: «لنسلك أعطي هذه الأرض، من نهر مصر إلى النهر الكبير، نهر الفرات. القينيين والقنزيين والقدمونيين والحثيين والفرزيين والرفائيين والأموريين والكنعانيين والجرجاشيين واليبوسيين»" (التكوين 15: 18-21) - مجموعة "وعد الله لإبراهيم" (التكوين 15) - صورة (10) - صور سفر التكوين، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: When the sun had set a smoking firepot with a blazing torch appeared and passed between the carcasses Abram had laid on the ground. God promised Abram to give his descendants the land from the Wadi of Egypt to the river Euphrates. (Genesis 15: 18-21) - "God's promise to Abraham" images set (Genesis 15): image (10) - Genesis, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: "في ذلك اليوم قطع الرب مع أبرام ميثاقا قائلا: «لنسلك أعطي هذه الأرض، من نهر مصر إلى النهر الكبير، نهر الفرات. القينيين والقنزيين والقدمونيين والحثيين والفرزيين والرفائيين والأموريين والكنعانيين والجرجاشيين واليبوسيين»" (التكوين 15: 18-21) - مجموعة "وعد الله لإبراهيم" (التكوين 15) - صورة (10) - صور سفر التكوين، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

بعدما أعطى الله لإبراهيم الأمنية التي تمناها وهي ميلاد إسحاق، كان ميلاد إسحاق بالنسبة له هو امتداد لحياته وفرصة الأمل والرجاء في الخلاص الذي أعطى به الله وعدًا لآدم ولنسله، وتجديد الوعد بالخلاص. ويتكلم معلمنا بطرس الرسول عن هذا الأمر في حياة إبراهيم وغيره من رجال الله فيقول: "نَائِلِينَ غَايَةَ إِيمَانِكُمْ خَلاَصَ النُّفُوسِ. الْخَلاَصَ الَّذِي فَتَّشَ وَبَحَثَ عَنْهُ أَنْبِيَاءُ، الَّذِينَ تَنَبَّأُوا عَنِ النِّعْمَةِ الَّتِي لأَجْلِكُمْ، بَاحِثِينَ أَيُّ وَقْتٍ أَوْ مَا الْوَقْتُ الَّذِي كَانَ يَدُلُّ عَلَيْهِ رُوحُ الْمَسِيحِ الَّذِي فِيهِمْ، إِذْ سَبَقَ فَشَهِدَ بِالآلاَمِ الَّتِي لِلْمَسِيحِ وَالأَمْجَادِ الَّتِي بَعْدَهَا. الَّذِينَ أُعْلِنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ لَيْسَ لأَنْفُسِهِمْ، بَلْ لَنَا كَانُوا يَخْدِمُونَ بِهَذِهِ الأُمُورِ الَّتِي أُخْبِرْتُمْ بِهَا أَنْتُمُ الآنَ بِوَاسِطَةِ الَّذِينَ بَشَّرُوكُمْ فِي الرُّوحِ الْقُدُسِ الْمُرْسَلِ مِنَ السَّمَاءِ. الَّتِي تَشْتَهِي الْمَلاَئِكَةُ أَنْ تَطَّلِعَ عَلَيْهَا" (1بط1: 9-12).

هذا الخلاص وإن كان قد فتش عنه أنبياء، فبالأولى كثيرًا يكون إبراهيم كأحد الأنبياء العظام جدًا قد بحث عن هذا الخلاص. والسيد المسيح نفسه قال هكذا وأكد هذا المعنى عندما قال لليهود: "أَبُوكُمْ إِبْرَاهِيمُ تَهَلَّلَ بِأَنْ يَرَى يَوْمِي فَرَأَى وَفَرِحَ" (يو8: 56).


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/books/anba-bishoy/abraham/search.html