St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online  >   25-Al-Rouh-El-Kodos-Wa-3amalo-Feena
 

كتب قبطية

كتاب الروح القدس وعمله فينا لقداسة البابا شنودة الثالث

58- كلام الناس قد يُطفئ الروح

 

3- مما يطفئ الروح أيضًا، كثير من كلام الناس:

وبخاصة الأحاديث غير الروحية، والفكاهات العابثة، وكلام اللهو، ومسك سيرة الناس، وما أشبه ذلك... كل هذه الأنواع من الكلام السائب غير المنبط، التي تتيه الإنسان عن أبديته وتشتت فكره وتبرد حرارته وتساعده على الاشتراك في الخطأ، وتقلل حرصه وتدقيقه وكما قال الكتاب:

St-Takla.org Image: A girl with her girlfriends, young women talkingm friendship صورة في موقع الأنبا تكلا: طفلة مع صديقاتها، فتاة تتحدث مع صديقاتها، الصداقة

St-Takla.org Image: A girl with her girlfriends, young women talkingm friendship

صورة في موقع الأنبا تكلا: طفلة مع صديقاتها، فتاة تتحدث مع صديقاتها، الصداقة

"كثرة الكلام لا تخلو من معصية" (أم10: 19).

ولهذا قال أحد الآباء في بستان الرهبان: إذا أنت مشيت مع إنسان صالح من قلايتك إلى الكنيسة، يقدمك عشر سنوات. وإذا مشيت مع إنسان منحل يؤخرك خمسين سنة! ما أكثر ما يتحدث معك أحدهم، فتتركه وقد فقدت الكثير من روحياتك، وتجد حرارتك قد انطفأت! وقد تخرج من القداس متغربًا، وفي حالة روحية، فيقابلك أحد معارفك، ويفتح معك موضوعات متعددة، بعضها شائك جدًا، فتدخل أفكار ومشاعر إلى قلبك، تطفئ ما نلته في القداس من حرارة وتعزية. ولذلك حسنًا كان القديس مقاريوس الكبير، يقول للإخوة وهم خارجون من الكنيسة:

"فروا يا أخوة فروا"... ثم يضع يده على فمه ويقول "من هذا فروا"...

حقًا ما أفيد أن يحضر إنسان القداس الإلهي، ثم ينصرف مباشرة مستفيدًا من النعمة التي قد نالها، وهاربًا من اللقاءات التي تتم خارج الكنيسة، في فنائها أو على أبوابها... هاربًا من الأحاديث والأخبار والسير والفكاهات والتعليقات ... (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات و الكتب الأخرى). التي تبرد حرارته.

إن الشيطان قد لا يمنع الناس من الذهاب إلى الكنيسة، بل ينتظرهم خارجها ليبدد ما جمعوه!

منعهم من دخول الكنيسة حرب مكشوفة من السهل أن ينتصروا عليها. ولكنه ينتظر خارجًا ويقول هلموا بنا نحكى. وفي حكاياته معهم "يعمل لهم غسيل مخ"، يضيع به كل ما أخذوه من بركة، أو على الأقل يطفئ حرارتهم. وهكذا كثيرون يذهبون إلى الكنائس، ويرجعون إلى بيوتهم بلا فائدة!

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

وما نقوله عن القداسات، نقوله أيضًا عن الاعتراف.

تذهب إلى أب اعترافك، وأنت مر النفس بسبب خطاياك، منسحق جدًا، يعصرك الندم على ما فعلته. وتريد أن تأخذ عقوبات كنيسة تسحقك بالأكثر، وتريد أن تمارس تدريبات تقدم حياتك وتنميها. وتخرج من عند أب اعترافك، وأنت في هذه الحرارة الروحية، وفي الطريق يقابلك صديق ليحكى لك آخر الفكاهات التي سمعها... وتفقد حرارتك!! حقًا كما قال الحكيم في سفر الجامعة "للبكاء وقت، وللضحك وقت" (جا3: 4). واضح أن يوم الاعتراف ليس هو يوم الضحك...


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online/25-Al-Rouh-El-Kodos-Wa-3amalo-Feena/The-Holy-Spirit-and-His-Work-In-Us__58-Words.html